اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

دبى وجهة السياح السعوديين خلال اجازة عيد الفطر

 دبى وجهة السياح السعوديين خلال اجازة عيد الفطر
 
 
الرياض "المسلة" …. من المتوقع أن يبلغ عدد السياح السعوديين المتوجهين إلى الإمارات مع نهاية إجازة الصيف الحالية نحو 1.6 مليون سائح، يشكلون ما نسبته 80 في المائة من حجم السياح الخليجيين الإجمالي المتوجهين إلى دولة الإمارات العربية المتحدة خلال إجازة صيف هذا العام، وسط توقعات بأن تحظى «دبي» بنصيب الأسد من عدد السياح السعوديين المصطافين في الإمارات، وذلك في ظل تقلص الوجهات السياحية في المنطقة العربية بسبب الأحداث الجيوسياسية.
 
 
وأشار مختصون إلى أن السعودية تعد واحدة من أكثر الدول الخليجية التي يتوافد مواطنوها إلى دبي بشكل كبير، حيث مثل السعوديون نسبة عالية جدا من مجمل عدد السياح الخليجيين إلى إمارة دبي خلال مهرجان صيف دبي 2013، موضحين أن السياحة البينية بين السعودية وإمارة دبي تشهد معدلات نمو متسارعة منذ عدة سنوات، مما حفز مجمعات مختلفة في دبي على تصميم وإطلاق برامج وعروض فندقية تناسب العادات والتقاليد السعودية وتتماشى مع تفضيلات السياح السعوديين وعائلاتهم.
 
 
 
وفي ظل هذه الآراء، احتلت السعودية المركز الأول ضمن قائمة أهم 20 سوقا مصدرة للسائحين إلى دبي خلال عام 2012، حيث ارتفع عدد نزلاء المنشآت الفندقية من السعوديين بنسبة تجاوزت 29 في المائة، وبلغ مليونا و128 ألفا و757 نزيلا، مقابل 873 ألفا و152 نزيلا خلال عام 2011.
 
 
 
وتعليقا على هذه التطورات، أكد يوسف مختار، المدير الإقليمي لإدارة المبيعات في مجموعة «كيرزنر» الفندقية، التي تدير منتجع «أتلانتس النخلة» في دبي خلال حديثه لـ«الشرق الأوسط»، أن منتجع «أتلانتس النخلة» في دبي كان قد شهد العام الماضي خلال موسم العيد إقبالا كبيرا من السياح السعوديين، وقال «شغل السياح السعوديون أكثر من 3075 ليال في المنتجع خلال أيام عيد الفطر المبارك، ونتوقع زيادة بمقدار 15 في المائة خلال عيد فطر هذا العام، وذلك في حجز الغرف المتوقع للسياح السعوديين».
 
 
 
وحول مستويات الأسعار، قال مختار «لقد قمنا بالحفاظ على الأسعار المطروحة والخاصة بحجز الغرف في المنتجع مع الأخذ بعين الاعتبار تعزيز مستوى الخدمات المقدمة في كافة مرافق المنتجع ومن ضمنها، نادي (إمبريال) الذي يعتبر الخيار المثالي للضيوف الذين يبحثون عن المزيد من الفخامة والرفاهية والراحة، حيث قام المنتجع بتعزيز الميزات والخدمات المقدمة لضيوفه والمتمثلة في توافر صالة جلوس نادي (إمبريال) حصريا للضيوف المقيمين في غرف نادي (إمبريال) لتستفيد العائلات».
 
وأضاف المدير الإقليمي لإدارة المبيعات في مجموعة «كيرزنر» الفندقية، التي تدير منتجع «أتلانتس النخلة» في دبي «لدينا أسعار حصرية لاستئجار شاليهات حوض السباحة والشاطئ ومدينة (أكوافنتشر) المائية التي تشهد هذا العام توسعة جديدة مع إعطاء ضيوف نادي (إمبريال) الأولوية بالنسبة لحجوزات المطاعم، كما تشمل الميزات الأخرى والتي تعتبر قيمة مضافة بحد ذاتها لضيوف النادي كما يمكنهم الحصول على أسعار تفضيلية في خليج الدلافين، كما احتفظت جميع أجنحة كلوب في منتجع (أتلانتس) بأسعار الحجوزات التي تقدمها فهي مجهزة بشكل جميل».
 
 
 
وحول تفضيل السعوديين لدبي كواجهة سياحية خليجية، قال مختار «بينت الإحصاءات العامة أن دبي هي المركز الأول والمفضل لدى السعوديين في قضاء أيام العطلات، حيث اعتبروها أفضل مقصد سياحي بالنسبة لهم، وذلك زاد وبقوة بعد الأحداث التي طرأت على المنطقة العربية»، موضحا أن رؤية المنتجع بعيدة المدى تسعى لتلبية تطلعات العائلات والسياح السعوديين من خلال توفير برامج إقامة وترفيه تناسب متطلباتهم بشكل دقيق، مما لقي قبولا واسعا من العائلات السعودية التي أضحت تتطلع للإقامة في المنتجع كأحد أول خياراتها عند زيارة دبي وفق الإحصاءات التي أجريت.
 
 
 
من جهته، أكد فهد المشاري، الخبير الاقتصادي والمالي، لـ«الشرق الأوسط»، أن الأوضاع الجيوسياسية في المنطقة العربية عززت من وجهة السعوديين إلى دبي، وقال «يعتبر السعوديون حاليا مدينة دبي من أكثر الوجهات السياحية المناسبة لرغباتهم، وهم بذلك يبحثون عن السياحة الآمنة والجاذبة، وهذا أمر طبيعي في ظل تقلص عدد الوجهات السياحية العربية عقب اندلاع الثورات الأخيرة».
 
 
 
يشار إلى أن نشاط الشركات العاملة في قطاع السفر والسياحة في السعودية على شبكة الإنترنت كان قد ازداد في الآونة الأخيرة، وذلك في ضوء تنامي أهمية الإنترنت باعتبارها أداة تسويق استراتيجية لتعزيز الأعمال ودفع مستويات نمو الشركات، وقد قال ذلك محمود مختار، الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة «عبد اللطيف جميل للاستثمارات العقارية» في بيان صحافي قبل نحو 6 أشهر.
 
 
 
وأضاف الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة «عبد اللطيف جميل للاستثمارات العقارية» حينها «ندرك أهمية التسويق عبر الإنترنت وقيمتها الكبيرة، لا سيما مع تزايد نسبة انتشار الإنترنت في السعودية وتزايد شعبية وسائل الإعلام الاجتماعية، وقد تلقينا مؤخرا ردود فعل إيجابية للغاية عقب إطلاق بوابة فنادق (أنجُم) الإلكترونية الجديدة والتي تتميز بسهولة استخدامها، مما يدل على قوة التسويق عبر الإنترنت». وأوضح أنه باعتبارها إحدى العلامات الرئيسة التابعة لشركة «عبد اللطيف جميل للاستثمارات العقارية» ومع قرب افتتاح فندق «أنجُم»، تسلط هذه البوابة الإلكترونية الضوء على وسائل الراحة والمرافق الأساسية التي يضمها الفندق، إضافة إلى الغرف والأجنحة المختلفة والمطاعم والخدمات الخاصة ومكتب المناسك وطوابق «آزاد» وعالم الأطفال.
 
 
 
وأضاف مختار «تعتبر البوابة الإلكترونية التي أطلقت مؤخرا بمثابة أداة سهلة لتوفير معلومات حول ما يتميز به مشروع جبل الكعبة والإنجازات المهمة التي تحققت خلال تشييده، فضلا عن آخر أخبار الشرك، كما ستتضمن هذه البوابة صفحة حول الوظائف الشاغرة تتيح للمستخدمين تقديم طلبات التوظيف واستكمال برنامج الشركة للتوظيف، مما يسمح لنا بالوصول إلى شريحة أوسع من الباحثين عن العمل في السعودية والمنطقة ككل، وبات تزايد أعداد مستخدمي الإنترنت في السعودية يشكل حافزا أكبر بكثير لصناع القرار في قطاع السياحة والسفر للاستثمار في التسويق عبر الإنترنت واعتمادها كأداة لتعزيز النمو».
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: