اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

90 % نسبة اشغال فنادق ال 5 نجوم بالبحرين

 90 % نسبة اشغال فنادق ال 5 نجوم بالبحرين
 
 
المنامة "المسلة" …أكد فندقيون أن نسب الإشغال الفندقية في اليوم الثاني للعيد جيدة قاربت 90% في فنادق الخمس نجوم واقتربت من مستوى 80% في فنادق الأربع نجوم، مشيرين إلى برامج صيف البحرين ساعدت على جذب السياح من دول الخليج سواء من المواطنين أو المقيمين.
 
 
ونوه الرئيس التنفيذي لشركة الفنادق الوطنية التي تملك فندق الدبلومات (5 نجوم) عبدالرحمن مرشد إلى أن «أول أيام العيد يكون هادئاً نسبياً غير أن نسبة الاشغال ارتفعت في اليوم الثاني لتصل إلى 85% في فندق الدبلومات، وهنالك نشاط جيد»، متوقعاً أن «تزداد نسبة الإشغال الليلة وغداً ولربما تلامس مستوى 100%».
 
 
ولفت إلى أن «تحقيق نسبة إشغال يتوقف على مجيء خليجيين من دون حجوزات سابقة»، منبهاً إلى أن «غالبية الحجوزات لسياح من منطقة الخليج العربية».
 
 
وعما إذا كانت أنشطة صيف البحرين قد أسهمت في تعزيز مستويات الجذب السياحي خلال العيد قال مرشد: «بلا شك قد أسهمت فعاليات صيف البحرين في جذب السياح وأملنا أن لا تتوقف هذه الفعاليات والأنشطة بل تستمر على مدار العام». وأضاف: «نحن في قطاع الفنادق أبدينا استعداداً للتعاون مع الجهات الرسمية في هذا المجال، ونتطلع إلى إطلاق خطة عمل متكاملة للعامل كله لجذب السياح من خلال أنشطة نوعية».
 
 
ومن جانبه، قال مدير عام فندق جولدن توليب عبدالرحيم السيد لـ الايام: «إن مستويات الإشغال في فندق جولدن توليب (4 نجوم) جيدة ووصل إلى مستوى السبعينات، ونتوقع أن ترتفع النسبة إلى الثمانينات الليلة».
وأفاد بأن غالبية الفنادق في البحرين – بحسب علمه – حققت مستويات إشغال جيدة.
 
 
ونوه بالجهود الذي بذلتها وزارة الثقافة برئاسة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة للتنشيط والجذب السياحي، معرباً عن تقديره للجهود التي قام بها مدير التسويق السياحي في الوزارة هشام الساكن لجذب السائحين الخليجيين حيث قام الساكن – بحسب السيد – بجولة في دول الخليج أطلع الشركات والجهات السياحية بأنشطة صيف البحرين والبنى السياحية في المملكة.
 
 
وأكد أن «جهود وزارة الثقافة ولاسيما الجولة الترويجية آتت ثمارها».
 
 
وفي الوقت نفسه طالب عبدالرحيم السيد جميع الجهات المعنية بالسياحة في البحرين سواء الإدارات الحكومية أو الفنادق أو الشركات بالعمل على تقديم برامج وتسهيلات تساعد على جذب الزائرين والسياحة.
 
 
وقال: «في السابق كانت البحرين تتصدر الوجهات السياحية في المنطقة حيث لم يكن لديها منافس بينما في الوقت الحاضر المنافسة قوية من جانب دبي وأبوظبي وقطر وغيرها»، مضيفاً: «وعلى الرغم من ذلك سنكون قادرين على المنافسة في حال قدمنا عروضاً جيدة وجهداً مميزاً».
 
 
وذكر أن فندق جولدن توليت على سبيل المثال قدم عرضا وبرنامجاً خاصاً للسائحين في الصيف مما عزز من مستويات إشغاله، مشيراً إلى أنه قدم عروض تشجيعية مغرية
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: