العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

منطقة الشرق الاوسط تخصص 60 مليار دولار لتطوير مرافق الطيران

منطقة الشرق الاوسط تخصص 60 مليار دولار لتطوير مرافق الطيران

 

دبى "المسلة" …. تصل قيمة المبالغ التي خصصتها منطقة الشرق الأوسط لتطوير المرافق الأرضية المرتبطة بعمليات الطيران إلى 60 مليار دولار، مستحوذة على الجانب الأكبر من ميزانيات توسيع وتطوير المطارات في المنطقة، بحسب دراسة حديثة لمعهد آسيا الباسيفيك للطيران.

 

وتوقع الاتحاد العربي للنقل الجوي ارتفاع عدد المسافرين عبر المطارات العربية إلى 571 مليون مسافر بحلول عام 2026، كما أن عدد الطائرات العاملة في اساطيل شركات الطيران العربية سيرتفع خلال نفس الفترة من 1069 طائرة إلى 1685 طائرة.

 

وأفاد خبراء في مجال النقل الجوي أن مشروعات التوسع والتطوير التي تنفذها المطارات وشركات الطيران بقيمة مليارات الدولارات في منطقة الشرق الأوسط، أفاقاً رحبة لنمو صناعة المناولة الأرضية التي تسعى لاقتناء أحدث التقنيات والأنظمة والمعدات لمواكبة الزيادة المتوقعة في أعداد المسافرين والشحن، وتحسين مستويات أدائها، ورفع كفاءتها التشغيلية، وزيادة هوامش أرباحها وسط منافسة شرسة.

وتشير تقديرات دراسات وأبحاث السوق إلى أن سوق أنظمة المناولة الأرضية الذي بلغ 347,5 مليار دولار في عام 2014 سيواصل الارتفاع بقوة، مبشراً بفرص نمو كبيرة لكبار اللاعبين في سوق أنظمة المناولة الأرضية.

 

وتتوقع طيران الإمارات نقل نحو 80 مليون مسافر بحلول عام 2020 على شبكة وجهاتها العالمية التي تنطلق رحلاتها من دبي، فيما تملك العديد من شركات الطيران الخليجية التي أعادت رسم خريطة الطيران العالمية، خططا مماثلة للنمو مثل شركة طيران الاتحاد.

 

وتشهد الدورة الخامسة عشرة من معرض المطارات التي تقام خلال الفترة من 10 إلى 12 مايو 2015 برنامج «المشتري المستضاف» الذي صمم خصيصا ليناسب احتياجات شركات المناولة الأرضية. وقال دانيال قريشي مدير مجموعة المعارض في شركة (ريد اكزبيشنز) الشرق الأوسط المنظمة للمعرض:» مع تواصل نمو قطاع الطيران الإقليمي، تقوم شركات المناولة الأرضية بتطوير بنيتها التحتية وترفع كفاءتها التشغيلية لمواكبة النمو الكبير في الطلب على خدماتها وتوقعات عملائها بحسب الاتحاد.

 

ونوه إلى أن المعرض يحظى بدعم هيئة دبي للطيران المدني، ومؤسسة مطارات دبي، ومؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية، وشركة (دناتا) للمناولة الأرضية، وتخدم 90 مليون مسافر في 20 دولة حول العالم سنويا.

 

ولفت إلى أن الاتحاد الدولي للنقل الجوي أكد على أن عمليات المناولة الأرضية تشكل جزءاً لا يتجزأ من عمليات شركات الطيران، التي تقوم بتعهيد نسبة 50% من عمليات المناولة الأرضية لديها، وهو اتجاه مرشح للزيادة في المستقبل.

 

شركات تعرض أحدث منتجاتها

 

قال يورجين سترومر مدير التشغيل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في (كافوتيك) إن الشركة ستعرض النسخ الأحدث من محولات «+2500»، وأول محول يعمل بالحالة الصلبة بقوة 90 كيلو واط، مما يتيح زيادة الأحمال بنسبة 500%.

 

وبين أنه تم تصميم هذه المنتجات المتطورة لتوفر منتجاً عالمياً، حيث تمكن الخصائص الفريدة لنظام (سكاي واي) من (كافوتيك)، الذي يتمتع بواجهة تطبيق ذكية، من توسيع خيارات تشغيل وحدات الطاقة الأرضية، بما يتناسب مع احتياجات الأجيال الجديدة من الطائرات.

 

وقال مراد دينجي المدير الإداري لشركة (دينجي) لمعدات المطارات إن الشركة تستهدف سوق الشرق الأوسط، ونعتقد أن المعرض هو بوابة العبور إليه، ولمست الشركة ذلك خلال المشاركات السابقة في المعرض خلال السنوات الثلاث الماضية، منوها إلى أن سوق المناولة الأرضية في الشرق الأوسط سيواصل النمو، وتعتزم عرض نسخ مطورة من معدات الأنظمة الأرضية، والموردون الذين ينتجون بكميات كبيرة يتمتعون بفوائد الإنتاج الكبير، ولذلك تتوافر لهم ميزة نسبية على المدى الطويل.
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله