ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

السلام والسياحة والتعليم والزراعة مفردات التنمية فى مؤتمر دولى بجامعة عين شمس

كتب د. عبد الرحيم ريحان

 

القاهرة طالمسلة" …..انطلقت صباح امس 28 مايو فعاليات المؤتمر الدولى " بناء السلام ودوره فى تحقيق التنمية وجذب الاستثمار " والتى تنظمه وكالة الشرق الأوسط للتدريب والاستشارات برئاسة الدكتور وائل النشار بدار الضيافة بجامعة عين شمس .


وتضمن المؤتمر أوراقاً بحثية وكلمات أكدت على ضرورة تهيئة العالم العربى للسير قدماً فى طريق التنمية بإزالة كل المعوقات وحل كل النزاعات وتوفير مناخ آمن للاستثمار .


وأكد الدكتور وائل النشار رئيس مجلس إدارة وكالة الشرق الأوسط للتدريب والاستشارات على أن السلام رسالة الله فى أرضه وهو رسالة كل الأديان وقد نادى رسول الله صلى الله عليه وسلم فى أهل المدينة بنشر السلام وطالب الإعلام بالاضطلاع بدوره فى نشر ثقافة السلام وطالب الدول العربية بسرعة إنهاء الصراعات السياسية والمشاكل الداخلية التى تهدد السلام وتعرقل جهوج التنمية المستدامة .

 


ونوه المستشار مدحت البنا رئيس دائرة الشرق الأوسط بالمحكمة الدولية فى كلمته على ضرورة التوفيق بين النخبة الحاكمة والتيارات المختلفة والربط بين المجتمع والاقتصاد عن طريق آلية حل المجتمع لمشاكله بنفسه وطالب الإعلام بالحيادية والنزاهة المهنية وأشار فى ورقته البحثية لأسباب الحروب فى العالم وهى البحث عن الثروة والاختلاف فى اللون أو ملامح الوجه أو العرق وضرب مثلا بدولة أذربيجان التى تغلبت على مشكلة النزاعات العرقية وأصبحت دولة متقدمة ونوه لعدم وجود لوبى مؤثر للمسلمين فى الولايات المتحدة الأمريكية وإنما مجموعات تهتم بمشاكل سطحية  .


وأشار الدكتور إبراهيم حسنى الأمين العام للوكالة لرسالة المؤتمر " خلى الناس تعيش فى سعادة " وحتى يتم ذلك يجب دعم وتبنى برامج التنمية المستدامة وقواعدها الأساسية المتمثلة فى اقتصاد قوى وبيئة نظيفة ومجتمع سليم وسيادة القانون وأشار لمبادرة الأمم المتحدة 2015 – 2030 وهى أن مؤسسات التمويل الدولية سوف تعمل على الاستثمار فيما يسمى أهداف التنمية المستدامة ولن تعطى قروض بل تدعم مشاريع التنمية المستدامة ويجب على كل الدول من الآن قبل عام 2030 أن تعد نفسها لذلك بخلق وسائل بديلة لتسوية النزاعات فى مجال التجارة والاستثمار مهمتها الصلح والوساطة والتحكيم وتهيئة البيئة الاقتصادية لذلك .


وأوضح الدكتور مختار الغباشى نائب رئيس المركز العربى للدراسات السياسية والاستراتيجية أنه رغم توافر الثروات بالدول العربية إلى أن حجم التجارة بين العرب أنفسهم 11% وبين العرب والخارج 80% والصراعات السياسية تقتل التنمية كما يستورد العرب 40 مليون طن من القمح سنوياً تستوردها مصر والسعودية والأردن مع قدرة العرب على توفير هذه السلع الاستراتيجية فقط يحتاج العرب 17 مليار دولار وأرض ليزرع بها القمح ليكتفى ذاتياً من هذه السلعة الاستراتيجية وطالب بضرورة وجود عرب كمبعوثين سلام يمثلون جامعة الدول العربية بعد فشل كل الجهود السابقة وضرب مثلاً بألمانيا التى دمرت بعد الحرب العالمية الثانية وكيف أصبحت وسنغافورة التى جاءت تطلب سلفة من مصر فى أحد الفترات كيف أصبحت وماليزيا وهناك قرية فى الهند بلغ إنتاجها 14 مليار دولار سنوياً من البرمجيات .


وأكد الدكتور جمال الدين عبد الحى الأستاذ بكلية الزراعة جامعة الأزهر على ضرورة احترام قانون التظاهر بدلاً من الفوضى وأشار إلى نجاح الهند بسبب اهتمامها بالبحث العلمى والتعليم وفصل المتميزين علمياً عن مشاكل المجتمع ووفرت لهم كل الإمكانيات البحثية داخل المعامل والمكتبات موضحاً أن السلام سيوفر مقومات النهوض بالبحث العلمى بشرط وجود آلية .

 

 


وعن أهمية السياحة الدينية فى مصر أشار الدكتور ممدوح عمر الأستاذ بكلية الزراعة جامعة الأزهر لما تمتلكه مصر من كنوز أثرية مسيحية وإسلامية وطالب بحملة قومية تحت شعار " رتب بيتك " لتوفير الأمن السياحى وفتح أسواق سياحية جديدة مع دول جنوب شرق آسيا وعدم تضخيم الأحداث فى الإعلام والتركيز على الجوانب الإيجابية ونشر ثقافة فن التعامل مع السائح وتشجيع السياحة الداخلية وأكد على أهمية السفر والسياحة وذكر الحديث الشريف رواه الترمذى عن النبى صلى الله عليه وسلم قال : " ثلاث دعوات مستجابات لا شك فيهن:دعوة المظلوم ودعوة الوالد لولده ودعوة المسافر" وقول الإمام الشافعى (تغرب عن الأوطان فى طلب العلا وسافر ففى الأسفار خمس فوائد تفرج هم واكتساب معيشة وعلم وآداب وصحبة ماجد).


وتطرق العقيد عبد الغنى على الوكيل قائد الشرطة باليمن الشقيقة لتجربة تكوين مجموعة متطوعة من المواطنين بصنعاء من مختلف أطياف المجتمع مهمتهم حل النزاعات بين المواطنين لمنع الجريمة قبل وقوعها كمجموعات وقائية من الجرائم ونجحت هذه التجربة باليمن وناشد الحاضرين بالدعاء بالتوفيق للمتحاورين الآن بمؤتمر الكويت لنشر السلام باليمن .


وأشار الدكتور إميل صبحى ميخائيل رئيس قسم بحوث البرامج الإرشادية بمركز البحوث الزراعية لتجربة كيم سون كوون بكوريا الجنوبية لنهضة كوريا بزراعة الذرة الشامية وزاد من إنتاجية الفدان واستنبط أصناف جديدة وكانت بلاده تستورد 65% من الحبوب وتحولت لمصدر لها وساهمت فى نشر وتطوير زراعة الذرة فى 7 دول آسيوية و12 دولة أفريقية وتطوير زراعتها فى الصين وكان ذلك تحت شعار " الذرة من أجل السلام " " بذور السلام " وقد عانت كوريا من ويلات الحرب الكورية من عام 1955 حتى 1953 والتى حولتها لخراب ولكن تبنى كيم سون كوون برنامجاً وطنياً وصل بها إلى مصاف الدول المتقدمة .


وأشار أحمد نور الدين مدير تحرير بالأهرام لدور الإعلام فى السلام والتنمية المجتمعية بخلق مواقف إيجابية للتنمية وتهيئة الظروف ليستجيب الناس للتنمية ويحتفل يوم 24 أكتوبر من كل عام بيوم الإعلام التنموى طالب الدكتور أيمن حسونة خبير الجودة بالتربية والتعليم بإدخال تعليم السلام فى المناهج الدراسية وتدريب المعلمين على تدريس السلام وإرساء ثقافة تقبل الآخر المختلف معى دينياً وثقافياً وربط التعليم بالمهارت والتركيز على البناء المعرفى للطلاب للتنبيه لخطورة السلاح النووى مثلا وكيفية إدارة الأزمات ومبدأ العدل والمساواة ومهارات الاتصال وطالبت الدكتورة مايسة عبد الحى باستخدام منظومة جديدة فى التعليم لنشر فكرة التنمية السياحية تتمثل فى تخصيص درجات للزيارات العملية للمواقع الأثرية والكتابة عنها وعودة الأنشطة المدرسية الرياضية والثقافية والفنية لتمتص الطاقة السلبية وتحولها لطاقة إيجابية لنشر ثقافة السلام وأكدت أن دورة التحكيم الدولى التى حصلت عليها بوكالة الشرق الأوسط لها قيمة كبرى فى التعرف على حقوق الملكية الفكرية وحماية الطلاب المبتكرين من سرقة أفكارهم .


وأوضح الدكتور فايز ناصر على من اليمن أن الفوضى ناتجة عن ضعف التنمية فى الدول العربية ولن تتحقق التنمية إلا فى ضوء مجتمعات إبداعية ومنظمات تشجع على هذا الابتكار .


كما شارك بأوراق بحثية وكلمات بالمؤتمر الدكتورجمال الدين حسين أستاذ وقاية النباتات بمركز البحوث الزراعية والدكتورة سماح مصطفى مدربة تنمية بشرية والدكتورة صفاء سيد جامعة عين شمس والتى ركزت على التجربة اليابانية والسلام والدكتور محمد الشاباتى والدكتور محمود إسماعيل عمر المحاضر فى الإعلام بجامعة القاهرة والإعلامى بالاتحاد العربى للتنمية المستدامة والبيئة .


وتم تكريم الشباب من المبتكرين والمتميزين ومنهم التوأم فادى مصطفى عمر وعمرو مصطفى عمر من محافظة دمياط والطالبة آية أحمد محمد على وأستاذها نشأت إدوار من محافظة المنيا مما يؤكد التجانس الوطنى بين عنصرى الأمة وكذلك تكريم أساتذة الجامعة ممن لهم أعمال متميزة وهم الدكتورة نور الهدى من جامعة كفر الشيخ والدكتور أمين حسونة خبير الجودة بالتربية والتعليم والدكتورة إيمان بدر والمستشار خالد جمال عبد العظيم لدوره فى حل نزاعات بالصين والفلبين والدكتورة صفاء سيد الأستاذ بجامعة عين شمس والدكتورة هبة صلاح الأستاذ بكلية البنات جامعة عين شمس .


وقام الدكتور وائل النشار رئيس مجلس إدارة وكالة الشرق الأوسط للتدريب والاستشارات بتوزيع الشهادت لمن اجتازوا الدورة التدريبية للتحكيم الدولى وشهادات حضور ومشاركة بالمؤتمر لضيوف المؤتمر .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: