اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

مدير فندق بشرم الشيخ: السموات المفتوحة تزيد حركة الطيران والسياحة

شرم الشيخ "المسلة" …… مدينة شرم الشيخ "جنة الله فى الأرض"، بهذه الكلمات بدأ حديثه "فيبن خطار" المدير العام لأحد فنادق شرم الشيخ، هندى الجنسية، قائلا: إنه يشغل منصبه منذ عامين ونصف، وعمل سابقا فى إمارة دبى لعدة سنوات، لافتا إلى أن هناك اختلافا بين المدينتين، فالأخيرة يطغى عليها طابع "البزنس" أما شرم الشيخ فهى مدينة خلابة تتمتع بمناظر طبيعية وشعب مرجانية فريدة الوجود وفنادقها المتميزة وجوها الرائع.


وكشف "خطار" فى تصريحات صحفية، عن خروج شركات الطيران العمالقة مثل الخطوط البريطانية منذ عدة سنوات عن تسيير رحلاتها المنتظمة لشرم الشيخ، أثر بشكل كبير على الحركة السياحية الوافدة للمدينة، مشيرا إلى انخفاض نسب إشغالات الفنادق فى مارس الماضى لـ20% مقارنة بنفس الفترة عام 2015، والذى شهد ارتفاعا فى الإشغالات بلغ 100% تزامنا مع انعقاد المؤتمر الاقتصادى الماضى.


وأكد أن "السموات المفتوحة" ستدفع لزيادة حركة الطيران وبالتالى سيكون لها مردود إيجابى على حركة السياحة، موضحا أن هناك عددا كبيرا من السائحين بإمارة دبى لديهم الرغبة فى زيارة المقصد السياحى المصرى، إلا أن الطاقة الناقلة غير كافية.

 

أما عن خطته لتفادى الآثار السلبية لانحسار الحركة السياحية الوافدة لشرم الشيخ عقب تعليق عدد من الدول الأوروبية رحلاتها، على خلفية حادث الطائرة الروسية المنكوبة فى سيناء نهاية أكتوبر الماضى قال "خطار" إنه وقت صعب وكل يوم نرى موقف جديد، ويتم بناء الخطط وفقا للمتغيرات التى تحدث، مشيرا إلى أن نسب إشغالات فندقه قبل حادث الطائرة بلغت 100%، أما بعد الحادث قررنا إجراء غلق جزئى للفندق لتقليل تكلفة التشغيل والمحافظة على العلامة التجارية. وأضاف "فيبن خطار" أن إدارة الفندق لم تقوم بتسريح العمالة للحفاظ عليها، فهى عمالة مدربة ولا يمكن الاستغناء عنهم للحفاظ على مستوى العلامة التجارية والخدمة المقدمة بالفندق.

 

وأشاد "خطار" بدور هيئة تنشيط السياحة فى الترويج والتسويق للمقصد المصرى بالخارج، لافتا إلى أن نظام الحجوزات لديه يعتمد على أون لاين والأوف لاين والمقصود به "منظمو الرحلات". وشدد على أهمية سياحة المؤتمرات والحوافز مطالبا بمخاطبة المنظمات الدولية والمؤسسات العمالقة بالخارج لوضع مدينة شرم الشيخ على خريطة مؤتمراتهم، لأن تنظيم المؤتمر يسبقه شهور لإعداده، مشيرا إلى ضرورة تنظيم رحلات تعريفية لتلك المنظمات لشرم الشيخ للتعرف على ما تمتلكه المدينة من المقومات تؤهلها لاستقبال تلك المؤتمرات العالمية.


وكشف "خطار" عن وجود عدد من السياح البريطانيين بالفندق قادمين من القاهرة، رغم وجود قرار بحظر سفرهم لشرم الشيخ، مؤكدا أن رغبة السائح الإنجليزى لزيارة المدينة تعكس ثقته بأمن وأمان مصر، مشيرا إلى وجود عدد من الجنسيات الأجنبية الآخرى مثل أوكرانيا والعرب، معلنا عن بدء توافد السائحين المغاربة بدأ من يوليو المقبل.


وأشار إلى أن الأزمة السياحة الراهنة أجبرت الجميع على تخفيض أسعارهم ما بين 70 إلى 50% مقارنة بأسعار عام 2015، وأن الأسعار قد شهدت زيادة تقدر بنحو 120% خلال الفترة من 2013 حتى 2015.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: