العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

حديقة “موستالاند” بالجزائر تجذب 800.000 زائر

 

 

 

 

 

مستغانم “المسلة السياحية” ….. توافد أزيد من 800.000 زائر على حديقة الترفيه والحيوانات “موستالاند” بمستغانم خلال موسم الاصطياف بحسب مديرة الحديقة.

 

 

 

 

وأوضحت سامية بلمحال لـ وأج أن حديقة الترفيه والحيوانات “موستالاند” عرفت خلال هذه الفترة (من يونيو إلى أغسطس) توافدا قياسيا للزوار بالمقارنة مع السنة الماضية 2018 التي استقطبت خلالها الحديقة ما يفوق 635 ألف زائر.

 

 

 

واستقبلت مختلف فضاءات حديقة الترفيه والحيوانات “موستالاند” خلال الفترة الممتدة بين الفاتح يناير و31 أغسطس من هذه السنة قرابة مليون و200 ألف زائر تضيف السيدة بلمحال.

 

 

 

 

وذكر نفس المصدر أن ذروة الزوار للحديقة تم تسجيلها أيام الثلاثاء (مساء) والجمعة والسبت وخلال عطلتي عيد الفطر والأضحى والعطل المدرسية وبلغت شهر أغسطس 400 ألف زائر وشهر مارس 115 ألف زائر.

 

 

 

 

ولم يتم, وفقا لذات المتحدثة, غلق أبواب حديقة الترفيه والحيوانات “موستالاند” أمام الزوار منذ افتتاحها قبل سنتين في 13 يوليو 2017.

 

 

 

 

وتميز موسم الاصطياف لهذه السنة بولادة اللبؤة “شيما” لتوأم متكون من أربعة أشبال من فصيلة الأسد الإفريقي من بينهم شبل من فصيلة الأسد الأبيض النادر والنمرتين “ميلكا” و”إلان” لتوأمين من النمور الملكية البنغالية البيضاء والبنية وولادات أخرى للذئاب القطبية والأيل البربري وأيل كورسيكا وحيوان اللاما, يضيف مسؤول العيادة البيطرية للحديقة بلخضر واسيني لوأج.

 

 

 

 

وتمتلك حديقة الحيوانات بموستالاند زهاء 100 حيوان من 36 صنف وفصيلة من بينها بعض الحيوانات النادرة على غرار “النمور الملكية البنغالية” و”الذئاب القطبية البيضاء” و”اللاما” و”الياك” وقرود “البابوا” الغابونية و”تمساح النيل” و”الأسد الإفريقي” والأنواع الجزائرية المهددة بالانقراض ك”الضبع المرقط” و”الفنك” وقرد “المكاك” أو “الماغو” يضيف السيد واسيني.

 

 

 

 

وتقع حظيرة الترفيه والحيوانات “موستالاند” التي تبلغ مساحتها 57 هكتار منها 32 هكتارا مخصصة لحديقة الحيوانات بحي “خروبة” شرق مدينة مستغانم بالقرب من الواجهة البحرية الشرقية “سيدي المجدوب” التي تطل مباشرة على خليج “أرزيو”.

 

 

 

 

ويتوفر هذا الفضاء الترفيهي على مدينة للألعاب بها أزيد من 20 لعبة للكبار والصغار وحديقة للألعاب المائية “خروبة أكوابارك” وحديقة أخرى للحيوانات وغابة طبيعية للنزهة ومطاعم راقية وأخرى للأكل السريع ومحلات وفندق خمسة نجوم ومركز رياضي بمقاييس عالمية وساحة مخصصة للعروض الفنية الموسيقية والمسرحية وحظيرة بطاقة استيعاب تقدر ب 5 ألاف مركبة كما تمت الإشارة إليه.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: