العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

طرابلس تئن تحت النيران فى غياب الدولة الليبية ..!!

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية

 

 

بنغازى

 

كتب : مصطفى فنوش

 

 أصوات أسلحة ثقيلة تهز العاصمة طرابلس حدوث وفيات وعشرات الجرحى بين المدنيين في غياب الدولة الليبية ،وتحليل ما يحدث من معارك بالأسلحة الثقيلة في وسط العاصمة ، بعثة الأمم المتحدة في ليبيا تدعو إلي عودة الهدوء إلي العاصمة طرابلس حيث تتابع بقلق شديد الاشتباكات الجارية في طرابلس وما حولها ، وتطالب جميع الأطراف إلي الوقوف الفوري لجميع الأعمال العسكرية وتعرب البعثة عن القلق من استخدام النيران العشوائية، والأسلحة الثقيلة في المناطق السكينة ذات الكثافة السكنية العالية مما يهدد أرواح المدنيين

 

وتذكر جميع الأطراف بواجبها حيال حماية المدنيين وفقا للقانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان ،وتشدد البعثة علي أنه يجب عدم السعي إلي تحقيق الأهداف السياسية عن طريق العنف .

 

وتحذر من أن تزايد المجموعات المسلحة ،والأعمال العدائية،والخطاب العدائي ينذر بخطر حدوث مواجهة عسكرية واسعة النطاق ، وتؤكد البعثة مجددا دعمها لحكومة الوفاق الوطني ، وتدعو الجميع إلي بذل جهود جدية في سبيل توحيد مؤسسات الدولة .

 

وتقف البعثة على أهبه الاستعداد لدعم جميع الجهود المبذولة لتهدئة الوضع ، وتعرض الاستفادة من مساعيها الحميدة لهذا الغرض .

 

في حين وصلت إلينا معلومات تفيد بتوصل الأطراف المتصارعة في طرابلس لاتفاق وانسحاب التشكيلات العسكرية بالياتها ومدرعاتها ،والغريب أن وسائل الإعلام وسكان طرابلس لا يعرفون لماذا قامت الحرب ومن هم الأطراف المتنازعة ..؟!

 

وهم اللواء السابع مشاة وكتيبة ثوار طرابلس والنواصي والتي اشتدت في منطقة صلاح الدين وعين زارت.

 

 

 

 

مقالات ذات صله