آخر الأخبار

[google-translator]

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

وزير سياحة البحرين يتوقع 10 % زيادة فى نمو ايرادات القطاع العام الحالى

وزير سياحة البحرين يتوقع 10 % زيادة فى نمو ايرادات القطاع العام الحالى

 

المنامة "المسلة" ….. ذكر وزير الصناعة والتجارة والسياحة راشد الزياني أن المستثمرين الباحثين عن الفرص، يتقدمون باستمرار لإنشاء مشاريع في القطاع السياحي، الذي بلغت إيراداته في العام 2014 نحو 228 مليون دينار، ويتوقع أن تنمو بما لا يقل عن 10 في المئة في العام 2015.

 

وقال الزياني، على هامش انطلاق فعاليات اليوم المفتوح للمرشدين السياحيين: إن «القطاع السياحي في نمو، وقد نما 17 في المئة في 2014، ونتوقع أن تكون نسبة النمو في العام 2015، مكونة من رقمين»بحسب الوسط.

 

ولم يذكر رقماً معيناً، إلا أن أقل نسبة مكونة من رقمين هي 10 في المئة، وهو ما يعني أن النمو لن يقل عن 10 في المئة، أي لن تقل إيرادات القطاع في 2015 عن ربع مليار دينار.

 

وردّاً على سؤال عن وجود طلبات من قبل مستثمرين لإنشاء مشاريع في قطاع السياحة، أجاب الزياني: «الطلبات على طول، لا تتوقف».

 

وأضاف الزياني «وجود طلبات على إنشاء مشاريع في القطاع السياحي دليل على حيوية القطاع، ولدينا خطط وبرامج لتطوير القطاع السياحي ليكون أكثر شمولاً».

 

وأكد تركيز الوزارة في الوقت الحاضر على تنفيذ الخطط والبرامج الهادفة إلى تعزيز قطاع السياحة في مملكة البحرين؛ كونه يشكل قطاعاً اقتصاديّاً مهمّاً، وخصوصاً في ظل ما تتمتع به البحرين من تاريخ عريق وسمعة تجارية وحضارية تميزت بها على مر العصور.

 

وقال الوزير: «إن وزارة الصناعة والتجارة والسياحة وضمن توجهاتها لتعزيز القطاع الاقتصادي في البلاد، تضع موضوع تطوير قطاع السياحة والمرافق السياحية في البلاد في مقدمة أولوياتها وتعمل على وضع الخطط والبرامج الكفيلة الارتقاء بهذا القطاع الحيوي والمهم، ومن ضمنها تأهيل وتدريب المرشدين السياحيين وتمكينهم من الحصول على رخصة احتراف في هذا العمل الوطني الهام، فالإرشاد السياحي يعتبر أحد أهم أسس الجذب السياحي، الذي تسعى البحرين إلى تطويره وتأهيل الكوادر البشرية العاملة في هذا القطاع».

 

وتحدث الزياني عن فكرة تأسيس معهد متخصص في الفندقة والسياحة لتأهيل كوادر بشرية مدربة قادرة على تلبية الطلب المتزايد الذي يزداد بزيادة الاستثمارات في القطاع.

 

وقال: «من المهم رفع نسبة البحرنة في القطاع السياحي… كانت هناك شكاوى من نقص البحرينيين المؤهلين لشغل الوظائف في القطاع، ولهذا طرحت فكرة تأسيس المعهد لتأهيل البحرينيين وزيادة نسبتهم في القطاع السياحي».

 

يذكر أن الشركات العاملة في قطاع السياحة بمملكة البحرين حققت إيرادات ضخمة تبلغ 228 مليون دينار في 2014، وبنسبة نمو تبلغ 17 في المئة عن 2013 الذي بلغت فيه الإيرادات نحو 195 مليون دينار.

 

وتحقق الشركات السياحية أرباحاً مجزية، وهو ما يدفع المستثمرين للتنافس على ضخ رؤوس أموالهم في إنشاء مشاريع سياحية في مملكة البحرين، لتنمية رأس المال.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: