اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

فرعون يفتتح الموسم السياحي و معرض “المأكولات الحرفية” فى بيروت

فرعون يفتتح الموسم السياحي و معرض "المأكولات الحرفية" فى بيروت

بيروت "المسلة"…. افتتح وزير السياحة ميشال فرعون معرض تعاونيّات المأكولات الحرفيّة التراثيّة اللبنانيّة الذي يقام للسنة الثالثة على التوالي في "أسواق بيروت"، بحضور شخصيّات سياسيّة ومصرفيّة وتجاريّة وإعلاميّة بهدف تشجيع التعاونيّات التي تمثّل مختلف المناطق اللبنانيّة والهادفة الى تشجيع المزارع والحرفي اللبناني على البقاء في أرضه من خلال تصريف محصوله، وفق الشروط العالميّة، الى المستهلك اللبناني والدول الأوروبيّة من خلال جمعيّة Fair Trade اللبنانيّة العالميّة.

والقى فرعون، كلمة هنّأ فيها القيّمين على المعرض الذي يؤكد أنّ الحياة مستمرّة في لبنان، فإذا كان الأمن متوافراً يصبح بالإمكان تظهير هذه الصورة الجميلة عن وطننا، والتعريف بمناطق وقرى تستأهل اكتشافها وزيارتها.

 

 وكشف لـ النهار عن أنّ وزارة السياحة أعدّت برامج سياحيّة تشجّع السياحة المناطقيّة بكلفة متدنية، ما يتيح للسائح والمقيم أن يزور المناطق اللبنانيّة ويتعرّف الى عاداتها ومعالمها ويتذوّق مأكولاتها ويتبضّع من منتجاتها، وهو أمرٌ من شأنه أن يحفّز أبناء هذه المناطق على البقاء في بلداتهم وإبراز ميزاتها والاستفادة من الحركة الاقتصاديّة فيها ومن فرص العمل التي تتوفّر من خلال هذه البرامج. أضاف: إنّ ما تقومون به يستأهل الإشادة والدعم، وهذا المعرض يساهم في الكشف عن هذه المبادرات القيّمة وتشجيع الصناعة اللبنانيّة وتأمين أسواق لتصريف المنتوجات التراثيّة". كما ألقى رئيس الجمعيّة سمير عبد الملك كلمة شكر فيها الوزير فرعون على رعايته للمعرض.

وكان فرعون أطلق السبت الفائت الموسم السياحي البحري في حضور رئيس بلدية جونية انطوان افرام ونقيب المجمعات السياحية البحرية جان بيروتي وعدد من الفاعليات السياحية والعسكرية. كما وشارك في احتفال تخريج دفعة جديدة من افواج الانقاذ البحري.

وألقى بيروتي كلمة في المناسبة انتقد فيها "اعلاماً واعلاناً مصدرهما سياسيون حول خلافات يدفع الاقتصاد ثمنها واهم مؤشراتها تأخير انتخابات الرئاسة، والملفات المعيشية والاجتماعية والاضرابات السياحية"، وناشد "اهل التشريع ان تكون مقاربتهم لموضوع الاملاك البحرية مقاربة اقتصادية انمائية مستقبلية، اذ لا يمكن ان ندفع بدلات مرّت عليها سنة مع الفوائد في زمن شهدنا فيه مواسم سياحية معدومة".

بدوره، أوضح فرعون أن"قضية الاملاك البحرية معروفة في شكل أفضل في مجلس النواب بفضل الحوار الذي جرى في الاسابيع الماضية"، آملاً في "ايجاد الحلول المقبولة للدولة ولأصحاب الاملاك البحرية ليس على صعيد المبالغ السنوية انما على صعيد توفير تسوية شاملة".

واكد فرعون ان "وجود الحكومة والتوافق الامني والتهدئة السياسية عوامل ستؤدي الى عودة الاقتصاد والسياحة"، معلناً أن "مجلس الوزراء عمد الى تخصيص 18 ايار الجاري يوماً للسياحة نطلق خلاله البرامج الالكترونية التي تظهر كل المناطق اللبنانية والرزم السياحية الجديدة التي تم الاعداد لها عبر فريق الوزارة ومجموعة من الشباب المتطوع في خدمة بلده لانجاح موسم السياحة خلال هذا الصيف"

ووجه في الختام "التحية الى المتخرجين في الانقاذ البحري خصوصاً مع حرص المؤسسات البحرية على احترام السلامة العامة، وسلامة الغذاء والاسعار"، مؤكداً "انعدام اي حادثة غرق في المنتجعات السياحية البحرية خلال السنوات الثلاث الماضية، مما يعكس وعي اصحاب هذه المنتجعات وأهمية الرقابة".
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: