اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

فنادق تستعد لموسمي الصيف ورمضان بتخفيضات تصل إلى 40%

دبى ….. أكد مسؤولو فنادق الاستعداد لفصل الصيف وشهر رمضان المقبلين، بتخفيضات تراوح بين 25 و40% على الإقامة الفندقية، لاسيما ما يتعلق بالباقات الموجهة للعائلات.

 

وقالوا لـ«الإمارات اليوم»، خلال مشاركتهم في فعاليات سوق السفر العربي (الملتقى 2016)، التي انطلقت في دبي، أمس، إن الفنادق ستعمل على استقطاب الزائر الخليجي عبر باقات تلبي طموحاته من ناحية السعر والقيمة، متوقعين ارتفاع مستويات السياحة الداخلية خلال العام الجاري، بنسب تجاوز 20% في دبي وأبوظبي.

 

وتفصيلاً، قال المدير الإقليمي للتسويق والمبيعات لفندق «سانت ريجيس جزيرة السعديات»، مروان فاضل، إن العروض التي سيقدمها الفندق تقل بنسبة تصل إلى 40% مقارنة بفترات الشتاء، لافتاً إلى أن الفندق يسعى إلى جذب السائح الخليجي، لاسيما في ظل توقعات ارتفاع السياحة الخليجية، وتحديداً من السعودية، خلال فترة الصيف.

 

وتوقع فاضل أن ترتفع حجوزات السياحة الداخلية خلال العام الجاري بنسب تجاوز 20% في دبي وأبوظبي، لافتاً إلى أن عروض الفندق لا تقتصر على السعر فقط، بل تركز على القيمة المضافة، إذ تشمل مزايا مجانية منها خدمات مركز «سبا».

 

بدوره، قال الرئيس الإقليمي لفندق «فيسوري»، آنتوني بواب، إن «الفندق يقدم خمسة عروض في الصيف، تتنوع بين السعر والقيمة المضافة، وتهدف إلى جذب المتعاملين، لاسيما العائلات»، مشيراً إلى أن أسعار العروض تقل عن نظيرتها الأساسية بنسبة تصل إلى 25% خلال فصل الصيف وشهر رمضان المقبلين.

 

وأضاف أن الفنادق ستحاول استقطاب الزائر الخليجي، لاسيما خلال فترة شهر رمضان، من خلال باقات تلبي طموحاته من ناحية السعر والقيمة، مبيناً أن هناك عروضاً خاصة للاستمتاع بالفعاليات خلال الليالي الرمضانية.

 

وأوضح أن ضعف الإشغال الفندقي في فترة شهر رمضان، يُعوّض من خلال عروض على الإفطار والسحور، والباقات الرمضانية على الغرف.

 

إلى ذلك، قال الرئيس التنفيذي للعمليات في الشرق الأوسط لمجموعة فنادق ومنتجعات «ميلينيوم»، فرانسوا قصاب، إن حملة الترويج الصيفية تركز على الأنشطة والعروض التي تجذب المقيمين في الدولة، مؤكداً أن أسعار الباقات التي تقدمها المجموعة تقل بنسبة 35% عن الأسعار الأساسية في الأوقات العادية.

 

وأوضح قصاب أن شهر رمضان يعد موسماً للقطاع الفندقي في دبي والإمارات عموماً، إذ يسعى القطاع إلى تعزيز إيراداته عبر تنويع المنتجات التي يقدمها، خصوصاً ما يتعلق بالمطاعم التي تسهم في إيرادات الفندق خلال رمضان بشكل أكبر من الشهور العادية.

 

وأضاف أن الفنادق تتسابق على جذب النزلاء والضيوف من خلال ابتكار عروض جاذبة، سواء عروض القيمة المضافة، أو العروض على وجبات السحور والإفطار، أو عروض العائلات.

 

ولفت قصاب إلى أن منطقة الخليج العربي هي المصدر الأول للنزلاء خلال موسمي رمضان والصيف، متوقعاً أن تصل التخفيضات الفندقية بين 25 و40%، فضلاً عن زيادة في حجوزات العائلات الخليجية.

 

في السياق نفسه، قال المدير العام لفندق «بانيان تري» في رأس الخيمة، أكسل جاروش، إن الفندق يعتزم إضافة أنشطة مجانية للنزلاء ضمن الإقامة، ومنها الصيد بالصقور، وأنشطة خاصة بالعائلات صيفاً وخلال شهر رمضان.

 

وأوضح أن الفنادق تعاني انخفاض الإشغال خلال شهر رمضان، ليصبح قطاع المطاعم من أهم مصادر الإيرادات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: