العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

إياتا : 4,4 مليار مسافر جواً حول العالم خلال عام 2018

 

 

 

 

 

 

 

81.9 % نسبة معدلات الاشغال

 

 

 

المسلة السياحية” ….. أصدر الاتحاد الدولي للنقل الجوي «إياتا» التقرير الخاص بالإحصائيات العالمية للنقل الجوي لعام 2018، والذي يسلّط الضوء على الكفاءة المتزايدة في مجال الربط الجوي وتطوّره المتواصل. وتوضّح هذه الإحصائيات أنّ 4.4 مليار راكب سافروا جواً في عام 2018، كما أن معدلات الإشغال سجّلت مستويات غير مسبوقة بنسبة 81.9% على متن الرحلات الجوية.

 

 

 

 

 

كما تحسّنت الكفاءة في استهلاك الوقود بما يزيد على 12% بالمقارنة مع عام 2010. في حين بلغ عدد ثنائيات المدن ذات الرحلات الجوية المتبادلة عبر الرحلات المباشرة 22,000، محققاً زيادة قدرها 1,300 رحلة مزدوجة عن عام 2017، أي ضعف عددها في عام 1998 والذي بلغ 10,250 رحلة. أما الكلفة الحقيقية للنقل الجوي فقد انخفضت إلى أكثر من النصف خلال السنوات ال 20 الأخيرة (إلى حوالي0.78 دولار أمريكي لكل طن شحن متاح في الكيلومتر).

 

 

 

 

 

وقال ألكساندر دو جونياك المدير العام والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للنقل الجوي: باتت الخطوط الجوية تربط بين المزيد من الأفراد والوجهات أكثر من أي وقت مضى، فحريّة الطيران أصبحت اليوم أكبر بشكلٍ ملحوظ. وكما هو الحال مع كافة النشاطات البشرية، يترافق هذا التقدم مع تكلفة بيئية تسعى شركات الطيران إلى تقليصها، فنحن ندرك أن الاستدامة هي عنصر أساسي يمكّننا من الاستمرار بتوفير مزايا النقل الجوي.

 

 

 

 

 

وجاءت أبرز نقاط أداء قطاع النقل الجوي في 2018، كالتالي: فقد حملت شركات الطيران 4.4 مليار راكب في رحلات مجدولة، مُحققة زيادة بنسبة 6.9% عن عام 2017، أي 284 مليون رحلة جوية إضافية. ويواصل التقدم في قطاع شركات الطيران منخفضة التكلفة التفوق على شركات الطيران التي توفر باقة شاملة من الخدمات. وحققت شركات الطيران منخفضة التكلفة زيادة في السعة (التي تقاس بعدد المقاعد المتاحة لكل كيلومتر) بمقدار 13.4%، ما يقارب ضعف معدل النمو الكلي للقطاع والبالغ 6.9%.

 

 

 

 

وساهمت شركات الطيران منخفضة التكلفة برفع السعة العالمية بمعدل 21% مقارنة بنسبة 11% عام 2004. في حين بلغت حصة شركات الطيران منخفضة التكلفة 29% من المقاعد المتوفرة عام 2018 بالمقارنة مع 16% عام 2004، الأمر الذي يعكس تركيز نموذجها التجاري على الرحلات القصيرة. فيما تصنّف 52 شركة طيران من أعضاء الاتحاد الدولي للنقل الجوي -البالغ عددهم 290- نفسها كشركات طيران منخفضة التكلفة أو ضمن نماذج جديدة أخرى. قامت شركات الطيران في منطقة آسيا والمحيط الهادئ مُجدداً بنقل أكبر عدد من الركاب على مستوى القطاع.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله