اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

السياحة العربية وراء رفع إيرادات الدخل السياحي بالاردن

 

السياحة العربية وراء رفع إيرادات الدخل السياحي بالاردن
 
 
عمان "المسلة" … قال خبراء في القطاع السياحي المحلي إن السبب الرئيسي وراء ارتفاع ارقام الايرادات السياحية في الأردن حتى نهاية تموز (يوليو) الماضي يعود الى السياحة العربية الموسمية.
 
وبين هؤلاء إن استمرار تواجد الليبيين الى جانب توافد السياح العرب الخليجيين وبقائهم في الأردن بدلا من توجههم الى سورية ولبنان برا زاد من ايرادات السياحة في الصيف.
 
وأكدوا أن على المسؤولين في القطاع السياحي المحلي بذل جهود كبيرة من اجل استقطاب السياح الاجانب بعد انتهاء الموسم الصيفي للسياحة العربية وخاصة مع بدء الموسم الأوروبي منتصف أيلول (سبتمبر) المقبل.
 
وارتفعت عائدات المملكة من الدخل السياحي بنسبة 16.5 % لنهاية تموز (يوليو) من العام الحالي الى1.5 مليار دينار مقارنة مع 1.2 مليار دينار للفترة ذاتها من عام2011 بعد تحسن ملموس في النشاطات السياحية الوافدة. وبحسب البيانات الاولية للبنك المركزي الاردني التي اصدرها امس، فقد ارتفع الدخل السياحي خلال شهر تموز الماضي بنسبة1ر9 % بشهر تموز من عام2011.
 
وقال المركزي إن هذا الارتفاع جاء بشكل رئيسي نتيجة لتحسن الدخل المتأتي من زوار المملكة من ليبيا والعراق واليمن والولايات المتحدة الأميركية.
 
وزير السياحة والآثار نايف الفايز قال إن السياحة العربية وخاصة الخليجية كان لها الدور الرئيسي في ارتفاع الدخل السياحي.
 
وبين الفايز في حديث مع الغد أن السياح السعوديين ما يزالون يحتلون المرتبة الأولى بين قائمة السياح العرب القادمين الى المملكة، لافتا الى استمرار وجود الليبيين ولكن بشكل محدود مقارنة مع الأشهر السابقة.
 
وارتفع مجموع اعداد الزوار القادمين من المملكة العربية السعودية للنصف الاول من العام بنسبة 15.6 بالمئة، وبمجموع زوار بلغ 562.3 الف زائر مقارنة مع 486.6 الف زائر للفتر ذاتها من العام الماضي 2011، وبذلك فقد احلت الجنسية السعودية المرتبة الثانية من حيث اعداد الزوار الاكثر زيارة للاردن.
 
وحول الموسم السياحي المقبل قال الفايز إن جميع المؤشرات تدل على أن السياحة الأجنبية في تحسن ومن المتوقع ارتفاع اعداد السياح الأجانب في الموسم الأوروبي المقبل.
 
من جانبها قالت وزيرة السياحة السابقة مها الخطيب إن الوضع السياسي والعنف في سوريا خدما القطاع السياحي في الأردن ببقاء السياح العرب والخليجيين الذين كانوا يقصدون سورية ولبنان برا في المملكة.
 
وبينت الخطيب أن السياحة العربية الموسمية هي من رفعت ايرادات السياحة في المملكة حتى الصيف الحالي، لافتة الى أن الخوف من تراجع الايرادات بعد انتهاء هذا الموسم في نهاية شهر آب (أغسطس) المقبل.
 
وقالت إن المجموعات الأوروبية في تراجع منذ بدء الاضطرابات السياسية في المنطقة الى جانب الأزمة الاقتصادية التي ما تزال تؤثر سلبا على الأوروبيين وتوجهاتهم السياحية.
 
ودعت الخطيب المسؤولين في القطاع الى تكثيف الجهود لمواجهة التحديات بعد انتهاء موسم السياحة العربية بمزيد من الترويج لاستقطاب السياحة الاجنبية.
 
الى ذلك، قال الفايز إن هيئة تنشيط السياحة تنوي المشاركة في مؤتمر للسياحة في فرنسا هذا العام والذي ستقوم به بالترويج لكافة المناطق السياحية في المملكة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: