اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

الهامى الزيات : عودة الطلب السياحى على مصر بشكل تدريجى من مختلف الاسواق

 

الهامى الزيات : عودة الطلب السياحى على مصر بشكل تدريجى من مختلف الاسواق

القاهرة "المسلة" … شهد اليوم الاول من افتتاح أعمال المؤتمر السنوى للاتحاد الامريكى لمنظمى الرحلات حضورا مكثفا من قبل كبار القادة العاملين فى مجال السياحة والسفر من مختلف المقاصد السياحية من منظمى رحلات وشركات طيران ووكالات سفر وسياحة وغيرها بهدف الالتقاء مع منظمى الرحلات الأمريكيين فى واحدة من اكبر التجمعات السياحية السنوية المقامة فى الولايات المتحدة الأمريكية وانجحها فاعلية للتباحث سويا على مدار يومين وتحت سقف واحد حول سبل تعزيز التعاون وخطط العمل المستقبلية لجذب مزيد من الاعمال  والحركة السياحية.

 

وعلى هامش أعمال هذا المؤتمر نظم المكتب السياحى المصرى فى نيويورك حفل استقبال بحضور حشد كبير من المشاركين فى اعمال المؤتمر السنوى للاتحاد الأمريكى لمنظمى الرحلات،  وفى بداية هذا الحفل وجه رئيس مؤتمر الUSTOA كلمة اعرب فيها عن علاقات التعاون الوثيقة بين المكتب السياحى المصرى فى نيويورك والاتحاد الامريكى  لمنظمى الرحلات ودعم المكتب السياحى المستمر لأنشطة الاتحاد وفعالياته ، مؤكدا من جانبه على اهمية المقصد السياحى المصرى وضرورة التكاتف لدعم ومساندة هذا المقصد  لاسترجاع وتيرة العمل ومعدلات الحركة السياحية من السوق الامريكى.

 

 كما تجدر الاشارة الى الحضور المميز والقوى للإعلامي الامريكى الشهير Mark Murphy  لوقائع هذا الحفل الذى نظمه المكتب السياحى المصرى فى نيويورك على هامش مؤتمر الUSTOA. حيث يعد Murphy من الاسماء الإعلامية البارزة فهو رئيس مجلس إدارة  وكالة Travalliance Media ذات الإصدارات الصحفية والإعلامية الواسعة فى مجال السياحة والسفر وصاحب باع طويل وخبرة تفوق ال٢٠ عاما فى العمل الاعلامى فى مجال صناعة  السياحة وله العديد من البرامج  فى قنوات تليفزيونية أمريكية مثل Fox Business ،Fox News ، CNN وغيرها.

 

وخلال كلمته اكد Murphy على عشقه وولعه بالمقصد السياحى المصرى والذى يعد من المقاصد التى يرغب فى العودة لزيارتها مجددا، كما تحدث عن أهمية تغيير الفرد لمعتقداته الخاطئة عن المقصد وذلك بزيارته على ارض الواقع ليلمس بنفسه حقيقة الموقف وهذا ما شعر به خلال زيارته المؤخرة الى مصر والتى تركت لديه انطباع بالغ الإيجابية .

 كما استعرض Murphy مقتطفات مصورة له خلال زيارته لمصر وسرد لأسماء بعض كبار الشخصيات ومشاهير العالم الذين زاروا المقصد المصرى على مدى السنوات الماضية وانطباعاتهم ومنهم الكاتبة الشهيرة أجاثا كريستى والأميرة الراحلة ديانا  علاوة على الزيارة التى قام بها السيد الرئيس باراك اوباما لمصر عام ٢٠٠٩ وكذا زيارة  ملكة جمال الولايات المتحدة الأمريكية لعام ٢٠١٠ الى مصر فضلا عن زيارة المطربة العالمية الشهيرة Alicia Keys لمصر عام ٢٠١٠ والاعلامى الامريكى الشهير جون ستيورات فى عام ٢٠١٣ مما يؤكد على أهمية المقصد السياحى المصرى وحرص الجميع على زيارته.

 

وخلال فعاليات الحفل وجه الاعلامى Mark Murphy تساؤلا لـ الهامى الزيات رئيس الاتحاد المصرى للغرف السياحية  وممثل القطاع السياحى المصرى عن آخر تطورات الاوضاع فى مصر ومدى استعداد المقصد المصرى لاستقبال الحركة السياحية الوافدة ، وعليه أوضح الهامى الزيات بان مصر تسير بخطي ثابتة نحو تحقيق خارطة الطريق‮ وبناء دولة ديمقراطية حديثة ، حيث انتهت بالفعل لجنة الخمسين المكلفة باعداد دستور جديد للبلاد والتى يشرف بكونه عضوا فيها من اعداد مسودة الدستور والتى سيتعين  طرحها للاستفتاء الشعبى خلال منتصف شهر يناير القادم ليعقب ذلك الانتخابات البرلمانية والرئاسية ، كما اكد على امن وامان كافة المقاصد السياحية فى مصر وترحيب المقصد باستقبال كافة زائريه حيث تشهد الفترة الحالية بداية عودة الطلب السياحى على مصر بشكل تدريجى من مختلف الاسواق ومن المتوقع ان تشهد الحركة الوافدة زيادة فى معدلاتها بدءا من شهر فبراير القادم مع قرب اجازات اعياد الربيع لتعود الحركة السياحية الى مصر لمعدلاتها الطبيعية اعتبارا من شهر نوفمبر ٤١٠٢  .

 

كما استعرض محمد حجازى مدير المكتب السياحى المصرى فى نيويورك فى بيان تلقت "المسلة" نسخة منه مؤشرات الصعود والهبوط فى حجم الحركة السياحية الوافدة من السوق الامريكى الى مصر والتى بلغت فى عام ٢٠١٠ ( عام الذروة ) حوالى ٣٦٠ الف سائح امريكى، مشيرا الى ان تحذيرات السفر الامريكية الى مصر ليست بالأمر الجديد حيث تظهر بين الحين والاخر وان صدور مثل هذا التحذير لا يمنع السائح الامريكى من السفر والدليل على ذلك زيادة معدلات الحركة الوافدة الى البلاد من السوق الامريكى خلال عام ٢٠١٠ بالرغم من وجود تحذير صادر عن الادارة الامريكية للسفر الى مصر خلال ذات الوقت وانما تكمن المشكلة هذه المرة فى الهجمات الإعلامية المضللة والشرسه الموجهه الى مصر والتى تفتقر لعنصر المصداقية وتعمد إلى تضخيم صورة المشاكل فى البلاد بشكل مغاير للواقع، مشيرا الى الخطة التى تنتهجها وزارة السياحة فى الفترة الحالية لاستعادة معدلات الحركة السياحية من كافة الاسواق السياحية والتى ترتكز على تنفيذ حملة دعاية مشتركة مع شركاء المهنة من منظمى الرحلات بالسوق علاوة على حملة علاقات عامة لتصحيح الصورة الذهنية السلبية والمغلوطة عن المقصد المصرى لدى السائحين فضلا عن استضافة ممثلى وسائل الاعلام المختلفة فى رحلات تعريفية للعديد من المقاصد السياحية المصرية لنقل صورة واقعية لقرائهم عن حقيقة الأوضاع فى البلاد.

 

وعلى مدار اليوم ، عقد الجانب المصرى عدة لقاءات إعلامية مع كبرى وسائل الإعلام الأمريكية المقروءة المتخصصة وهم  ( TravelAge West , Jax Fax Travel Magazine ،    Recommend Magazine , Travel Weekly, Departures Magazine،  Travel Agent ) حيث تم التأكيد لوسائل الإعلام الامريكى على حقيقة أن ما حدث بمصر ليس انقلابًا عسكريًا وإنما هى ثورة شعبية حقيقية شارك فيها الملايين من أبناء الشعب المصرى بمختلف فئاته العمرية وأطيافه وانحازت القوات المسلحة للإرادة الشعبية الصلبة والقوية، كما تم الاشارة الى التوقع بان تشهد الفترة القريبة القادمة تحول تدريجى فى موقف الإدارة الأمريكية تجاه مصر عند رؤيتها بتقدم البلاد بشكل واقعى بتنفيذ خارطة الطريق والانتهاء من المرحلة الانتقالية وبناء مؤسسات الدولة الدستورية.

 

وجدير بالذكر فقد حظى موضوع التعديلات الدستورية فى مصر على اهتمام واسع من جانب وسائل الإعلام الامريكى، وأوضح الهامى الزيات ممثل القطاع السياحى فى لجنة الخمسين على جهد اللجنة على مدى جلساتها العديدة على صياغة دستور يعبر عن كافة فئات الشعب المصرى ويؤكد على مبدأ المواطنة  ومنع التمييز  وعلى الحريات المختلفة وحقوق الإنسان والمرأة والطفل وذوى الاحتياجات الخاصة.

 

وعن قانون التظاهر الجديد، أوضح الجانب المصرى بان هذا القانون لا يقيد الحريات وانما ينظمها  ويحددها بضوابط وقوانين حتى لا تتحول هذه الحريات الى فوضى

 
وقد أعرب منظمو الرحلات بالسوق الامريكى وهم Homeric و Collette Vacations خلال لقائهم بالوفد المصرى المشارك فى أعمال مؤتمر اتحاد الUSTOA عن أهمية المقصد السياحى ، كما اكد نائب رئيس شركة تنظيم الرحلات الأمريكية Homeric عن استمرار شركته باعمال الترويج للمقصد السياحى المصرى فى السوق الامريكى وعدم رفع مصر من كتالوجات برامجها  السياحية حتى فى احنك الظروف التى تمر بها البلاد مؤكدين على زعمهم فى استمرار التعاون مع الوزارة لدعم وتعزيز الحركة السياحية الوافدة من السوق الامريكى

وجدير بالذكر  فان السائح الأمريكى يعد من أنماط السائحين الوافدين إلى مصر بغرض السياحة الثقافية علاوة على كونه من ذوى الإنفاق المرتفع
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: