ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

الجزائر تحتضن أول طبعة وطنية لمهرجان فن الشارع تحت شعار (العاصمة بالالوان)

 

الجزائر "المسلة" ….. تحتضن الجزائر العاصمة خلال شهر سبتمبر المقبل اول طبعة وطنية لمهرجان فن الشارع تحت شعار " العاصمة بالالوان" , حسبما اكده امس الاربعاء رئيس الرابطة الولائية لنشاطات الفنون التشكيلية للشباب مخلوف العربي.

 

و اوضح مخلوف في تصريح لواج ان الطبعة الاولى من هذا المهرجان والتي ستقام خلال الفترة الممتدة ما بين 16 الى 25 سبتمبر المقبل تأتي كاستمرارية و امتداد للمهرجان الجهوي لفن الشارع الذي احتضنته العاصمة السنة الماضية.

 

و يشمل برنامج التظاهرة اقامة لوحات جدراية عبر 3 الى 5 مواقع بكل من عشر 10 بلديات بالعاصمة هي الابيار و باب الوادي و دالي ابراهيم و المرادية و سيدي امحمد و القصبة و رويبة و الحراش و زرالدة و حسين داي , وستكون هذه الجداريات بالساحات العمومية و بالقرب من المدارس من اجل استقطاب اهتمام و مشاهدة اكبر لدى الجمهور.

 

و قال المتحدث ان المهرجان الجهوي لفن الشارع خلال السنة الماضية تمت اقامته عبر 5 بلديات بالعاصمة بمشاركة رسامين من 13 ولاية في حين ان الطبعة الوطنية الاولى المقررة الشهر المقبل ستشمل مشاركين من كل ولايات الوطن , و الذين سيستفيدون من برنامج تكويني خاص خلال فترة التظاهرة.

 

و تعطى اولوية المشاركة للرسامين الذين لم يسبق لهم تلقي أي تكوين اكاديمي في الفنون التشكيلية او غيرها من اشكال الرسوم وانما هي مواهب لشباب تعودوا على الرسم باسلوبهم الخاص , و الذين سيتم تكوينهم من قبل مختصين من اعضاء الرابطة لاسيما في تقنيات الرسم الثلاثي الابعاد مع منحهم في ختام التظاهرة شهادة تكوينية في المجال.

 

و قال ان الهدف الاساسي من هذه الطبعة التي تاتي بالتسنيق مع مديرية الشباب والرياضة لولاية الجزائر يبقى " اكتشاف و احتضان و توجيه " المواهب الشابة غير المكونة عبر المدارس الفنية او معاهد الفنون التشكيلية من اجل تاطيرها , لا سيما بعد انتشار ظاهرة الرسوم الجدارية بالعاصمة و حتى بولايات اخرى .

 

و اعتبر المتحدث "فن الشارع " امتدادا لهوايات الشباب البطال غير المكون انطلاقا من الكتابات الحائطية  وصولا الى رسوم الجدارايات التي تعد متنفسا لهم للتعبيرعن رغباتهم  و طموحاتهم  من خلال لوحات  تجسد آمالهم و احلامهم  و هو ما يتطلب الالتفات لهذا الاسلوب من التعبير الشباني و عدم اهماله حتى لا يخرج عن سياق قيم المجتمع و تقاليده .

 

تجدر الإشارة أن الجزائر العاصمة عرفت خلال الآونة الأخيرة انتشارا ملفتا للرسوم و اللوحات الجدراية لاسيما بقلب الاحياء الشعبية كباب الواد و بلوزداد, و التي تعكس توجهات الشباب و امالهم  , تضاف اليها ظاهرة دهن السلالم بالوان مختلفة ما أعطي الجزائر البيضاء صورة جديدة  لازقتها و شوارعها .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: