اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

طيران الإمارات تشغل البوينغ 777 لخدمة دبلن

دبى "المسلة"…. قدّمت طيران الإمارات تشغيل طائرة أكبر حجماً لخدمة رحلاتها بين دبي ودبلن شهرين عن الموعد المعلن، وذلك لتلبية الطلب المتنامي سريعاً على هذا الخط.

فقد بدأت طيران الإمارات منذ مطلع مايو الجاري تشغيل طائرة بوينغ 777- 300 ER تتسع لـ 360 راكباً بين دبي والعاصمة الإيرلندية، التي أصبحت من أنجح المحطات الجديدة للناقلة.

وكانت دبلن قد انضمت إلى شبكة خطوط طيران الإمارات في 9 يناير الماضي، وأعلنت الناقلة بعد ذلك بثلاثة أسابيع أنها ستستخدم طائرة أكبر حجماً على الخط اعتباراً من 1 يوليو 2012. إلا أن ارتفاع نسبة إشغال المقاعد على تلك الخدمة تطلّب سرعة استبدال طائرة الإيرباص A033- 200 بواحدة أكبر حجماً.

وقال سالم عبيد الله نائب رئيس أول طيران الإمارات للعمليات التجارية في أوروبا وروسيا الاتحادية: "على الرغم من أن البحوث التي أجريناها قبل افتتاح خط دبلن أظهرت طلباً قوياً، إلا أن أداء الخدمة الجديدة جاء فوق المتوقع ويشهد نمواً يوماً بعد يوم. وتوفر البوينج 777 التي تعمل الآن على هذا الخط، وهي من أكبر الطائرات حجماً ضمن أسطولنا، 52% زيادة في السعة المقعدية".

وتعد بيرث وملبورن وسيدني وطوكيو وسنغافورة وكراتشي وكوالالمبور من الوجهات الرئيسة التي يواصل ركاب طيران الإمارات القادمين من دبلن السفر إليها عبر دبي.

ومن جهته قال روبرت هيليارد، رئيس عمليات سلطة مطار دبلن: "تعتبر دبلن محطة مهمة بالنسبة لطيران الإمارات نظراً لحركة السفر المزدهرة بين دبي ودبلن منذ بدء تسيير رحلات الناقلة إليها في 9 يناير الماضي. ونحن نتطلع قدماً إلى مواصلة العمل مع طيران الإمارات بهدف تعزيز عمليات الناقلة في السوق الإيرلندية".

وتوفر طائرة البوينج 777- 300 ER مجموعة كبيرة من المنتجات الجوية للركاب في جميع الدرجات، بما في ذلك نظام طيران الإمارات للمعلومات والاتصالات والترفيه ice، الذي يتضمن خيارات شتى عبر 600 قناة من الأفلام والبرامج التلفزيونية والألعاب والأغاني والموسيقى والكتب الصوتية من مختلف الثقافات. ويتيح النظام للركاب إرسال واستقبال الرسائل النصية القصيرة SMS ورسائل البريد الإلكتروني عبر شاشات الفيديو الشخصي المثبتة أمامهم.
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: