45 ألفًا يحصلون على الجنسية الأميركية ويصبحون مواطنين أميركيين خلال أسبوع الدستور

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية 

 

 

يؤدي آلاف الأشخاص قسم الولاء للحصول على الجنسية الأميركية ويصبحون مواطنين أميركيين خلال أسبوع الدستور الذي يجري الاحتفال به في العام الحالي من 17 إلى 23 أيلول/سبتمبر، حيث يكرّم الأميركيون دستورهم.

ويقول فرانسيس سيسنا، الذي يتولى منصب رئيس هيئة خدمات الجنسية والهجرة الأميركية، “إن الدستور يلعب دورًا أساسيًا في حياة جميع الأميركيين، وخاصة بالنسبة لأولئك الأميركيين الذين يختارون أن يصبحوا أميركيين بمحض إرادتهم”؛ مضيفا أن الدستور “لا يرسي فقط الأساس لسيادة القانون، ولكنه يشكل أيضًا إطارا لنظام الهجرة الشرعي القائم اليوم، وتمكين المهاجرين من أن يصبحوا مواطنين” أميركيين.

 

وتقام مراسم أداء قسم الولاء لـ45 ألف مهاجر من جميع أنحاء العالم في أماكن أميركية معروفة، مثل الأرشيف الوطني في واشنطن، وحديقة يلوستون الوطنية في وايومنغ، وأيضا في المكتبات والكليات والمتاحف المحلية في عموم البلاد.في كل عام، يحصل عدد يتراوح بين 700 و780 ألف شخص على الجنسية الأميركية.

 

وعلى مدى العامين الماضيين، كانت هناك زيادة بنسبة 25 في المئة في عدد طلبات الحصول على الجنسية، وفي هذا العام، تعمل هيئة التجنيس والهجرة في الولايات المتحدة على إنجاز طلبات الحصول على الجنسية لأكثر من 829 ألف شخص.

 

خلال السنوات الخمس الماضية، تمت الموافقة على 91 في المئة من الأشخاص الذين تقدموا بطلبات للحصول على الجنسية.

 

يجري الاحتفال بيوم الدستور ويوم المواطنة في 17 أيلول/سبتمبر من كل عام، وهو اليوم الذي اجتمع فيه المندوبون في المؤتمر الدستوري في العام 1787 للمرة الأخيرة للتوقيع على الوثيقة التي وضعوها.

 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله