اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

أسبوع مهرجانات MUSIC is GREAT ينطلق غداً فى المملكة المتحدة

 

القاهرة "المسلة" خاص … أشار مسؤولو هيئة السياحة البريطانية «فيزيت بريتن» إلى ارتفاع أعداد الزوار القادمين من الخليج العربي إلى المملكة المتحدة بالتزامن مع انطلاق مهرجانات MUSIC is  GREATالموسيقية يوم الاثنين 14 مايو 2012.

وستتضمن هذه الاحتفالات التي تنظم على مدى اسبوع كامل عدد من الفعاليات الموسيقية التي ستشهد إطلاق مجموعة من الألبومات الخاصة بمهرجانات MUSIC is GREAT التي ستتميز بـ14 عرض موسيقي حي تغطى عقود من الموسيقى البريطانية الشهيرة مثل فرقة Bowie Hammersmith 1973، وفرقة Take That Manchester 2011، وفرقة Pulp at Glastonbury. كما تم تسمية المغنية والمؤلفة اللندنية جيسي جيه كسفيرة لمهرجانات MUSIC is GREAT.

وبداية من غلايندبور وصولاً إلى غلاستونبيري، تحتضن المملكة المتحدة بعض أبرز الفعاليات الموسيقية في العالم، كما أنها تتميز بأكبر سوق للموسيقى، إذ تعتبر المملكة المتحدة السوق العالمية الأكبر لبيع ألبومات الموسيقى والأغاني.

وتشتهر المملكة المتحدة بتصديرها لأعرق الفرق الموسيقية في العالم، كفرقة البيتلز التي تحتل المرتبة الأولى من حيث المبيعات في كافة الأوقات، بالإضافة إلى عدد من نجوم الغناء مثل أديلي، صاحب أعلى تصنيف متواصل في المملكة المتحدة على مدى السنوات العشرين الماضية.
 

وفي هذا الصدد، قالت كارول ماديسون، مديرة هيئة السياحة البريطانية في الإمارات العربية المتحدة: "مع اقتراب موسم الصيف والعطلات، تنظم بريطانيا اثني عشر مهرجان مميز، حيث ستتاح الكثير من التجارب الموسيقية المميزة التي ترتقي لأذواق مختلف أفراد العائلة، بداية من الموسيقى الكلاسيكية وصولاً إلى موسيقى الروك، مع تنظيم العديد من المهرجانات قبل وبعد شهر رمضان الكريم".

ومن الخيارات الشعبية المميزة خلال هذه الفترة يبرز «مهرجان في» و«مهرجان جزيرة وايت» اللذان سيضمان بعض أشهر الفرق الموسيقية مثل Stone Roses، وفرقةThe Killers، وفرقةPearl Jam، وفرقةBruce Springsteen، وفرقةE. Street.وسيستمتع عشاق الموسيقى بأسماء كبيرة مثل Stevie Wonder، وNew Order، وSigurRos، وDJ Rob Da Bank خلال مهرجان جزيرة وايت، الذي يشكل أحد أهم وأبرز الفعاليات الاحتفالية ضمن المشهد الفني في المملكة المتحدة.

ويذكر أن قيمة الصادرات البريطانية من المنتجات الموسيقية تبلغ 100 مليار درهم سنوياً، كما يشكل الفنانون البريطانيون ما يقارب 12 بالمائة من مبيعات الموسيقى التسجيلية وذلك وفقاً لوزارة الخارجية والكومونويلث.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: