اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

«أياتا»: الإمارات تقود قطاعي السياحة والطيران بمنطقة الشرق الأوسط

 

«أياتا»: الإمارات تقود قطاعي السياحة والطيران بمنطقة الشرق الأوسط

 

أبوظبي "المسلة" … أكد حسين هاشم الدباس نائب الرئيس الإقليمي في الاتحاد الدولي للنقل الجوي «أياتا» أمس، أن الإمارات تقود قطاعي السياحة والطيران بمنطقة الشرق الأوسط ودول الخليج نتيجة للتوسع في الناقلات الوطنية والبنية التحتية المتطورة وحجم الاستثمارات الجارية بقطاع السياحة والطيران.

 

وقال الدباس في تصريحات لـ «الاتحاد» على هامش انطلاق أعمال القمة العالمية لمجلس السفر والسياحة العالمي بأبوظبي أمس، إن المنظمة أجرت دراسة حول فوائد الطيران أظهرت تطلع العالم لما تفعله الإمارات، وإنها أصبحت مركز جذب للسياحة والطيران.

 

وأضاف أصبحت تجربة الإمارات في قطاع السياحة والطيران نموذجاً يحتذى ويتطلع إليه الكثيرون، حيث يعد مطار دبي، الثالث عالمياً من حيث أعداد المسافرين الدوليين، وتمكنت شركات الطيران في المنطقة من تحقيق كفاءة عالية في التشغيل والأرباح بفضل حداثة أسطولها.

 

ونوه بما توفره بالإمارات من بنية تحتية متطورة وشركات طيران عالمية وتشريعات متطورة، والتي تؤهلها لتصبح مركزاً عالمياً في قطاعي السياحة والطيران.

 

وتوقع أن يتراوح النمو في قطاع السفر بمنطقة الخليج بين 12 إلى 15%، مقابل 6 إلى 7% عالمياً، ما يظهر تضاعف الطلب على تلك المنطقة وتحولها إلى منطقة جذب عالمية.

 

واستعرض الدباس عمليات التطوير في صناعة السياحة والطيران بالإمارات، واصفاً تلك الصناعة بالتطور السريع والمتواكب مع رؤية صائبة لتنويع مصادر الدخل.

 

وأكد أن شركات الطيران الوطنية بالإمارات استطاعت الانتقال إلى مستوى العالمية من خلال قدرتها على انتزاع حصة متصاعدة من الأسواق الدولية جعلتها تنافس الناقلات العريقة على مستوى العالم التي تستند إلى أسواق محلية بكثافة سكانية عالية مثل كبريات الشركات الأوروبية والأميركية.

 

وتوقع الدباس أن تحقق شركات طيران منطقة الشرق الأوسط أرباحاً تبلغ 1٫1 مليار دولار خلال عام 2013 بنمو 10% مقارنة بنتائج العام الماضي، مشيراً إلى أن الأرباح المتوقعة لشركات الطيران في العالم خلال 2013 تقدر بـ 6٫3 مليار دولار.

 

وأضاف أن «اياتا» يساعد شركات الطيران عبر إمدادها بالمعلومات التي تحتاج إليها والعمل على جعل شركات الطيران قوية وتحقق نمواً مستداماً.

 

وقال الدباس «إن حركة الشحن الجوي بدأت في العودة لتحقيق معدلات نمو جيدة»، مشيراً إلى أن قطاع الشحن الجوي العالمي حقق نمواً بنسبة تتراوح بين 2% إلى 3% خلال الأشهر الماضية عالمياً، وبمعدل 10% إلى 12% في منطقة الشرق الأوسط.

 

يشار إلى أن الإمارات وقعت خلال العام الماضي أكثر من 122 اتفاقية خدمات جوية، وهي الثانية عالمياً بعد الولايات المتحدة في هذا المجال.

ويسهم القطاع بنحو 15% من الناتج الإجمالي للدولة، سواء بشكل مباشرة أو غير مباشر وقد استثمرت الدولة أكثر من 500 مليار درهم في هذا القطاع الحيوي، سواء لشراء طائرات جديدة أو تطوير المطارات والبنى التحتية اللازمة.

 

وأضاف الدباس أن التوقعات تشير إلى أن هناك 3٫7 مليار مسافر في العام 2016 بنمو سنوي يصل إلى 5٫3%.

 

وبحسب منظمة الطيران المدني «إيكاو» نقلت شركات الطيران خلال العام الماضي 2٫9 مليار راكب، متوقعة ارتفاع العدد إلى 7 مليارات مسافر في عام 2030، فيما يصل عدد الرحلات السنوية حالياً لنحو 30 مليون رحلة سنوياً مع توقعات أن ترتفع إلى 60 مليون رحلة خلال السنوات الـ15 المقبلة.

 

ويعمل في قطاع الطيران المدني أكثر من 60 مليون شخص، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر وهو يسهم بنحو 3٫5% من الناتج الإجمالي العالمي، وتصل قيمته الاقتصادية لأكثر من تريليون دولار.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: