العربية العربية Nederlands Nederlands English English Français Français Deutsch Deutsch Italiano Italiano Português Português Русский Русский Español Español

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

اللحوم تختفي من قائمة طعام أفخم فنادق باريس

اللحوم تختفي من قائمة طعام أفخم فنادق باريس

 

باريس " المسلة " … قرر الطاهي الفرنسي المعروف الان دوكاس إلغاء اللحوم من قائمة الطعام التي يقدمها في المطعم التابع لفندق "بلازا اتينيه" الفخم الذي أعاد فتح أبوابه مؤخرا في باريس، ليركز بالتالي على تقديم أشهى الأطباق النباتية لرواد مطعمه الذواقة. وقال الان دوكاس إن "موارد الكوكب نادرة، يجب استهلاكها بشكل أكثر أخلاقية وتوازنا".

وهذا الطاهي، الذي تتداول وسائل الإعلام بكثرة أخباره والمعروف عنه دعوته منذ زمن طويل إلى التخفيف من استهلاك البروتينات الحيوانية، بات يركز على أهمية الاعتماد على مصادر الغذاء التي تراعي الطبيعة، ما يعكس التحول الجذري الذي اتخذه فندق "بلازا اتينيه" بتوجهه الجديد. وبالتالي انتهى زمن اللحوم، وحان وقت قوائم الطعام القائمة على منتجات الصيد المستدامة والحبوب العضوية "بقدر الإمكان" والخضار المقطوفة من "حديقة الملكة" في قصر فرساي الشهير قرب باريس.

ويعول الطاهي الفرنسي على المذاق الطبيعي الفريد للحبوب التي يضاف إليها نكهات بحرية، مثل الأرز الأسود المطبوخ بالفرن مع المحار وأسماك الحبار والأخطبوط وطبق البرغل مع الطاجن والكينوا وغيرها من المنتجات النباتية. إلا أن قائمة الطعام لاتزال عند التسعيرة الباهظة نفسها: 380 يورو (حوالي 500 دولار) بما لا يشمل المشروبات.

وأكد دوكاس أنه "كلما كان المنتج متواضعا، تطلب إيلاؤه اهتماما أكبر". ومن باب الحرص على الأصالة والاندماج الكامل مع الطبيعة، استغنى المطعم عن مفارش المائدة وبات يستخدم أخشاب السنديان والجلد على الطاولات وتحتها. وشدد دوكاس على أنه سعى في قائمة الطعام الجديدة التي يقترحها لرواد مطعمه إلى تقديم أطعمة أقل دسما، مشيرا إلى أن "هوسه هو تخفيف السكر".

حتى إن هذا التوجه يظهر في اختيارات الطاهي المتخصص في الحلويات مايكل بارتوشيتي، فمن بين الأطباق التي يقدمها طبق مميز يجمع بين قشر الملبس واللوز الطازج ونوع من المربيات والأعشاب البحرية، إلا أن هذه الخلطة الغريبة قد تشتت الرواد بطعمها القوي بحموضته ومرارته. كذلك الأمر بالنسبة للحلويات بالشوكولاتة الغنية بالكاكاو، قال الطاهي دوكاس: "يطلبون منا طبق الكريم بالكاراميل مع الشوكولاتة. لا، لن نقبل بذلك وإلا نكون قد دخلنا في العولمة، الجميع يأكلون المستويات نفسها من الدسم والسكر".

وبعد إقفاله في أكتوبر الماضي بداعي الترميم، أعاد فندق "بلازا اتينيه" العريق فتح أبوابه جزئيا في الأول من أغسطس الماضي، ثم أعيد افتتاحه بالكامل قبل أيام قليلة بعد تأخير في الأعمال. وعند إقفال الفندق، كان المطعم التابع له يحظى بتصنيف ثلاث نجوم ضمن دليل ميشلان للتميز في المطاعم، وبات يتعين عليه استعادة هذا التصنيف الممتاز في النسخة المقبلة من هذا التصنيف المرتقبة مطلع 2015.

 

اعلان العمرة الجديد 2019

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: