اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

افتتاح أول معرض للسياحة الحلال بماليزيا اليوم بمشاركة 40 دولة

 

كوالالمبور "المسلة" … افتتحت ماليزيا اليوم اول معرض للسياحة الاسلامية بمشاركة اكثر من 40 دولة من جميع انحاء العالم وذلك امتدادا لفكرة السياحة (الحلال) التي تنادي بها ماليزيا.

وشجع وزير التجارة الدولية والصناعة الماليزي مخريز مهاتير محمد في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب افتتاح المعرض جميع الدول الاسلامية على رفع مستوى السياحة الاسلامية في الدول التي تزخر بمكتسبات اسلامية تاريخية واثرية.

وقال ان السياحة الاسلامية تدعو الى تطبيق قيم الشريعة والرقي بها في جميع المرافق والتسهيلات والخدمات السياحية مفيدا بانها تنمو بشكل مطرد في إطار مفهوم الحلال في الاسلام.

واضاف "لقد اصبحت ماليزيا وجهة اسلامية لما تتمتع به من مقومات السياحة الاسلامية كالمساجد الاثرية منذ دخول الاسلام الى هذا الاقليم والمتاحف التي استضافت اكثر من قطعة اثرية اسلامية من جميع ارجاء العالم اضافة الى انتشار البنوك الاسلامية في جميع ارجاء البلاد وكذلك المهرجانات الرمضانية من بازارات وفعاليات ترفيهية وروحانية في المساجد والمنتزهات العامة".

ونوه محمد بان "التركيز على السياحة الاسلامية لا يقتصر على المسلمين فقط بل هو لغير المسلمين ايضا ففي بعض المساجد الكبيرة خصص للنساء ملابس معينة للدخول والمتاحف مفتوحة لهم وكذا البازارات الرمضانية وغيرها من المناطق السياحية".

وذكر ان ماليزيا تسعى الى استقطاب 400 ألف سائح عربي خلال هذا العام وذلك مع اقتراب موسم الصيف مشيرا الى ان الاسواق السياحية الماليزية مفتوحة امام السياح العرب حيث يوجد فيها العديد من الخدمات والتسهيلات التي تهتم بالسائح العربي ولاسيما انتشار المطاعم العربية والمناطق السياحية المناسبة للعائلات.

وقال الوزير الماليزي ان بلاده تتمع بمناطق سياحية عديدة في جميع ولاياتها المتفرقة بما في ذلك الجزر الخلابة والشواطئ الساحرة والمرتفعات الشاهقة مفيدا بان كل ذلك يعد من مقومات السياحة الاسلامية ايضا من خلال التفكر في خلق الله.

وفي سياق متصل اكد محمد ان "المظاهرات في الشوارع التي تشوه سمعة البلدان قد تؤثر سلبا على حركة السياحة فيها وان المظاهرات التي وقعت في ماليزيا الشهر قبل الماضي لم تتجاوز بعض المناطق في العاصمة كوالالمبور".

ودعا وسائل الاعلام العالمية الى عدم تضخيم الامور في مثل هذه المظاهرات مؤكدا ان "ماليزيا تتمتع بالامن والامان والاستقرار ولا اخفي بان تلك التقارير الاعلامية السلبية قد تؤثر على حركة السياحة في ماليزيا".
 

وذكر ان الترويح للسياحة الاسلامية ستسمر رغم انتشار تلك التقارير السلبية مشيرا الى وجوب مضاعفة الجهود الترويجية واهمها تصحيح الصورة السلبية التي رسمت عن السياحة في ماليزيا مؤخرا.

يذكر ان ماليزيا احتلت في تقييم هذا العام المرتبة الأولى لوجهات سياحة "الحلال" لعام 2012 وذلك في دراسة صادرة عن بوابة المسافرين المسلمين وتضمنت عشر دول أعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

وتدعو ماليزيا القطاعات الخاصة ورجال الاعمال مسلمين وغير مسلمين الى الاستثمار في صناعة الحلال في البلاد حيث تسعى لان تكون مركزا متكاملا لهذه الصناعة.

المصدر: كونا

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: