اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

صور من إبداعات المرأة فى فنون العمارة الإسلامية

صور من إبداعات المرأة فى فنون العمارة الإسلامية

 
كتب  د. عبد الرحيم ريحان

المرأة المسلمة كانت جزءاً لا يتجزءاً  فى منظومة الحضارة الإسلامية وازدهارها وقد شاركت فى كل شئ ومنها فنون العمارة الإسلامية التى جسّدت معالم الحضارة الإسلامية ففى بلاد الأناضول شاركت المرأة فى بناء العمائر الدينية والمدنية والحربية والتجارية والجنائزية وعمائر الأعمال الخيرية للمنفعة العامة سواءاً كانت ملكة أو سلطانة أو أميرة أو إمرأة من الحاشية السلطانية أو إمرأة من عامة الشعب ومدى دلالتها على فكر راقى للمرأة المسلمة سياسى واقتصادى واجتماعى وذلك طبقاً لما جاء فى الورقة البحثية المقدمة من الدكتور فهيم فتحى إبراهيم الأستاذ المساعد للعمارة الإسلامية بكلية الآداب جامعة سوهاج لمؤتمر الاتجاهات الحديثة فى علوم الآثار الذى انعقد مؤخراً بكلية الآثار جامعة الفيوم.

 

 
منشئات المرأة والرجل

أكدت الدراسة أن المرأة السلجوقية فى بلاد الأناضول قد شاركت فى بناء المساجد والمدارس والأضرحة والزوايا والبيمارستانات والأسبلة والخانات وغيرها من المنشآت ولم تمنعها أنوثتها من نقش اسمها وألقابها على تلك العمائر التى قامت بإنشائها دون غضاضة فى ذلك  بل إنها وضعت اسمها فى كثير من نصوص الانشاء إلى جانب اسم السلطان السلجوقى الذى شيد فى عهده هذه المنشآت.

 

كما كانت المرأة هى أول من فكر فى انشاء المجموعات المعمارية (الكليات) فى بلاد الأناضول  حيث شيدت أول مجموعة معمارية  وهى مجموعة قيصرى المكونة من بيمارستان (مكان للعلاج) و مدرسة طبية وضريح (602هـ ) وشيدتها حسب نص إنشائها (كوهر أو جوهر نسيبة) هى وأخيها  السلطان كيخسرو بن قلج أرسلان  ثم شيدت ثانى مجموعة معمارية وهى مجموعة ديوريكى المكونة من مسجد جامع وبيمارستان وضريح من الفترة المنكوجية التابعة للدولة السلجوقية وبها نص  إنشائى  بالمسجد يتضمن اسم السلطان السلجوقى علاء الدين كيقباد الأول  ثم اسم أحمد شاه التابع للدولة السلجوقية فى حين يوجد نص إنشائى بالبيمارستان يذكر فيه أنه من تشييد ( الملكة توران ملك ) ابنة بهرام شاه صاحب ارزنجان وكماخ  وزوجة أحمد شاه.

 
 
منشئات خاصة بالمرأة

يمثلها مجموعة خوند خاتون بقيصرى (636هـ )  المكونة من  مسجد جامع و مدرسة وضريح وحمام  ويوجد نص إنشائى يذكر أن مشيدة هذه المجموعة ماه برى خاتون (خواند خاتون ) زوجة السلطان علاء الدين كيقباد الأول وأم السلطان غياث الدين كيخسرو الثانى  وشيدت هذه المجموعة خلال فترة ابنها هذا  و المجموعة الخاتونية فى أرضروم (مجموعة جفته منارة لى) بأرضروم  وهى عبارة عن مدرسة وسبيل وضريح منسوبة إلى ابنة السلطان علاء الدين كيقباد فى عام 1253م وهذه المجموعات المعمارية كان لها تأثير كبير فى إنشاء المجموعات المعمارية (كليات ) فى إستانبول خلال العصر العثمانى  وكذلك فى مصر خلال العصر المملوكى والعثمانى.

 
أنواع منشئات المرأة

 
المساجد

ومنها المساجد الجامعة مثل  جامع خونات خاتون بقيصرى ( 635 هـ / 1238 م ) وعليه نص إنشاء خاص بالمرأة ( أمر بعمارة هذ المسجد ( هكذا ) المبارك فى أيام السلطان الأعظم غياث الدنيا والدين أبو الفتح كيخسرو ابن ( هكذا ) كيقباد الملكة الكبيرة العالمة الزاهدة صفوة الدنيا والدين فاتحت الخيرات ولده ( هكذا ) أدام الله ظلال جلالها وضاعف اقتدارها فى شوال سنة خمسة وثُلِيثِين ( هكذا ) وستمايه ،  أمرت بعمارة هذ المسجد ( هكذا ) المبارك فى أيام السلطان الأعظم غياث الدنيا و الدين أبو الفتح كيخسرو ابن ( هكذا ) كيقباذ الملكة الكبيرة صفوة الدنيا والدين ماه برى خاتون أدام الله ظلال جلالها فى سنة خمسة وثُلِيثين وستمايه ) كما أنشأت الجامع الكبير بدڤلى بقيصرى ( 680 هـ )    كوجر أرسلان وزوجته سيواستى خاتون.

 
 
المدارس والزوايا

جفته مدرسة (المدرسة التوأم) أو مدرسة جوهر نسيبة أو المدرسة الشفائية بقيصرى ( 602 هـ / 1205 م ) أنشئت أيام السلطان المعظم غياث الدنيا والدين كيخسرو بن قلج أرسلان  وصية عز الملكة عصمة الدنيا والدين كوهر نسيبة ابنة قلج والمدرسة الخاتونية فى ماردين (572- 580هـ)  من انشاء الست رضوية زوجة نجم الدين وأم قطب الدين وزاوية خلف غازى 691هـ  شيدتها خواند بنت قلج أرسلان وزاوية أو دار سنبل بابا.

 

 
الأضرحة

قبرخوند خاتون بقيصرى ( 636 هـ / 1238 م ) أنشأته ماه برى خاتون والدة السلطان المرحوم الشهيد غياث الدنيا والدين كيخسرو بن كيقباد ومقبرة الأربعين بنت (العذراء)بنيكسار(617هـ/1220م)  ومقبرة الملك غازى فى قيرشهير التى شيدتها إحدى زوجات مظفر الدين محمد شاه المنكوجكى (625هـ/1228م ) والتربة التوأم (جفته كمبدى) بقيصرى للملكة العادلة بنت الملك العادل أبى بكر الايوبى وزوجة السلطان علاء الدين كيقباد الأول (645هـ/1247م).

 
الخانات

خان السلطان (637 ﻫ/1239- 1240م) شيدته ماهبري خاتون زوجة السلطان علاء الدين كيقباد ووالدة السلطان غياث الدين كيخسرو الثاني كما شيدت خان ماهبري خاتون عام (636 ﻫ/1238- 1239م) كما شيدت خان أزينه – بازار فيما بين (1238- 1246م) وخان قادين (622 ﻫ/1225م) شيدته رضية خاتون وخان ماماخاتون وهو ملحق بمجموعة معمارية تتكون من مسجد وحمام وضريح و الخان وهذه المجموعة تنسب إلى ماما خاتون وخان جكرك صيو ينسب الى  والدة السلطان الملكة ماهبري خاتون فى عام (1239- 1240م).

 
الحمامات

 حمام خونات خاتون بقيصرىشيدته السلطانة ماه برى خاتون ضمن المجموعة المعمارية بقيصرى (636هـ). 
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: