العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

الفقي: نواجه الإرهاب وحدنا … و يجب على بريطانيا عدم التحريض ضد الدولة المصرية

 

 

 

 

في البرلمان البريطاني:

 

 

 

 

 

 

أعضاء اللوردات والعموم: سياسة أردوغان تدعم التطرف في المنطقة

 

 

 

القاهرة “المسلة السياحية” ….. أكد الدكتور مصطفي الفقي مدير مكتبة الاسكندرية أن بريطانيا لا تتفهم أحيانا حقيقة الأوضاع في مصر، وتسمح بقيام بعض عناصر جماعة الإخوان بالتحريض ضد الدولة المصرية. وأبدى دهشته من توقف الطيران البريطاني عن السفر إلى شرم الشيخ منذ ثلاث سنوات رغم أن شركات الطيران الكبرى، شرقا وغربا، تطير إلى هذه المدينة بانتظام.

 

 

 

 

 

جاء ذلك في المحاضرة التي ألقاها في قاعة ملحقة بالبهو الرئيسي للبرلمان البريطاني، بحضور لفيف من أعضاء مجلسي العموم واللوردات بدعوة من الجمعية البرلمانية البريطانية للشرق الأوسط.

 

 

 مواجهة الارهاب

 

 

 

وتحدث الفقي- الذي يزور لندن حاليا – عن الأوضاع الداخلية في مصر منذ 25 يناير 2011م، والمعنى الحقيقي للانتفاضة الشعبية في 30 يونيو 2013م، والدور الذي تقوم به مصر في مواجهة الإرهاب رغم الحصار الذي تتعرض له، والدعاية المسمومة التي يبثها الإرهاب، مشيرا إلى الأوضاع الملتهبة التي تشهدها المنطقة ولاسيما في السودان وليبيا، وأكد على أن سياسة مصر الخارجية تدعو إلى الكف عن التدخل في الشئون الداخلية للدول.

 

 

 

 

وشدد مدير مكتبة الاسكندرية -في محاضرة امتدت ساعتين وصفت بالجريئة والصريحة من الحاضرين- أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يمثل أفضل حاكم مصري في العصر الحديث يرعى مبدأ المواطنة، والوحدة الوطنية، ويعزز العلاقات المسيحية الإسلامية، ويعمر الكنائس مثلما يفعل مع المساجد، ويشكل ذلك اتجاها وطنيا لم يكن واضحا من قبل.

 

 

 

 

وأشار بعض المشاركين من أعضاء مجلسي اللوردات والعموم إلي أن المحاضرة أضاءت لهم حقائق لم تكن واضحة بالنسبة لهم، وطالبوا بأن تتولى الدولة المصرية قيادة الإسلام الوسطي المعتدل في مواجهة التطرف الذي يقوده أردوغان، والمؤيدون له في المنطقة العربية. وذكر الدكتور الفقي- تعليقا على ذلك- أن  الرئيس المصري منذ خمس سنوات يتبني دعوة تجديد الفكر الديني من خلال الأزهر الشريف أكبر مركز سني في العالم.

 

 

 سيناء

 

 

 

ومن جانبه دعا اللورد ستون، النائب الشهير في مجلس اللوردات إلى أهمية إعلان سيناء المصرية أرضا مقدسة تحتفي فيها مصر بالديانات المختلفة، وتجعلها مشروعا للسلام العالمي يحترمه الجميع، وقد علق الدكتور الفقي على الاقتراح بقوله أن ذلك مرهون بتوقف الحصار والإرهاب الذي تحاربه مصر وحدها.

 

 

 

 

وقد حضر السفير طارق عادل سفير مصر في لندن حفل الشاي الذي أقامته الجمعية تكريما للدكتور مصطفي الفقي في بهو البرلمان عقب المحاضرة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله