اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

مكتبة الإسكندرية تشارك في مؤتمر (التراث الأثري ) بجامعة الدول العربية

الإسكندرية "المسلة" ….  تحت رعاية جامعة الدول العربية، تنظم كلية الآثار بجامعة الفيوم بالتعاون مع مكتبة الإسكندرية ومنظمة الإيسيسكو واللجنة الوطنية المصرية للمجلس الدولي للمتاحف، المؤتمر الدولي "التراث الأثري في العالم العربي:  التحديات والحلول" والذي ينعقد بجامعة الدول العربية يوم الاثنين الموافق الرابع من إبريل 2016.


يفتتح المؤتمر كل من الدكتور نبيل العربي؛ الأمين العام لجامعة الدول العربية، والدكتور إسماعيل سراج الدين، مدير مكتبة الإسكندرية، والدكتور عباس شومان؛ وكيل شيخ الأزهر، والدكتور خالد حمزة؛ رئيس جامعة الفيوم، ووزراء الآثار والأوقاف والتعليم العالي، والدكتور عاطف منصور؛ عميد كلية الآثار بجامعة الفيوم ورئيس المؤتمر.


وصرح الدكتور خالد عزب؛ رئيس قطاع المشروعات والخدمات المركزية بمكتبة الإسكندرية والمنسق الإعلامي للمؤتمر، أن المؤتمر يشارك فيه العديد من واضعي السياسات والمختصين والتنفيذيين والخبراء من مصر وسوريا وليبيا والبحرين والسعودية.


وأضاف أن المؤتمر يعتبر من أحد المؤتمرات النوعية المتخصصة التي تتناول الأزمات والمخاطر التي يمر بها التراث الأثري في الوطن العربي بالمواقع الاثرية والمتاحف من خلال تحليل الوضع الراهن وتحديد سبل الحفاظ والتنمية المستدامة. 


وسيشهد المؤتمر الإعلان عن مركز المسكوكات الإسلامية. وسيتحدث في الجلسة الأولى كل من الدكتور فضل القريني؛ مؤرخ ومحاضر، عن التراث الأثري الليبي وسبل الحفاظ عليه، والدكتورة أمل الصبان؛ أمين عام الجلس الأعلى للثقافة بمصر، عن التراث الأثري ودوره في تكوين الشخصية الثقافية العربية، والدكتور أسامة عبدالوارث؛ نائب المنظمة العربية للمتاحف، عن المبادرة الوطنية لصياغة مستقبل التراث المصري، والدكتور محمد عبد الستار من جامعة سوهاج؛ عن البعد الأثري في إعداد مشروعات الترميم، والدكتور محمد الكحلاوي؛ عن الآثار الإسلامية بالوطن العربي، والدكتور مصطفى أمين؛ أمين عام المجلس الأعلى للآثار. ويدير الجلسة الدكتور صلاح الجعفراوي.


وتتناول الجلسة الثانية الحلول المقترحة لمواجهة التحديات والمخاطر، ويديرها الدكتور خالد عزب، ويتحدث فيها كل من الدكتور عكاشة الدالي عن المشروع القومي للحفاظ على التراث الحضاري العربي، أ.اسبر صابرين عن دور المجتمع المدني في حماية التراث السوري خلال الصراع، والدكتور لؤي محمود سعيد؛ عن التراث القبطي بين الهويتين المصرية والعربية، والدكتور علاء الدين علوي الحبشي، عن طريق اللؤلؤ إحياء لتراث بحريني أصيل، والدكتور عمر جسام العزاوي من كلية الآثار بجامعة الموصل؛ عن قوانين الآثار في العراق وسبل حماية الموروث الحضاري، والدكتورة خلود عبدالخالق السالم من جامعة الكوفة بالعراق عن أثر الحروب والتطرف المذهبي على التراث الحضاري العراقي.


ويتحدث في الجلسة الثالثة كل من الدكتور فرج الله أحمد يوسف؛ عن تراث مملكة تدمر تحت قبضة الإرهاب، والدكتور أسماء محمد إسماعيل؛ عن مدينة الفاشر العاصمة التاريخية لإقليم دارفور بالسودان، والدكتور غريب سنبل عن دور وزارة الآثار في مساعدة دول الجوار الإفريقي في الحفاظ على تراثها، والدكتور محمد عبداللطيف؛ عن علم الآثار الوقائي في مجال الآثار الإسلامية والمسيحية في العالم العربي، والدكتور محمود سعد الجندي؛ عن إشكالية الحفاظ على التراث العمراني واستدامته. ويدير الجلسة الدكتور فضل القريني.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: