اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

القطامين : 3.1 مليار دينار الدخل السياحي للاردن خلال عام 2014

القطامين : 3.1 مليار دينار الدخل السياحي للاردن خلال عام 2014

 

بلغ الدخل السياحي المتحقق في المملكة خلال العام الماضي ما مقداره 3.1 مليار دينار وبارتفاع بلغ 6.3 % مقارنة بعام 2013، في الوقت الذي انخفض فيه الدخل السياحي في منطقة الشرق الاوسط ككل بنسبة 3.5 % وفق تقارير منظمة السياحة العالمية، حسب وزير العمل وزير السياحة والاثار نضال القطامين.


وبين القطامين في بيان صحافي ان هنالك تطورا في عدد من المؤشرات السياحية للاردن خلال العام الماضي ابرزها تضمن ارتفاعا في عدد الليالي السياحية بنسبة 5.9 % وارتفاعا في اعداد سياح المبيت بما نسبته 1.1 % وارتفاع التشغيل في القطاع بنسبة 9.9 % في نهاية عام 2014، وارتفاع عدد المنشآت الفندقية المصنفة وغير المصنفة وغرفها بنسبة 2.7 % .

واظهر ان هناك انخفاضا بعدد السيّاح الأجانب بنسبة 7 % ، أدى الى تراجع في نسب الاشغال في بعض المنشآت السياحية في البترا والبحر الميت، وأثّر في أداء بعض الفعاليات السياحية كالأدلاء ومتاجر التحف والنقل السياحي، لافتا الى انه يتوجّب على الفعاليات السياحية إعادة النظر بوسائل التسويق والاستعداد للتعامل مع طبيعة التغيّر في نوعية السيّاح وطبيعة انفاقهم في ظل تزايد أعداد السياح من الدول العربية.

وقال ان الوزارة بصدد مخاطبة مجلس الوزراء لتخفيض الضرائب على الطيران العارض والمنخفض التكاليف. واشار الى ان هناك ارتفاعا بعدد السياح الخليجيين بنسبة 18 %، وبقية الدول العربية بحوالي 11.3 %، وسياح الصين الشعبية بنسبة 30 %، واليابان بنسبة 17 %، وسياح الولايات المتحدة بنسبة 7.5 %.


وبين القطامين ان الوزارة قد منحت خلال عام 2014 تراخيص جديدة لـ 18 منشأة فندقية، و88 مطعما سياحيا، و13 مشغلا للحرف اليدوية والتحف، و 73 مكتب سياحة وسفر، وحصلت 87 منشآه فندقية على موافقات مبدئية.

وقال: ان الوزارة تعمل لايجاد نظام يسمح بانشاء متاحف خاصة، وتعمل لترشيح موقع المغطس لإدراجه ضمن قائمة التراث العالمي، كما انها قامت باستحداث العديد من المسارات السياحية، وتطوير القائم منها، وتطوير العديد من الانماط السياحية التي تتميز بها المملكة مثل السياحة الدينية والعلاجية وسياحة الترانزيت وغيرها، مبينا ان ربط وزارتي العمل والسياحة والآثار اثر ايجابيا في زيادة فرص العمل والتشغيل.

وبين انه تم 1800 لقاء وفعالية ونشاط مشترك مع القطاع الخاص خلال عام 2014، مشيرا الى ضعف المخصصات المرصودة لهيئة تنشيط السياحة يحد من قدرتها على المضي قدما في تسويق المملكة سياحيا في العالم. ولفت الى ان الوزارة تقوم بحملة ترويجية مشتركة مع هيئة تنشيط السياحة، تستهدف تشجيع السياحة المحلية لزيارة البتراء.

وقال وزير العمل والسياحة والاثار ان السياحة الاردنية استطاعت برغم كل الظروف والتحديات العالمية والاقليمية أن تثبت حضورها كمقصد سياحي جاذب على الخريطة السياحية العالمية، وان تبرز وتجسد مقومات وعناصر النجاح التي منحت المملكة الصورة المشرقة في المجال السياحي والتي على رأسها نعمة الامن والامان بفضل السياسة الحكيمة للقيادة الهاشمية المظفرة.


واضاف القطامين، انه بالرغم من التحديات التي تواجه القطاع السياحي الاردني في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها المنطقه والاقليم والمتمثلة بالاضطرابات وعدم الاستقرار السياسي والأمني فيهما فقد استطاع القطاع السياحي الاردني ان يحقق قفزة نوعية في كل مجالات السياحة ونتائج ايجابية على مختلف الأصعدة محافظا على انجازاته المشرفة، وهذا ما أثبتته الأرقام والمؤشرات السياحية التي تحققت خلال العام الماضي 2014، بالمقارنة بالاعوام السابقة، التي رصدتها واعلنتها جهات رسمية متخصصة كالبنك المركزي والاحصاءات والجهات ذات الاختصاص في وزارة الداخلية.

واضاف القطامين: إن المؤشرات الخاصة بالقطاع السياحي على مستوى حركة السياحة والدخل السياحي والاستثمار في القطاع للعام الماضي 2014 مقارنة بالعام 2013 أثبتت بأن القطاع السياحي قوي ومتماسك ومترابط مقارنة مع غيرنا من الدول العربية التي واجهت الظروف نفسها.

وقال: إننا نعمل وفق استراتيجية معلنة لها محاورها وأهدافها وآلية عملها ومن خلالها تنبثق برامجنا الهادفة التي نسعى من خلالها الى تطوير البنى التحتيه وتطوير وتنويع المنتج السياحي وزيادة أعداد السياح وسياح المبيت، واطالة فترة إقامة السائح في المواقع السياحية، وزيادة الاستثمارات السياحية وتوزيعها ومكاسبها على مختلف المناطق السياحية المنتشرة في محافظات المملكة، اضافة الى خلق فرص عمل مباشرة في القطاع السياحي وغير مباشرة لخدمة ابناء المجتمع المحلي والحد من عاملي الفقر والبطالة، مشيرا الى أن الوزارة تستثمر كل عناصر ومقومات السياحة الناجحة وتفرد وتميز المنتج السياحي الوطني.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: