اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

رحلات الخطوط القطرية لا تصل للمناطق الساخنة في أوكرانيا

رحلات الخطوط القطرية لا تصل للمناطق الساخنة في أوكرانيا

 

الدوحة "المسلة"… أكد مديرون في قطاع الطيران أن أوكرانيا من بين وجهات السفر التي تحظى بطلب محدود، فيما لا يتوافر رحلات مباشرة لعاصمتها كييف انطلاقا من الدوحة.

 

وقال هؤلاء لـ «العرب» إن عدد المقيمين الأوكرانيين بالدوحة قليل للغاية، الأمر الذي لم يحمل معه تغيرا في جداول رحلاتهم لبلدانهم من الدوحة لكييف مرورا بالوجهة الأخيرة التي تؤمنهم بها الخطوط الجوية القطرية.

 

وأكدوا أن حركة السفر إلى أوكرانيا من الدوحة عادية وهي بشكل رسمي لم تتأثر خاصة وأن المطار الذي تهبط فيه القطرية بعيد عن الاضطرابات والمشاكل الأمنية التي تشهدها أوكرانيا حاليا والتي من الطبيعي أن تؤثر سلبا على حركة السفر إلى هناك، خاصة وأن دولا كثيرة حذرت رعاياها ومواطنيها من السفر أو البقاء في أوكرانيا.

 

الأمان والسلامة

 

ذكر مصدر مسؤول في «القطرية» أنه لا يوجد أي تغير حتى الآن في رحلات الناقل الوطني غير المباشرة إلى أوكرانيا خلال الفترة الحالية التي تشهد فيها اضطرابات أمنية، مبينا أن الناقلة حريصة على أمان وسلامة مسافريها، وهي ملتزمة بإعلامهم بكل التغيرات التي قد تطرأ على رحلاتهم إلى هناك.

 

وأشار المصدر إلى أن القطرية تسيِّر ثلاث رحلات أسبوعيا إلى إحدى وجهاتها في أوروبا الشرقية ومنها إلى أوكرانيا، لافتا إلى أن الضغط على هذه الوجهة ليس كبيرا.

 

الاضطرابات

 

لفت مدير قسم العلاقات العامة في مطار الدوحة الدولي عبدالعزيز الماس إلى أن حركة السفر من الدوحة أو أوكرانيا طبيعية ولا يوجد أي تغير في الرحلات المجدولة، مبينا أن المطار الذي تهبط فيه «القطرية» بعيد عن مواقع الاضطرابات الأمنية الحاصلة هناك، وأن الرحلات إلى هناك تسير وفق الجدول المحدد لها، لافتا إلى أنه من الممكن أن تشهد هذه الرحلات تأخيرا وتأجيلا بحسب الوضع، وذلك حرصا من قبل شركات الطيران على سلامة المسافرين.

 

إحجام عن السفر

 

من جهته، ذكر مدير مكتب ميلانو للسياحة والسفر علي صبري، أن أوكرانيا تعتبر محطة ضعيفة وأن عدد الحجوزات إليها قليل جدا وهي وجهة غير مرغوبة من قبل المسافرين من السوق القطرية.

ولفت صبري إلى أنه من الطبيعي أن تتأثر حركة السفر إلى أوكرانيا بوجود المشاكل الأمنية الحاصلة هناك والتي دفعت المسافرين من مختلف دول العالم إلى الإحجام عن السفر أو تأجيله، منوها إلى أن شركات الطيران حريصة على سلامة ركابها، لذلك فهي تعمل على إعلامهم بتأجيل أو إلغاء إحدى رحلاتها إلى أي وجهة تعرضهم للخطر.

 

محطة ضعيفة

 

وذكر الرئيس التنفيذي لشركة ريجنسي للسياحة والسفر طارق عبداللطيف أن السفر من الدوحة لأوكرانيا ضعيف جدا كونها وجهة غير سياحية بالنسبة للسوق القطرية، كما أن الناقل الوطني لا تطير إلى هناك في رحلات مباشرة، ما يشير إلى أنها وجهة لا تؤثر على أداء حركة السفر كما هي الحال مع لندن التي تعتبر وجهة قوية ومرغوبة، لذلك فإنها تؤثر بحركة السفر وبحجم الحجوزات. وبيّن عبداللطيف أن تراجع الأشخاص عن حجوزاتهم إلى أوكرانيا أمر مبرر وطبيعي، وهو أمر يؤثر في الأسواق التي تعتبر أن أوكرانيا من وجهاتها المهمة.
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: