ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

بعد انحسار الحركة الروسية وزير سياحة مصر يبحث مع منظمى الرحلات الروس سبل عودتها

بعد انحسار الحركة الروسية وزير سياحة مصر يبحث مع منظمى الرحلات الروس سبل عودتها 

 

 

     القاهرة – صالة التحرير – عقد وزير السياحة المصرى اجتماعا موسعا فى شرم الشيخ مع كبار منظمى الرحلات الروس للتباحث حول آليات جديدة لتحفيز السياحة الروسية الوافدة فى ظل الاوضاع الراهنة و الظروف الاقتصادية التى تواجهها روسيا ، خاصة أنه تمثل العمود الفقرى للسياحة المصرية وذلك لاتخاذ القرارات المناسبة فى ذلك الشأن، وذلك بحضور عدد من كبار منظمى الرحلات الروس، وعدد من ممثلى شركات السياحة المصرية العاملة فى السوق الروسى وعدد من أصحاب الفنادق.

 

       أكد زعزوع خلال الاجتماع حرص الحكومة المصرية بجميع أجهزتها على دعم القطاع السياحى بما يؤهله من اجتياز المرحلة الراهنة والوقوف فى مواجهة التحديات التى تواجه القطاع، لافتا إلى أن الاجتماع الاخير للمجموعة الاقتصادية الوزارية تضمن مناقشة سبل التصدى لتداعيات الازمة الاقتصادية الروسية على القطاع السياحى.

 

 

 

 

 

     وتابع أنه قدم مقترحا للحكومة يتعلق بسداد الخدمات السياحية المقدمة لمنظمى الرحلات ووكلاء السفر الروس بالروبل مقابل استيراد منتجات روسية فيما يعرف بنظام "المقايضة"، لافتا إلى أن التنسيق قائم مع البنك المركزى فى هذا الامر، مضيفا أن التنسيق قائم أيضا مع وزارتى التموين والبترول لدراسة المنتجات التى يمكن تضمينها فى نظام المقايضة حال موافقة البنك المركزى المصرى والجانب الروسى.

 

وشدد زعزوع على قيام الجانب الروسى بسداد مستحقات الفنادق المصرية لدى منظمى الرحلات.

 

وحسب البيان الصحفى للوزارة  فقد أوضح الجانب الروسى خلال الاجتماعات التحديات التى تواجه التدفق السياحى الروسى إلى مصر والتى تقلص على أثرها حجم المبيعات للسوق الروسى بنسبة 50٪ من حجم المبيعات عن ذات الفترة من الاعوام السابقة، كما طالب بالتنسيق مع السلطات المختصة بشأن بتوفير احتياجات الطائرات من الوقود بالأسعار العالمية، وزيادة حملات التسويق المشترك والعودة إلى نظام دعم الكراسى الممتلئة وهو النظام الذى كان سائدا حتى 30 سبتمبر 2014 وزيادة حملات التسويق المشترك.

 

 

 

 

 

 

كما طالب الجانب الروسى السماح للسائحين الروس بالسفر إلى مصر دون جوازات سفر أسوة بدول الاتحاد الاوربى، مشيرين أن مستحقات الفنادق المصرية لديهم فى الحدود الآمنة والتأخير فى سداد تلك المستحقات فرضه الظرف الراهن، أملين أن تشهد الفترة القادمة تحسنا فى الظروف الاقتصادية وفى التدفق السياحى وعودته إلى معدلاته الطبيعية.

 

وفى نهاية اللقاء وعد زعزوع الجانب الروسى بسرعة الانتهاء من دراسة مطالب الجانب الروسى للعمل سريعا على مواجهة انحسار الحركة السياحية.

 

يذكر أن وزارة الخارجية قد استجابت الاسبوع الماضى لطلب وزارة السياحة بشأن إعفاء السائحين الروس من رسوم تأشيرة الدخول إلى مصر وقيمتها 25 دولار فى الفترة من 15 يناير حتى 30 أبريل عام 2015.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: