العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

وزيرة السياحة تعقد اجتماعها الأول مع أعضاء مجلس الاتحاد المصرى للغرف السياحية

 

 

لأول مرة منذ ثلاث سنوات

 

أعضاء الاتحاد يتقدموا بالشكر لوزيرة السياحة على دعمها ومساندتها لإتمام العملية الانتخابية بنجاح وبشفافية

 

 

وزيرة السياحة توجه الاتحاد المصرى للغرف السياحية بتشكيل مجموعة عمل لكأس الأمم الأفريقية

 

 

القاهرة “المسلة” …. عقدت اليوم وزيرة السياحة اجتماعها الأول مع أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصرى للغرف السياحية المنتخب لأول مرة منذ ثلاث سنوات، وذلك في ضوء حرص الوزارة على تهنئة المجلس الجديد واستعراض الدور المنوط بهم القيام به خلال الفترة المقبلة لتحقيق رؤية وزارة السياحة للنهوض بالقطاع، وتعزيز التعاون والتنسيق خلال المرحلة المقبلة، خاصة وأنه بذلك يكون قد تم انجاز أول المحاور الخاصة بالإصلاح التشريعى من برنامج الإصلاح الهيلكى لتطوير القطاع.

 

 

حضر اللقاء أحمد الوصيف رئيس الاتحاد المصرى للغرف السياحية، وعدد من أعضاء الاتحاد من بينهم ناصر تركى، و” هبة حسين بكرى “، و ماجد فوزى رئيس غرفة المنشآت الفندقية، و عادل المصرى رئيس غرفة المنشآت السياحية، وهشام جبر رئيس غرفة الغوص والأنشطة البحرية، و أشرف ربيع عبد العال سيد، و محمد نادر هشام على، و محمد محمود عبد الله، و وحيد عاصم.

 

 

واستهلت وزيرة السياحة الاجتماع بتهنئة كافة أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصرى للغرف السياحية المنتخبين والمعينين على نجاح إتمام العملية الانتخابية وتوليهم مسئولية الاتحاد، مشيرة إلى دعم الحكومة المصرية لقطاع السياحة ومساندتها له، والتعاون القائم بين كافة الوزارات للنهوض بهذا القطاع.

 

 

وأضافت إلى أن السياحة من أهم الصادرات الخدمية للاقتصاد المصرى والتي يجب العمل على نميتها خلال الفترة الماضية، لافتة إلى أن 7 % من صادرات العالم خدمية منها 30 % صادرات سياحية.

 

 

وأكدت على أنها بداية جديدة وأن نجاح أي عمل لن يؤتى بثماره إلا من خلال التعاون والتنسيق والمسئولية المشتركة لكافة الأطراف ذات الصلة، مشيرة إلى أهمية العمل بشكل مؤسسى خلال الفترة القادمة ، والتعاون والتنسيق فيما بين أعضاء الاتحاد والغرف وبعضها البعض من جانب، وكذلك التعاون والتنسيق المشترك مع الوزارة من جانب آخر.

 

 

وأضافت أن ملف الانتخابات كان من الملفات التي كان لها أولوية منذ توليها حقيبة السياحة حتى تمت بنجاح ليكون هناك مجالس إدارات منتخبة ومعبرة عن قطاع السياحة لأول مرة منذ أكثر من ثلاث سنوات حيث كانت تدار بواسطة لجان تسيير أعمال، موضحة أنه بالانتهاء من هذا الملف يكون قد تم انجاز الركن الأول من محور الإصلاح التشريعى كما أُعلن في برنامج الإصلاح الهيكلى لتطوير القطاع والذى أطلقته الوزارة في نوفمبر الماضى.

 

 

وأكدت الوزيرة على أهمية تعاون القطاع الخاص في تطبيق برنامج الإصلاح الهيكلى، مشيرة إلى أن تم عمل مصفوفة تنفيذية لهذا البرنامج مرتبطة بجدول زمنى لتحديد المهام المنوط تنفيذها من قبل كل جهة مما يسهل تطبيقه ومتابعة ما تم إنجازه بشكل دورى ومؤسسى.

 

 

وأشارت إلى أنه يمكن وضع خطط عمل قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل بالتعاون مع الاتحاد لمتابعة ما تم إنجازه في كل محور من محاور البرنامج.

 

 

ومن جانبهم قدم أعضاء الاتحاد الشكر والتقدير لوزيرة السياحة على دعمها ومساندتها لإتمام العملية الانتخابية بنجاح وبشفافية، والجهود التي بذلتها الوزارة للانتهاء من هذا الملف من خلال الإجراءات القانونية التي يتم اتخذها لتعديل اللائحة الأساسية المشتركة للغرف السياحية واتحادها تيسيرا للعملية الانتخابية.

 

 

وأعرب رئيس الاتحاد أحمد الوصيف عن تفاؤل الاتحاد بالعمل والتعاون مع وزارة السياحة خلال الفترة المقبلة في ظل وجود رؤية وأهداف واضحة وموحدة، مشيرا إلى أنه سيكون هناك خطط تحرك سريعة على كافة المستويات، وسيتم وضع قائمة بالأولويات خلال الفترة المقبلة ومنها ملف التدريب، وتطوير المراكز التابعة للاتحاد مثل مركز القيادة الأمنة ومركز تدريب الطهاة.

 

 

وتطرق الاجتماع للحديث عن ملف التدريب وما تم إنجازه خلال الفترة الماضية لرفع كفاءة العنصر البشرى بقطاع السياحة، وتم مناقشة منظومة تحديث معايير تصنيف الفنادق المصرية الجارى العمل عليها بالتعاون مع خبراء من منظمة السياحة العالمية.

 

 

وناقش الاجتماع فوز مصر باستضافة كأس الأمم الأفريقية في يونيو المقبل، وأهمية استعداد القطاع لهذه الاستضافة لخروجها بالشكل اللائق والاستفادة من إقامتها على أرض مصر سياحيا، وفى هذا الشأن وجهت وزيرة السياحة، الاتحاد المصرى للغرف السياحية بتشكيل مجموعة عمل خاصة بهذا الملف تضع تصورها ومقترحاتها لاستغلال هذا الحدث.

 

وأشار ناصر ترك عضو الاتحاد إلى أنه بالانتهاء من انتخابات الاتحاد يكون قد اكتمل التمثيل النهائي للقطاع، لافتا إلى أهمية العمل خلال الفترة القادمة لتنشيط السياحة من الدول العربية نظرا لأهمية هذا السوق بالنسبة لمصر.

 

 

وأكد ماجد فوزى رئيس غرفة المنشآت الفندقية على التعاون الذى يتم بين الغرفة والوزارة في عدة ملفات منها تحديث منظومة معايير تصنيف الفنادق لتتواكب مع المعايير الدولية والذى سيتم الانتهاء من المرحلة الأولى منه خلال الأشهر القليلة القادمة، مشيرة إلى أنه لأول مرة يمر موسم السدة الشتوية بنجاح دون أي مشكلات.

 

 

وتطرق هشام حبر للحديث عن أهمية تضمين معايير السياحة الخضراء والحفاظ على البيئة فى منظومة تحديث تصنيف معايير الفنادق المصرية، مشيدا بتبنى رؤية الوزارة تطبيق مفاهيم التنمية المستدامة والاهتمام بالبعد البيئي في برنامج الإصلاح الهيكلى للقطاع.

اعلان العمرة الجديد 2019

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: