العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

“الطائر الجارح”.. طائرة جديد من تصميم “إيرباص”

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية” ….. قامت شركة “إيرباص”  الأوروبية المصنعة للطائرات بابتكار مفهوم طائرة مستوحى من سمات الطيور الجارحة كالنسور، والصقور.

 

 

 

 

وكشف وزير الخارجية البريطانية للتجارة الدولية، ليام فوكس، عن مفهوم طائرةالطائر الجارح” خلال عرض “Royal International Air Tattoo” الجوي يوم الجمعة.

وقام فوكس بتوثيق دعمه للمشروع بتغريدة تتضمن مقطع فيديو لمفهوم طائرةالطائر الجارح”، والتي تتميز بمجموعة من الريش تزيّن كل من الذيل وجناحي الطائرة.

 

 

 

 

ووفقاً لبيان على موقع “إيرباص” الإلكتروني، فإن هذا التصميم النظري مخصص لطائرة هجينة تعمل بالتيار الكهربائي.

 

 

 

 

وجاء في البيان أن الطائرة “مستوحاة من ميكانيكية الطيور الفعالة، ولها هياكل في الجناح والذيل تشبه تلك الموجودة في الطيور الجارحة، بينما تتميز بالريش الذي يتم التحكم به بشكل فردي، والذي يوفر تحكماً نشطاً في الطيران”.

 

 

 

 

وستكون الطائرة قادرة على حمل ما يصل إلى 80 راكباً، وستحرق وقوداً بنسبة 30٪ إلى 50٪ أقل من الطائرات العادية.

 

 

 

 

ورغم أن هذه الطائرة لن ترى النور، فإن الهدف الحقيقي من المشروع هو تحفيز الجيل القادم من مهندسي الطيران، وفقاً لما قاله مارتن أستون، المدير المسؤول في شركة “إيرباص”.

 

 

 

 

وقال أستون في البيان: “صُممت طائرة الطائر الجارح لتكون مصدر إلهام للشباب، ولتخلق عامل روعة من شأنه المساعدة على التفكير في مستقبل مهني مثير، في قطاع الطيران المهم للغاية”.

 

 

 

 

ويأمل أستون أن يساعد المشروع في جعل مستقبل الطيران أكثر استدامةً، و نظافةً، واخضراراً، وأكثر هدوءً من خلال أخذ المعايير الطبيعية للتصميم، قائلاً: “نحن نعلم من خلال عملنا على طائرة الركاب A350 XWB أن التقليد الحيوي لديه أفضل الدروس التي يمكننا تعلمها. من منا لا يستلهم من هذه المخلوقات؟”

 

 

 

 

كما شاركت “إيرباص” أيضاً في تطوير تصاميم مقاعد الطائرات الجديدة.

 

 

 

 

وفي فبراير/شباط، كشفت شركة التصميم البريطانية “LAYER” عن مقعد نموذجي، صُمم لمقصورات الدرجة السياحية داخل طائرات “إيرباص” للرحلات القصيرة إلى متوسطة المدى، والتي توفر المزيد من الراحة للمسافرين.

 

 

 

 

ويتكون مفهوم المقاعد تحت اسم “Move“، أي تحرّك، من ألياف فاخرة الصنع متصلة بأجهزة استشعار ذكية مدمجة، مما يتيح للركاب التحكم يدوياً في درجة حرارة المقعد، والضغط، والحركة، وكل ذلك عبر تطبيق على هواتفهم.

 

 

 

 

وفي أبريل/ نيسان، عرضت “إيرباص” لأول مرة مقعد “Settee Corner” لمقصورات درجة رجال الأعمال، وهي عبارة عن أريكة مخصصة للطائرات تشمل جميع الميزات المعتادة داخل مقصورة درجة رجال الأعمال.

اعلان العمرة الجديد 2019

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: