العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

الآثاريين العرب يناشد العالم المتحضر بأن لا يكون سوقًا مفتوحًا للآثار المهربة للخارج

الآثاريين العرب يمنح شباب الآثاريين منح ماجستير ودكتوراة

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية

 

كتب – المحرر الثقافى

 

أكد الدكتور محمد الكحلاوى الأمين العام للاتحاد العام للآثاريين العرب بأن المؤتمر ال22 للاتحاد الذى انعقد بمقر الاتحاد بمدينة الشيخ زايد فى الفترة من 9-10 نوفمبر برئاسة الدكتور على رضوان يناشد العالم المتحضر بأن لا يكون سوقًا مفتوحًا للآثار المهربة للخارج.

 

 

كما يستحث المؤتمر العالم بلغة المنطق والثقافة والحفاظ والصيانة على حماية التراث الإنسانى وعدم استغلال الفرص من أجل بيع أثار المناطق التى لايتم حمايتها خصوصًا فى البلدان التى تعانى من الصراعات المسلحة .

 

 

 

اعلان العمرة الجديد 2019

 

 

 

ومن جانبه أشار الدكتور عبد الرحيم ريحان مقرر إعلام الاتحاد العام للآثاريين العرب بأن المؤتمر يرفض كافة أوجه الاعتداءات الإسرائيلية على الحرم القدسى وأى تغيير فى مدينة القدس وأى تعامل أحادى مع القدس من أى جهة.

 

 

ويرفض الاتحاد نقل السفارة الأمريكية إلى القدس العربية المحتلة ،وكذلك سفارة أى دولة أخرى كما يؤكد المؤتمر على عروبة وإسلامية ومسيحية المقدسات فى فلسطين .

 

 

كما أوصى بضررة حفظ التراث الفلسطينى وتوثيقه وتسجيله من أجل صيانته ومن أجل حفظه للأجيال القادمة حتى لا تضيع الهوية الفلسطينية بضياع تراثها المادى واللامادى ، ويستمر الاتحاد العام للآثاريين العرب فى التصدى للمخططات الممنهجة للاحتلال الإسرائيلى التى تسعى إلى تزوير الحقائق التاريخية عن عروبة فلسطين.

 

 

ويضيف الدكتور ريحان بأن المؤتمر ناشد الأمم المتحدة والمنظمات التابعة لها للقيام بدورها فى حماية التراث اليمنى فى ظل الظروف الراهنة .

 

 

كما ناشد العرب المتصارعين فى اليمن بوقف الاعتداءات فورًا على التراث وعلى البشر والحجر وتحكيم العقل من أجل وأد الفتن التى تحدث بين الأشقاء العرب.

 

 

كما أوصى بضرورة الحفاظ على المواقع الأثرية بليبيا وعدم اتخاذها دروعًا للبشر والأسلحة وصيانة المواقع التراثية و التراث الليبيى، وكذلك أوصى بإنشاء صندوق لترميم آثار سوريا التى تضررت من جرّاء الصراعات والإعتداءات على المدن التاريخية السورية.

 

 

ويتابع بأن المؤتمر أوصى بتشكيل فريق من المتخصصين من خلال منسقى الاتحاد العام للآثاريين العرب للوقوف على الحالة الراهنة للآثار فى البلدان التى تعيش حالة من الصراعات “فلسطين – سوريا – العراق – اليمن – ليبيا” للقيام بعمل دليل متكامل عن الحالة الراهنة للآثار وتقديمه إلى جامعة الدول العربية تمهيدًا لإجراءات الصيانة والترميم ، والعمل على مخاطبة الجهات العربية الرسمية من أجل استعادة الآثار التى تم تهريبها خارج بلدانها الأصلية .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Booking.com
اعلان العمرة الجديد 2019

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: