اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

لجنة الآثار بمصر تطالب بالعودة إلى أخلاقيات العلم ومكارم الأخلاق

لجنة الآثار بمصر تطالب بالعودة إلى أخلاقيات العلم ومكارم الأخلاق

 

القاهرة "المسلة"…انعقدت الندوة الشهرية للجنة الآثار بالمجلس الأعلى للثقافة برئاسة عالم المصريات الدكتور عبد الحليم نور الدين بعنوان دور التراث الحضارى فى مصر عبر العصور فى بناء الشخصية المصرية  بمبنى المجلس الأعلى للثقافة بساحة دار الأوبرا ظهر الثلاثاء 29 أبريل تحت رعاية الدكتور سعيد توفيق أمين عام المجلس الأعلى للثقافة وأدار الندوة الدكتور علاء شاهين أستاذ اثار المصرية وعميد كلية الآثار الأسبق.

 
وصرح الدكتور عبد الرحيم ريحان مقرر إعلام اللجنة بأن الندوة تضمنت محاضرتين الأولى للدكتور عبد الحليم نور الدين وقد أشار لأبعاد الشخصية المصرية عبر التاريخ وأسرار التغير الهائل فى الشخصية المصرية مؤكداً أن  المصريين قادرين على النهوض واستراد قوتهم وشخصيتهم الملهمة والمكونة لكل عناصر التفرد والنبوغ والتى كانت أساس نهضتها الحضارية عبر كل العصور.

 
ويضيف د. ريحان بأن المحاضرة الثانية كانت للمهندس ماجد الراهب رئيس مجلس إدارة جمعية المحافظة على التراث المصرى وقد تحدث عن شخصية لها دور عظيم فى حركة التنوير فى مصر وهو القديس اكليمنضس السكندرى أحد عمداء مدرسة الإسكندرية اللاهوتية الذى ولد عام 150م وتوفى 202 م  وكتابه الشهير " المربى " أهم مرجع منذ القرن الثانى الميلادى حتى وقتنا هذا فى الدراسات التربوية  ويتكون من 13 فصل تتضمن تعريف المربى سواءاً كان رجل دين أو ولى أمر أو معلم وهو من يسعى إلى الرقى بالروح  مؤدبا إياها لتسموا إلى الحياة الفاضلة وليس مجرد التلقين الذى يكسبها فضيلة ذهنية فى وقت يعتمد فيه التعليم حالياً على مجرد التلقين.

 
ويتابع د.ريحان بأن الندوة تضمنت التعريف بأخلاقيات الزواج وقيم المساواة ودور الشباب وضرورة أن يتحلى بالمعرفة  والخلق كوسيلة للسمو بنفسه وبوطنه كما قدم الدكتور أحمد نصار رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية لعلوم وأبحاث الأهرام والإعلام الصحى (شمس النيل) مشروع المستقبل المشروع القومى لإحياء مكارم الأخلاق للدكتور عبد الحليم نور الدين والذى طرحه على الحاضرين ووافقوا على الانضمام إليه بالإجماع.

 

ويوضح د. ريحان أن المشروع يمثل دعوة عالمية لمواجهة الانهيار الأخلاقى الذى يهدد حاضر ومستقبل مصر والعالم ويشارك فيه عدة جهات بحثية وجمعيات ومؤسسات مجتمع مدنى ونقابات ووزرات والمحليات متخذين الدستور الأخلاقى لأشرف الخلق محمد عليه الصلاة والسلام لترسيخ مكارم الأخلاق فى كل مناحى الحياة والمشروع يقدم كشف علمى لكوارث الانهيار الأخلاقى وطرح وتنفيذ المشروعات العلمية والتنموية ودعوة أكبر عدد من المنظمات الدولية والعربية والإسلامية لحوار حضارى حول كيفية إحياء مكارم الأخلاق وأخلاقيات العلم  لإصدار ميثاق أخلاقى عالمى ومحلى يلتزم به الجميع وتشكيل لجنة قومية باسم (اللجنة القومية العليا لمكارم الأخلاق) من الشخصيات العامة والعادية فى كل المجالات والتى تحظى بمصداقية وسمعة حسنة مهمتها نشر القيم والأخلاق فى المدارس والجامعات والمنتديات الثقافية والنوادى والنقابات وغيرها ووضع المناهج الخاصة بذلك وعمل جوائز دولية ومحلية لأبرز الدراسات والكتب والأعمال الفنية التى تحض على مكارم الأخلاق وترسخ لها بأسلوب علمى

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: