اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

بلدية دبي تحتفي بيوم التراث العالمي

بلدية دبي تحتفي بيوم التراث العالمي

 

دبى " المسلة " … تحتفي بلدية دبي مجموعة من الفعاليات المتنوعة بمناسبة أسبوع التراث العالمي الذي ينظم في الفترة ( 17- 18 أبريل 2013) بدار الندوة والثقافة، وذلك في إطار الإسهام والتعاون ونشر المعرفة والوعي التراثي والتعريف بالمكنون التاريخي لتراث دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكد عبيد الشامسي مساعد المدير العام لقطاع الدعم العام فعاليات على أهمية الحفاظ على تراث الأجداد وما تركوه لنا من موروث هو الأساس المتين للحضارة الثقافية والعمرانية لدولة الإمارات العربية المتحدة وعرض هذا التراث للمقيمين والسائحين وإلقاء الضوء عليه وابرازة يعد من الأمور المهمة المناط إلى أهل هذا البلد.

 

مشيرا إلى أهمية إبراز ثقافة الأجداد وعاداتهم وتقاليدهم وتراثهم، وتذكير المقيمين بأصالة وحضارة هذه الدولة العظيمة وتعريف الناس بمنطقة البستكية وما فيها من تراث عمراني ومنطقة الشندغة متمثلة ببيت العمارة والهجن والخيل وقد نظمت إدارة التراث العمراني هذه الفعاليات لتحقيق هذه الأهداف فنرجو تحقيق هذه الأهداف لكل مقيم وسائح على أرض هذه البلد.

 

وستشمل الفعاليات على السوق التراثي والمعارض المتنوعة وندوة هامة عن التراث العالمي يشارك فيها الدكتور وليد ياسين رئيس قسم الآثارفي هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، والدكتور زكي أصلان مدير المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي، ورشاد بوخش مدير إدارة التراث العمراني بالبلدية، والسيد محمد البلاونة خبير أثار في المجلس الوطني للسياحة والآثار، كما يقام خلال الاحتفال ورشة الحفر على الجص والزخرفة والعرس الإماراتي ومعرض مصاحب للوحات الأطفال بالتعاون مع المناطق التعليمية في دبي وعروض الفرق الشعبية وورش الرسم للأطفال بالإضافة إلى ورش المشغولات اليدوية، وتقدم الفرق الشعبية عددا من الرقصات والألعاب الشعبية كالعيالة وركن الحناء وورش عمل الحرف التراثية.

 

وقال مدير إدارة التراث العمراني رشاد بوخش إنه منذ أعوام ونحن نقيم هذه الفعاليات التي ساهمت في استقطاب جمهور من مختلف الشرائح، بهدف الحفاظ على الهوية في جميع المجالات من العادات الاجتماعية والمباني التاريخية والفنون الشعبية وغيرها من تراثنا الذي يعتز به كل إماراتي، مشيرا إلى أن كل ذلك نابع من اهتمام قيادتنا الرشيدة بأهمية التراث وجعله نبراسا في طريق البناء، حيث إن الدولة ظلت وفية إلى تراثها وماضيها وحافظت على هويتها جنبا إلى جنب مع بناء الدولة العصرية الحديثة.

 

وأوضح بوخش أن أهمية هذه الفعاليات وتنسيقها بين مختلف الجهات المسئولة تعبر عن نشر الوعي التراثي من خلال أنشطة ملموسة وإشراك عدد من كبار السن والمعاقين، ولقد حققت إدارة التراث العمراني الكثير من الانجازات في مجال تنشيط هذه الفعاليات والنشاطات المختلفة، وتوعية الصغار بتراثيهم وتاريخهم وماضيهم والأجيال الصاعدة في إدراك قيمة التراث والموروث التاريخي.

 

المصدر : ame

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: