ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

اختتام أعمال المؤتمر الدولي الحفاظ على التراث الثقافي المهدد بالخطر في أبوظبي

 

أبوظبي "المسلة" …..  انطلقت اليوم أعمال الجلسة الختامية للمؤتمر الدولي" الحفاظ على التراث الثقافي المهدد بالخطر" الذي تستضيفه أبوظبي حاليا.

 

حضر أعمال الجلسة الختامية .. الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي و الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وفخامة فرنسوا أولاند رئيس جمهورية فرنسا و الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت و عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية و أشرف غني رئيس جمهورية أفغانستان و إبراهيم بوبكر كاتيا رئيس جمهورية مالي و أيرينا بوكوفا المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة " يونيسكو".

 

كما حضر الجلسة الختامية رؤساء وفود الدول المشاركة وهم فايز السراج رئيس حكومة الوفاق الليبية ومعالي محمد عبدالله جون رئيس وزراء جمهورية السنغال ومعالي دينيس زفيزديتش رئيس وزراء البوسنة والهرسك و أليكسيس تسيبراس رئيس وزراء اليونان و هايلي مريام رئيس وزراء أثيوبيا والأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة و الشيخ ناصر بن حمد بن عيسى آل خليفة نجل ملك البحرين و الشيخ جاسم بن حمد بن خليفة آل ثاني ممثل أمير قطر ومعالي يوسف بن علوي وزير الشؤون الخارجية بسلطنة عمان و حكيم بن شماس رئيس مجلس المستشارين في المملكة المغربية و الأمير آغا خان رئيس الطائفة الإسماعيلية بحسب وام.

 

وحضر الجلسة أيضا الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي و الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي و الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية و الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الإحتياجات الخاصة و الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة و الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان عضو المجلس التنفيذي.

 

وتركز الجلسة الختامية للمؤتمر – الذي يعقد في إطار مبادرة الشراكة الدولية التي دعا إليها الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وفخامة الرئيس فرانسوا أولاند رئيس الجمهورية الفرنسية – على الأهداف والمخرجات المقترحة من وراء هذه المبادرة.

 

ويختتم المؤتمر أعماله بتبني "ميثاق أبوظبي" الذي سيكون بمثابة إقرار بالتزام جميع الأطراف الحاضرة والموقعة على الميثاق بتقديم دعمهم فيما يخص حماية التراث الثقافي المهدد بالخطر في المناطق الجغرافية التي تشهد صراعات مدمرة وإنشاء صندوق مالي لهذا الغرض وشبكة من الملاذات الآمنة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: