العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

لجنة من قطاع الآثار الإسلامية تتفقد آثار فوة بكفر الشيخ

 

 

 

القاهرة “المسلة” المحرر الاثرى …. تفقدت لجنة من قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية المواقع الأثرية بفوة بمحافظة كفر الشيخ صباح الأحد 23 سبتمبر برئاسة الدكتور محمد الحسينى مدير عام آثار الوجه البحرى وسيناء وعضوية الأساتذة وسام قدرى وأحمد طه ورافقها من المنطقة الآثارى مبروك البدرى مدير عام شئون المناطق ومن منطقة آثار فوة الآثاريين محمد الملاح وياسر الكردى وأحمد جالى .

 

وأكد خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمى بوجه بحرى وسيناء أن مدينة فوة هى ثالث المدن فى مصر من حيث إحتوائها على عددًا كبيرًا من الآثار الإسلامية المتميزة والمتفردة فى موقع واحد بعد القاهرة ورشيد وبذلك تكون فوة جديرة بالتسجيل كتراث عالمى باليونسكو.

 

 

 

ويضيف الدكتور ريحان أن مدينة فوة تتبع محافظة كفر الشيخ وتطل على فرع رشيد وتبعد عن القاهرة 181كم وعن الإسكندرية 98كم وكانت عاصمة لإحدى عواصم مملكة الشمال وكانت تسمى فى مصر القديمة (متليس) وفى العصر اليونانى والرومانى سميت) بوي) أو مدينة الأجانب وسبب ذلك أنها كانت مقر القناصل التجاريين والتجارة الأجنبية لأنها كانت ميناء هام على الفرع البلوتينى أو فرع رشيد وكانت مآذن مساجدها تستخدم منارات للسفن القادمة بالبضائع من دول البحرالمتوسط ويدل على ذلك المنشآت التجارية الباقية مثل ربع الخطابية والوكالات المختلفة واشتهرت فوة بصناعات هامة مثل الكتان والطرابيش والنحاس فى عصر محمد على وكانت تفى باحتياجات الجيش والمواطنين.

 

 

ويتابع الدكتور ريحان بأن فوة ازدهرت فى عصر محمد على الذى أنشأ بها ترعة للملاحة تسير فيها السفن المشحونة بالغلال وغيرها من منتجات البلاد إلى الإسكندرية عن طريق فرع النيل الغربى دون أن تمر ببوغاز رشيد لكثرة حوادث الغرق به وسميت باسم ترعة المحمودية تيمنا بالسلطان محمود الثانى كما أنشأ محمد على بفوة العديد من المنشآت الصناعية منها مضرب للأرز ومصنع للطرابيش وآخر لغزل القطن كما جدد العديد من المساجد وما زالت بعض شوارع فوة تحتفظ بأسمائها القديمة مثل شارع ساحة الغلال وداير الناحية وشارع سوق الديوان وشارع النحاسين .

 

 

ويوضح الدكتور ريحان أن فوة تضم العديد من المساجد الأثرية ومنها مسجدى السادة السباع وأبو عيسى الذى افتتحهما الدكتور ممدوح الدماطى وزير الآثار بالأمس بعد أعمال الترميم ومسجد عبد الرحيم القنائى ومسجد النميرى ومسجد حسن نصر الله وجامع أحمد الصعيدى وجامع السادة الكورانين ومسجد أبو شعرة ومسجد أبو المكارم ومسجد الشيخ شعبان ومسجد الشيخ موسى  ومسجد العمرى البرلسى ومسجد داعى الدار ومسجد الفقاعى  وأربعة قباب هى قبة أبو النجاة وقبة إسماعيل الغرباوى وقبة جزر الجبانة وقبة الشيخ أحمد السطوحى وبوابتين هما بوابة مصنع الكتان وبوابتى مصنع الطرابيش وتكية هى تكية الخلوتية وربع هو ربع الحطانية ووكالة هى وكالة حسين ماجور ومحلج هو محلج محمد على .

مقالات ذات صله