اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

الخطوط الجوية الجزائرية : الطائرة الاسبانية المتحطمة فى مالى مستأجرة وفق الشروط النظامية

 

الجزائر "المسلة"…..  ذكرت شركة الخطوط الجوية الجزائرية امس السبت بأن الطائرة الاسبانية التي تحطمت في شمال مالي في يوليو  2014 مخلفة 116 قتيلا كانت مستأجرة وفق الشروط النظامية لدى شركة الطيران الاسبانية "سويفت ار" بطاقم اسباني.

 

و جاء في بيان لشركة الخطوط الجزائرية بحسب واج "تعلم الخطوط الجوية الجزائرية انه تم الإعلان عن نتائج التقرير النهائي للمحققين الفرنسيين المتعلق بتحطم طائرة AH 5017في 24 يوليو 2014 بشمال مالي يوم الجمعة التي ترجعه إلى الخطأ البشري إذ لم يقم بحسبه طاقم الطائرة بتشغيل نظام اذابة الجليد في المحرك".

 

و تذكر الشركة أن "الرحلة  AH 5017بتاريخ 24 يوليو 2014 التي أودت بحياة 116 راكبا كانت مستأجرة وفق الشروط النظامية لدى شركة الطيران الاسبانية "سويفت آر" بطاقم اسباني  مجددة تعاطفها مع عائلات الضحايا.

 

وكانت السلطات المالية اكدت أول امس الجمعة أن سبب وقوع حادث سقوط الطائرة التابعة لشركة "سويفت آر" الاسبانية المستأجرة من طرف الخطوط الجوية الجزائرية هو "عدم تشغيل" طاقم الطائرة للنظام المضاد للتجمد.

 

وأوضح وزير النقل المالي مامادو هاشيم كوماري خلال لقاء صحفي خصص لعرض التقرير النهائي للتحقيق الذي نشر ببماكو, أن "ملتقطي ضغط المحركات قد انسدا ربما بقطع من الثلج" و لم يقم طاقم الطائرة بتشغيل النظام المضاد للتجمد".

 

وتسبب انسداد "ملتقطي الضغط في تذبذب سير المحركات حيث حدد الدفع إلى مستوى غير كاف لكي تتابع الطائرة رحلتها بسرعة عادية"، حسبما أكدت وكالات الأنباء نقلا عن الوزير المالي.

 

وكان مكتب التحقيقات والتحليلات الفرنسي قد كشف أن السبب الرئيسي للحادث هو عدم تشغيل الطيارين للنظام المضاد لتجمد المحركات و هذا قد يكون السبب في سقوط الطائرة.

 

وأكد مكتب التحقيقات و التحليلات الفرنسي في ابريل 2015, حسب العناصر الأولية للتحقيق أن "الأبعاد التي سجلت تشير إلى عدم وجود اي مناورات لاسترجاع انخفاض تماسك الطائرة في الهواء من طرف الطاقم".

 

وقد تحطمت الطائرة التي كانت تربط بين واغادوغو و الجزائر العاصمة في شمال مالي في منطقة غوسي  و لم ينج أي احد  من بين المسافرين ال116  الذين كانوا على متن الطائرة من بينهم 6 جزائريين و 54 فرنسي و طاقم اسباني متكون من 6 أفراد.

 

وقد كانت الطائرة من نوع أم سي دونال دوغلاس أم دي 83 تابعة لشركة تأجير الطائرات "سويفت آر" الاسبانية استأجرتها الخطوط الجوية الجزائرية.

 

ويقدم مكتب التحقيقات و التحليلات الفرنسي مساعدته التقنية للجنة التحقيق حول حوادث الطيران المدني المالي بطلب من مالي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: