اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

سميح خلا دم الجونه يسيح بقلم: اشرف سركيس

سميح خلا دم الجونه يسيح

 

بقلم: اشرف سركيس

 


مهزله رياضية وماساة اخلاقية  وعدم احترام للمشاهدين هذا اقل وصف لما شاهدته أمس فى مباراة الاهلى والجونة فى كاس مصر فى مباراة سيقف امامها تاريخ كرة القدم المصرية  طويلا والتى انتهت بفوز الاهلى برقم قياسى 13- صفر فقد اشرك نادى الجونه فريق الناشئين تحت 18 سنه امام نادى القرن بمحترفيه  ولم يكتفى بذلك بل اشرك لاعب عمره 14 عام  فى صورة هزلية  وهو زياد الصحيفى نجل مشرف الكورة على النادى احمد الصحيفى فى سخرية واستهزاء  بالمسابقة العريقة ومن اتحاد اللعبة والمشاهدين .


ويبقى السؤال لماذا شارك الجونة بهؤلاء الناشئين أمام الأهلى وهل يحق لهم قانونا اللعب بهذه الأعمار السنية؟

 

 وهل يجوز اشراك حارس المرمى بقميص قديم بدون رقم وكذلك اشراك طفل عمره 14 عام  وهو من مواليد 2001 وليس 98 كما هو مدرج فى كارنيه الاتحاد مما يعتبر تزوير فى اوراق رسمية . وماذا لو كان هذا الطفل اصيب فى كره مشتركة مع اعمار تفوقه مرتين على الاقل وتعرض لخطورة جسدية ؟


وهل الاعتراض على اتحاد اللعبة يكون بالتضحية بمستقبل ناشئين والقضاء عليهم بفضيحة كروية  ودبحهم بسكين بارد بهذا الشكل المهين؟


وهل الدفع بطفل  صغير للعب امام عمالقه الاهلى كان لاحراجهم للكف عن احراز الاهداف  ؟


هل المهندس سميح رئيس مجلس ادارة نادى الجونه كان على علم بما يجرى وهل وافق على تلك المهزلة وعلى اغراق اسم الجونه بهذ الشكل المهين؟


وهل  كان يستحق الجونه الاستمرار فى الدورى الممتاز هذا الموسم فى ظل هبوط مستواه وفقده العديد من النقاط وفى ظل مدرب فقد صلاحيته ؟


وهل من الاخلاق الرياضية الاستهتار بسمعة مسابقة يتابعها الملايين والتضحية باسم فريق الجونه الذى كنا نفتخر به وبملعبه فى استضافة كافة المباريات الهامة فى تاريخ الكوره المصرية؟


وهل نتيجة مباراة الأهلى والجونة التى أقيمت اليوم الخميس فى دور الـ 16 لكأس مصر "باطلة" ويجب إلغاؤها وهل يجب معاقبة الجونة؟


ان ما حدث فى مباراة الأهلى والجونة يجب ألا يمر مرور الكرام وحتى لا تكون سابقة يسير عليها الجميع فى المستقبل.


والف خسارة على فريق تم ذبحه بيد من صنعوه واصبح ضحية يتذكرها التاريخ الكروى  فى مصر الى ما لا نهاية

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: