اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

من بوجوتا الكولومبية: الجونة المصرية تحصل على الجائزة العالمية للمدينة الخضراء

من بوجوتا الكولومبية: الجونة المصرية تحصل على الجائزة العالمية للمدينة الخضراء

بوجوتا – القاهرة "المسلة" وليد عبد الحمن …. في احتفالية كبيرة بمدينة بوجوتا في كولومبيا، تسلمت مدينة الجونة درع الجائزة العالمية للمدينة الخضراء بدعم من البرنامج البيئي للأمم المتحدة،وهي الجائزة التي تُسلم للمدن التي تحقق تقدما ملحوظا في مجال البيئة مع تنفيذ خطة صارمة للحفاظ عليها وتفعيل آليات مختلفة للتنمية المستدامة من أجل بيئة أكثر اخضرارا .

وتعد الجونة أول مدينة متعادلة كربونيا في مصر والعالم العربي والقارة الأفريقية.

وقال المهندس سميح ساويرس الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم القابضة للتنمية مالكة الجونة: "تعمل مدينة الجونة منذ فترة على خطة عمل متكاملة لخلق بيئة خضراء نظيفة فريدة من نوعها،تشمل عدة أنشطة ومحاور لخفض مستوى إنبعاثات الغازات الكربونية واستخدام الطاقة النظيفة المتجددة وترشيد استهلاك الكهرباء وتوفير الطاقة وكفاءة استخدامها،وذلك عبر عدة آليات مثل استبدال الإنارة التقليدية للشوارع بأخرى موفرة، والعمل على تغيير سيارات النقل العام التي تعمل بالسولار واعتماد وسائل مواصلات أخرى تعمل بالكهرباء،فضلاً عن استخدام الطاقة المتجددة في المباني والمنشآت الموجودة حالياً وفصل النفايات وإعادة تدويرها،بالإضافة إلى مجموعة من الإجراءات التي من شأنها الحد من انبعاثات غازات الانحباس الحراري مثل عمليات التشجير".

وأكد أهمية هذه الخطوات في ترشيد استهلاك الكهرباء والتي تساعد كحل فعال في مرحلة أزمة الطاقة الحالية.

وذكرت مؤسسة ساويرس للتنمية البيئية – في بيان لها بهذه المناسبة- أن مدينة الجونة عملت على استخدام آليات مناسبة لكي تتزود بالطاقة المتجددة كالشمسية وطاقة الرياح مما ساعد على تخفيف انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الناتجة عن استهلاك الكهرباء،وستصب تلك الجهود في بناء وجهة سياحية متفردة في مصر والمنطقة تجمع بين الطبيعة الخلابة والبيئة النظيفة الآمنة، وبما يؤدي إلى تعزيز مكانة مصر السياحية".


ويُذكر أن جائزة المدن الخضراء هي جائزة فازت بها من قبل عدة مدن صديقة للبيئة حول العالم، مثل مدينة "سانتامونيكا" الأمريكية، ومدينة "فانكوفر" الكندية، ومدينة "نانت" الفرنسية، ومدينة "يوكوهاما" اليابانية، ومدينة "روكدل" الأسترالية.

ويُشار إلى أن الجائزة هي جائزة سنوية تُقدم من المنتدى العالمي للمستوطنات البشرية وقد قُدمت قبل ذلك ثماني مرات، وهي تهتم بالتنمية المستدامة من خلال تشجيع المدن والشركات والأفراد الذين يتقدمون بخطوات في مجال البيئة النظيفة،و قد اختارت لجنة التحكيم ثلاث مدن من بين ٨ مدن متنافسة،هي مدينة الجونة بمصر ومدينة فانكوفر بكندا ومدينة لياونينغ بالصين للفوز بالجائزة.

وخلال الاحتفالية أقامت أوراسكوم جناحا خاصا عن الجونة والآليات التي تستخدمها لتصبح بيئة أكثر خضارا،واستعرض المشاريع الأخرى للشركة بداخل وخارج مصر،وحاز الجناح على إعجاب الزائرين ،وزارت رئيسة بلدية سانتا مونيكا بولاية لوس انجلوس الجناح وأبدت إعجابها الشديد بمشاريع الشركة وبمجهودات الجونة في مجالي التنمية المستدامة والإقتصاد الأخضر.

وبدأ المهندس سميح ساويرس مشروع مدينة الجونة على مساحة ٥٠ كيلومترا في صحراء الساحل الشرقي لمصر لتكون مدينة صديقة للبيئة،واليوم يحصل على الجائزة العالمية للمدينة الخضراء، ويحصد نتيجة نجاح مبادرة مدينة خالية من الكربون.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: