العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

وزير سياحة سوريا: خطة متكاملة للنهوض بكورنيش طرطوس

وزير سياحة سوريا: خطة متكاملة للنهوض بكورنيش طرطوس

 

طرطوس "المسلة" …. أكد وزير السياحة المهندس بشر يازجي ضرورة استمرار عمل المنشآت السياحية في طرطوس مشيرا إلى أن مناطق الساحل السوري تمتلك مزايا فريدة يجب أن تكون “وحيا” لإطلاق مبادرات مهمة كالمطاعم العائمة واستثمار المغاور وسياحة الغوص.

 

وأوضح يازجي خلال لقائه مساء امس في مبنى المحافظة الأسرة السياحية في طرطوس من مستثمرين وممثلي مجلس المدينة أن الوزارة وضعت خطة متكاملة للنهوض بكورنيش طرطوس البحري تتضمن جدولا زمنيا محددا واشراكا لعدة وزارات ما يتطلب شراكة حقيقية من المستثمرين السياحيين في المحافظة ودورا في صنع القرار لافتا الى تمديد المهل للمنشآت المهددة بالإغلاق بسبب عدم تخصيصها مرآبا للسيارات وذلك من باب تسهيل عمل المنشآت التي تقاوم الظروف الصعبة الراهنة وتصر على الاستمرار.

 

وأشار يازجي لـ سانا إلى ضرورة الحفاظ على جودة المنتج السياحي والترويج المستمر والنوعي للمرافق السياحية كالمنشآت والمعالم الطبيعية من قبل أبناء المناطق ودراسة إمكانية إحداث فنادق في قلب البيوت الريفية في القرى المميزة سياحيا بما يحقق التنمية لهذه المناطق وبما ينعكس إيجابا على الواقع السياحي.

 

وبين وزير السياحة أن الوزارة “مستمرة بمخاطبة مجلس الوزراء بخصوص الأملاك البحرية في طرطوس لتسهيل استثمارها” داعيا إلى تشكيل لجنة من وزارة السياحة ومجلس مدينة طرطوس لمعالجة آثار توقف بعض المشاريع والحؤول دون “احتمال ضياع حقوق المستثمرين والمكتتبين وتوثيق العقود لتثبيت الحقوق”.

 

من جهته أشار محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى إلى مواصلة التحضير لورشة عمل تضم ذوي الاختصاص في الاستثمار السياحي لوضع رؤية واحدة مستقبلية للمحافظة مبينا الحاجة لتشريعات سياحية تضمن عودة إقلاع العديد من المشاريع السياحية المتوقفة.

 

ولفت رئيس غرفة تجارة وصناعة طرطوس وهيب مرعي إلى “مشكلة تداخل الاختصاصات بين الوحدات الادارية ووزارات أخرى ما يعرقل ويؤخر البت بقرارات الاستثمار” بينما أشار عدد من المستثمرين إلى عوائق تتعلق بمسألة الحصول على الموافقات للقيام بإجراءات صيانة للمنشآت والحاجة إلى تأمين عمال واستثمار خريجي المعاهد الفندقية ومراكز التدريب وتطبيق القانون رقم 17 لجذب العمالة الى القطاع الخاص وإتاحة إمكانية استيراد مواد الإكساء من الخارج لاستكمال المنشآت والاهتمام بالسياحة الموجهة لفئة الشباب وضبط ظاهرة استغلال الكورنيش لنشر المقاعد المأجورة غير الخاضعة لرقابة سعرية.

 

حضر الاجتماع نائب رئيس المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة المهندس علي حماد وعضو قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي هانيبال ابراهيم ورئيس مجلس مدينة طرطوس المهندس علي السوريتي وعدد من المستثمرين.

 

كما زار الوزير موقع ملتقى النحت الدائم الذي حمل عنوان “طرطوس أم الشهداء” في بلدة النقيب بريف المحافظة حيث أكد أن المنحوتات المعروضة “تحمل كل منها قصة سورية تختصر بملامحها أساطير ورموز بطولات أبناء الشعب السوري خلال سنوات الأزمة” معتبرا أن كل منحوتة تؤكد أن الفنانين التشكيليين سيكونون رافدا للمهندسين في إعادة إعمار سورية من خلال تزيين شوارعها بالمنحوتات التي تشكل جاذبا مهما للسياح من العالم.

 

وخلال حضوره حفل تخريج طالبات الدورة التدريبية في فن الطبخ بالمعهد الفندقي بطرطوس والتي نفذتها الجمعية الاسلامية الجعفرية بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي وبتمويل من الاتحاد الاوروبي بعنوان “الاكلات في وقت الازمات ..الصمود صمودك” دعا يازجي إلى تدريب ودعم الطاقات الشبابية الكامنة وفتح أسواق جديدة في سورية لتأمين فرص عمل لهذه الطاقات التي تم تدريبها مبينا أن الوزارة أطلقت منذ أكثر من أسبوع برنامج “دعم المهارات” المستمر عبر كل المعاهد والمدارس الفندقية التابعة لوزارة السياحة في المحافظات وهو برنامج مخصص لأسرة الشهيد بشكل خاص وفق ضوابط ومعايير محددة من أجل تنمية المهارات وفتح فرصة لمشاريع جديدة تقوم بها أسرة الشهيد إضافة إلى تامين فرص عمل.

 

وأشار الوزير إلى أن زيارته تهدف الى التحضير للموسم السياحي لعام 2016 بما يتضمن كل تفاصيل الترويج أو الاستثمار أو التخطيط وخاصة أن طرطوس هي قبلة السياحة في سورية وأن الساحل السوري سيكون قبلة المتوسط وقال “إن الأمر يحتاج إلى التخطيط والتعاون بين كل الوزارات المعنية”.

 

وأضاف يازجي “نتوقع هذا العام حركة سياحية خارجية جيدة جدا حيث نحضر لبرنامج سياحة المغتربين وسياحة من قبل الدول الصديقة” لافتا إلى طرح بعض المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي ستشكل فرصة جاذبة جدا لأصحاب الاستثمارات باتباع الضوابط والمعايير اللازمة.

 

وبين الشيخ عدنان عبود رئيس الجمعية الإسلامية الجعفرية بطرطوس أن المتدربات البالغ عددهن 75 متدربة من مختلف المحافظات استفدن من خبرات المدربين في المعهد الفندقي بطرطوس وحصلن على شهادة تمكنهن من العمل بموجبها مشيرا إلى أن الجمعية أيضا بصدد تنفيذ مشاريع أخرى منها “خيرات بلدنا” لصناعة المواد الغذائية “مونتنا أطيب” وبرنامج آخر لإصلاح وترميم مراكب الصيد مؤكدا أن غاية الدورة دعم التماسك الاجتماعي بين الوافدين والمجتمع المحلي في المحافظة.

 

وافتتح وزير السياحة في المعهد الفندقي معرض “بانوراما المطبخ السوري” الذي ضم أكلات شعبية تمثل محافظات طرطوس واللاذقية وحلب ودرعا وادلب والحسكة وحمص والرقة وحماة ودير الزور.

 

وأوضح المهندس مدلج عمران مدير المعهد الفندقي بطرطوس أن هذا المعرض تتويج لـ 26 يوما تدريبيا للدورة التي أقامتها الجمعية الجعفرية بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي وتنفيذ وزارة السياحة حيث ضمت الدورة متدربات من مختلف المحافظات أغلبهن من الوافدات مبينا أن كل مجموعة نفذت طبقا خاصا بالمحافظة التي تنتمي إليها.

 

وأكد عمران أن المتدربات حصلن على وثائق نجاح وشهادات توءهلهن لإقامة مشاريع صغيرة مثل مطعم صغير أو محل حلويات إضافة إلى إمكانية العمل بموجب الشهادة الممنوحة لهن.

 

شارك في الفعالية محافظ طرطوس صفوان ابو سعدى وغسان أسعد امين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في المحافظة وياسر العيسى مدير مكتب برنامج الأمم المتحدة الانمائي في المنطقة الساحلية.

اعلان العمرة الجديد 2019

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: