العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

الخطوط الجوية القطرية تعتزم تنفيذ صفقة استحواذ جديدة

 

 

 

 

الدوحة “المسلة السياحية” ….. قال أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية إن «القطرية» تعتزم تنفيذ صفقة استحواذ جديدة عبر شراء حصة في شركة طيران خلال 2019،  غير أن الباكر لم يكشف عن تفاصيل الصفقة فيما رجح موقع «سيمبل فلاينج» المتخصص في شؤون الطيران أن تكون الصفقة عبارة عن شراء حصة في شركة طيران عاملة في أميركا الشمالية لتعزز «القطرية» محفظتها الاستثمارية المتنوعة، والتي تضم حصة تبلغ 21.46 % في مجموعة الخطوط الدولية IAG المالكة للخطوط الجوية البريطانية إلى جانب حصة تبلغ 10 % في خطوط لاتام الجوية التشيلية و9.6 % في كاثي باسيفيك ومقرها هونغ كونغ ، وحصة تبلغ 49 % في شركة طيران ايطاليا (ميريديانا سابقا) ،وحصة تبلغ 5 % في خطوط جنوب الصين الجوية.

 

 

ولم يستبعد الموقع أن تدخل الخطوط الجوية القطرية كمنافس على حصة في الخطوط الماليزية التي تدرس حكومة ماليزيا طرحها للبيع فيما قال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد أن هناك «شركات محلية وأجنبية تعرب عن اهتمامها بالخطوط الماليزية».

 

 

 

وفي وقت سابق نقلت رويترز عن سعادة الباكر قوله إن القطرية لن تشتري حصة في «جت إيرويز»، لأن جزءاً كبيراً من شركة الطيران الهندية المثقلة بالديون مملوك للاتحاد للطيران، وهي شركة تملكها أبو ظبي التي وصفها بأنها عدو لقطر.

 

 

 

وقال الباكر «كنا سنتطلع بالتأكيد إليها (جت إيرويز) إذا لم تكن الاتحاد تملك فيها حصة نسبتها 24 %». وأضاف «كيف يمكنني الحصول على حصة في شركة طيران مملوكة لغريمنا؟». وزاد الباكر- في إشارة إلى جت- «لكن ليس في شركة طيران يحوز فيها عدو بلادي ملكية كبيرة».

 

 

 

وصرح الباكر بأن الخطوط القطرية تظل أيضاً مهتمة بتدشين شركة طيران مملوكة لها بالكامل في الهند، لكن هذا غير مسموح به بموجب قواعد الاستثمار الأجنبي الحالية في الهند.

 

وقامت الهند في يونيو 2016 بالسماح للمؤسسات الأجنبية بامتلاك حصص كاملة في شركات الطيران المحلية، مع سعي البلاد لتحفيز الاستثمار، حيث قررت الحكومة الهندية زيادة الحد الأقصى للاستثمار الأجنبي في شركات الطيران إلى 100 % بشرط موافقة السلطات الرسمية غير أنه منذ إعلان «القطرية» نيتها التوسع في الهند استنفرت شركات الطيران الهندية لمواجهة المنافس القطري الجديد.

 

 

ويبلغ حجم سوق الطيران الداخلي في الهند 100 مليون مسافر ومن المتوقع أن يحل محل المملكة المتحدة ليصبح ثالث أكبر سوق طيران في العالم بحلول العام 2026.الاستحواذ قد يكون على شركة طيران بأميركا الشماليةالخطوط الجوية الماليزية ،هــدف مـحـتمـل للصـفـقـة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله