4.22 تريليون يوان إيرادات صناعة الثقافة الصينية في النصف الأول

 

 

بكين “المسلة” ….. أظهرت نتائج بيانات رسمية أصدرتها مصلحة الدولة للإحصاء امس الثلاثاء أن صناعة الثقافة في البلاد قد حافظت على نمو ثابت في حجم إيراداتها في النصف الأول من العام الجاري 2018، مدعومة بالمكاسب القوية المحققة من قبل موفري خدمات الأخبار والمعلومات.

 

وأشارت البيانات الصادرة إلى أن حجم الأرباح الإجمالي لكبرى الشركات الرئيسة العاملة في المجال المذكور، التي يبلغ حجم إيراداتها السنوية خمسة ملايين يوان ( نحو 733500 دولار أمريكي) فما فوق قد وصل إلى 4.22 تريليون يوان خلال الفترة ما بين شهري يناير ويونيو الماضيين، بارتفاع بنسبة 9.9 بالمئة على أساس سنوي بحسب شينخوا.

 

وجاء النمو المسجل أقل بـ 0.6 نقطة مئوية عما كان قد سجله في الربع الأول من العام الجاري وبواقع 1.8 نقطة مئوية أقل من النمو المسجل لنفس الفترة من العام الماضي.

 

وصدرت النتائج المذكورة بعد مسح قامت به المصلحة شمل 59 ألف شركة عبر أرجاء البلاد تعمل في تسع قطاعات ثقافية في 31 منطقة.

 

وفيما تسعى الصين لتحويل نمط نموها إلى نمط مدعوم بقوة الطلب المحلي والخدمات، تعمل البلاد على تطوير وتنمية صناعة ثقافية لتكون دعامة قوية للاقتصاد الوطني بحلول العام 2020.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله