[google-translator]

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

حمد الدولي يتجاوز مطار دبي بـ 21.4 % في نمو المسافرين 2015

حمد الدولي يتجاوز مطار دبي بـ 21.4 % في نمو المسافرين 2015

 

الدوحة "المسلة" …. ذكر مجلس المطارات العالمي في تقرير العام 2015 أن مطار حمد الدولي كان من بين أسرع مطارات العالم نمواً من حيث حركة المسافرين في 2015، متقدماً بذلك على كل من مطار دبي الذي يعتبر أكثر مطارات العالم إشغالاً ومطار أبوظبي.


ويشير تقرير العام 2015 الذي اطلع عليه "الوطن الاقتصادي" إلى أن مطار حمد الدولي شهد نمواً في أعداد المسافرين بنحو 21.4% خلال العام الجاري مقارنة بالعام الماضي، بينما حقق مطار دبي نمواً بنحو 8.2%، وسجل مطار أبوظبي الدولي نمواً بنسبة 18.2%. وقال التقرير إن منطقة الشرق الأوسط عموماً سجلت أعلى معدل بين مناطق العالم، حيث بلغ معدل نمو عدد الركاب 15.7 % في المتوسط.وكان مطار حمد الدولي أعلن مؤخراً أنه قام بخدمة أكثر من 30 مليون مسافر بنجاح منقطع النظير خلال عام 2015، ويعتبر ذلك إنجازاً غير مسبوق تم تحقيقه في فترة قياسية بلغت أقل من عامين منذ بدء التشغيل الفعلي لعمليات المطار، هذا الصرح المعماري الهائل.


وتوقع المهندس بدر المير، رئيس العمليات التنفيذي لمطار حمد الدولي في تصريحات سابقة له ، أن يكون العام 2016 أكثر تميزاً ونجاحاً بالنسبة لمطار حمد الدولي ، وذلك بعد الإنجاز الذي حققه بخدمة 30 مليون مسافر في 12 شهراً فقط.وأكد المير أن النمو السريع للناقل الوطني لدولة قطر، الخطوط الجوية القطرية والتي قدمت وجهات سفر عديدة وأضافت أحدث الطائرات لا سطولها العملاق كان من أحد الأسباب الرئيسية للزيادة المذهلة في أعداد المسافرين، مشيراً إلى أن عام 2015 كان عاماً باهر النجاح حصد خلاله مطار حمد الدولي على العديد من الجوائز والأوسمة العالمية.

 

ومن المتوقع أن يحقق مطار حمد الدولي المزيد من النمو في حركة المسافرين والشحن خلال الفترة المقبلة وذلك بفضل عمليات التوسع التي يجريها في المرافق، علاوة على التوسع المتنامي للخطوط الجوية القطرية عبر العالم، وسيكون هذا التوسع داعماً الاقـتصاد الوطني لدولة قطر، وحافزاً لتحقيق المزيد من النمو في حركة التجارة بين دولة قطر وجميع دول العالم. وتصل القطرية للشحن الجوي حالياً لأكثر من 45 وجهة شحن حصرية في العالم، وتبلغ طاقة الشحن الجوي لمطار حمد الدولي 1.4 مليون طن سنوياً.


ويعتبر مطار حمد الدولي أول مطار في العالم يتم تصميمه لاستيعاب جميع أنواع الطائرات التجارية، من بينها طائرة الإيرباص A380 أكبر طائرة لنقل المسافرين على الإطلاق. ويصنف مطار حمد الدولي من بين أفضل مطارات العالم لركاب الترانزيت حيث حاز مؤخرا على المركز الثاني بين أفضل مطارات العالم للعام 2015 لركاب الترانزيت بحسب استطلاع مجلة "كوندناست ترافلر" واسعة الانتشار طبعة الشرق الأوسط، كما أحرز مرتبة متقدمة في دراسات جودة خدمة المطارات للربع الأول من عام 2015 حيث منح المرتبة الأولى بين مطارات الشرق الأوسط من حيث نظافة المبنى وسرعة تسليم الحقائب والراحة في أماكن الانتظار.ويستوعب مبنى الشحن بالمطار ما يصل إلى 11 طائرة عريضة البدن في المرة الواحدة.


علاوة على ذلك، يمكنه تولي قرابة 6 آلاف شحنة في نفس الوقت، وسيكون قادر على استيعاب نحو 1.5 مليون طن سنوياً فور استكمال بنائه.


ويتضمن المبنى كذلك مرفق مخصص للبضائع الخطيرة، بالإضافة إلى منطقة للسلع سريعة التلف، كما يضم 30 باحة لتحميل الشاحنات، إضافة مرفق مُعد للحيوانات الحية. 

 

وفي سياق التقرير أشار مجلس المطارات العالمي إلى أنه حتى سبتمبر الماضي ارتفعت حركة المسافرين على مستوى العالم بنسبة 6.2٪ مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.


ولفت إلى أنه خلال شهر سبتمبر وحده، ارتفعت حركة المسافرين بنسبة 6.5% مقارنة بالعام السابق.


كما سجلت معدلات النمو الدولية والاقليمية نحو 6.3٪ و9.6٪ على التوالي خلال نفس الشهر. وأوضح أنه في ظل بيئة تتسم بأسعار قليلة وضعف في أسعار النفط فإن السفر الجوي العالمي لايزال يسجل نمواً سنوياً قوياً فوق اتجاه النمو لمدة ثلاث سنوات، مشيراً إلى وجود مستويات نمو مختلفة بين المطارات في الأسواق الناشئة، مقارنة بتلك التي تعمل في الأسواق المتقدمة. وبخصوص الشحن الجوي قال التقرير إن أسواق الشحن الجوي لاتزال ضعيفة نسبياً مقارنة حركة المسافرين، لافتاً إلى أن تباطؤ الأسواق الناشئة بقيادة الصين أدى إلى نمو أكثر هدوء في أحجام الشحن الجوي عبر الأسواق العالمية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: