اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

السياحة العالمية : استغلال الثروات الطبيعية فى الجزائر يسهم فى تحقيق التنمية المستدامة للسياحة

 

السياحة العالمية : استغلال الثروات الطبيعية فى الجزائر يسهم فى تحقيق التنمية المستدامة للسياحة

 

الجزائر "المسلة" ….  صرح المدير الإقليمي لبرنامج إفريقيا التابع للمنظمة العالمية للسياحة عصمان ندياي امس بالجزائر العاصمة أن الاستغلال " الايجابي" و تثمين الثروات الطبيعية الهائلة التي تزخر بها الجزائر يمكن أن يساهمان في تحقيق التنمية " المستدامة" لسياحتها.

وفي هذا الصدد أكد نفس المتحدث الذي مثل الأمين العام للمنظمة في الجلسات الوطنية الثانية حول السياحة أن " الجزائر بلد يزخر بثروات طبيعية هائلة يمكنها اذا استغلت بشكل عقلاني أن تساهم في التنمية المستدامة للسياحة التي ترتكز أساسا على محيطها بأبعاده الطبيعية و الثقافية و الاجتماعية".

و أوضح ندياي لـ واج أن المنظمة مستعدة لوضع خبرتها تحت تصرف الجزائر من اجل ترقية سياحة "تحترم البيئة" مضيفا أن ذلك سيسمح للجزائر ب " تنويع" اقتصادها. كما أشار نفس المتحدث بالاهتمام الذي توليه الجزائر للقطاع السياحي من خلال إدراجه ضمن المحاور الأولية لبرنامجها المتمثل في التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و اعداد استراتيجية وطنية من أجل ترقية القطاع.

و يرى المتحدث أن تطوير سياحة "مسؤولة" قد يساهم في القضاء على الفقر الذي يمثل أحد أهداف الألفية من أجل التنمية مضيفا أن " هذا القطاع هو مصدر نمو و تنمية حيث لا تستغله بلدان منطقة افريقيا بالشكل الكافي و بالتالي انعكاساته الاقتصادية المرجوة بالنظر الى الطاقات السياحية المعتبرة التي تتميز بها".

من جهة أخرى ذكر المتحدث بان مساهمة السياحة في الناتج الداخلي الخام تمثل 5 بالمئة فيما تقدر ب 6 بالمئة بالنسبة للتجارة العالمية و منصب عمل من ضمن 12 مصدره السياحة.

و بخصوص التنمية السياحية في افريقيا أعرب المتحدث عن ارتياحه لتطورها الذي تميز بارتفاع عدد السواح رغم الأزمات المختلفة التي هزت العالم خلال الأربع سنوات الماضية.

و استرسل يقول أن افريقيا تجاوزت لأول مرة حدود 50 مليون سائح. كما صرح السيد ندياي أن توقعات المنظمة العالمية للسياحة تراهن على استقبال 85 مليون سائح في سنة 2020 و 134 مليون سائح في 2030 في افريقيا مضيفا أن حصة افريقيا في السياحة العالمية تقدر حاليا ب 5 بالمئة و ستتجاوز 3ر6 بالمئة في 2020 و 4ر7 بالمئة في 2030 .

كما تناول المتحدث العراقيل التي تعترض التنمية السياحية في افريقيا لاسيما نقص المحترفين المؤهلين سواء في القطاع العمومي أو الخاص و نقص تنمية الموارد البشرية و غياب استراتيجية الاتصال المناسب و الضروري.

و أشار ذات المسؤول الى أن الاسعار "الباهضة" و نقص الوجهات السياحية تشكل أيضا " عائقا حقيقيا" أمام التنمية السياحية في افريقيا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: