ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

علي النعيمي : مؤتمر حماية التراث يعكس البعد الإنساني للإمارات

أبوظبي "المسلة" …. أكد الدكتور علي راشد النعيمي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم أن مبادرة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة باستضافة المؤتمر الدولي للمحافظة على التراث المهدد بالخطر في مناطق الصراع جاءت في وقتها.

 

وأشار إلى أن وجود هذه النخبة من رؤساء وقادة الدول والخبراء المختصين بالتراث له دلالة جوهرية، على أن الإمارات تتحمل مسؤولياتها العالمية تجاه المجتع الدولي كدولة تسعى للسلام وتتبنى البعد الإنساني في كل خططها وبرامجها وتسعى لخدمة الإنسانية ككل بغض النظر عن خلفياتها.

 

وأضاف أهمية موضوع التراث الإنساني في ظل صدور العديد من القرارات الدولية سواء من "اليونسكو" و الأمم المتحدة، لافتا في الوقت نفسه إلى العديد من المواقع في العراق وسوريا ومالي وحضرموت وغيرها لا زالت مهددة من قبل جماعات التطرف والجماعات الإقصائية التي لاتؤمن بالبعد الإنساني الذي يجمع الإنسانية ككل، ولهذا فإن تبني الإمارات لهذا الأمر يعبر عن أنها تقوم بدورها ومسؤولياتها تجاه المجتمع الدولي والإنساني بكل شجاعة ووضوح.

 

وأكد النعيمي أن رعاية "اليونسكو" والشراكة مع فرنسا للمؤتمر أعطته بعدا دوليا حقيقيا، منوها في الوقت نفسه إلى تميز علاقات الإمارات وفرنسا، واصفا إياها بالاستراتيجية والمتنوعة والمتعددة والتي تتجاوز الجانب السياسي والاقتصادي والأمني والعسكري، إلى الجانب الثقافي، مشيرا في هذا الصدد إلى متحف اللوفر وجامعة السوربون بحسب وام.

 

وأعرب عن فخر الدولة واعتزازها بتبنى قضية إنسانية تهم البشرية جمعاء، مشيرا إلى أن التاريخ سيذكر أنها كانت الدولة السباقة بهذه المبادرة للمحافظة على التراث الإنساني الثقافي، وأنها خاضت سباقا مع الزمن لحماية التراث والحفاظ عليه.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: