اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

رحلات بحرية من ابوظبي .. لاحياء ثقافة اللؤلؤ !

 

رحلات بحرية من ابوظبي .. لاحياء ثقافة اللؤلؤ !

 

ابوظبي "ادارة التحرير" … نجح الاعلامي الاماراتي علي ال سلوم في بناء سفينة خشبية / جالبوت / تتسع لحوالي 30 شخصا لتنظيم رحلات يومية تنطلق كل ساعتين من مارينا انتركونتيننتال ابوظبي .

 

وتبحر /الجالبوت/ في مياه بحر ابوظبي وعلي متنها بحارة يعملون الي جانب علي ال سلوم و حسين الهاشمي الذي يشدو باغاني البحر والغوص للفت انتباه ركاب السفينة وهي تمخر عباب البحر بحثا عن اللؤلؤ الطبيعي. 

 

يقول علي ال سلوم الذي اصطحبنا في رحلة بحرية خاصة علي متن سفينته الخشبية بصحبة الصديق ابراهيم الذهلي رئيس تحرير مجلة اسفار السياحية , انه يعيد احياء ذاكرة الغوص والبحث عن اللؤلؤ في الإمارات وخاصة في ابوظبي التي تكتنز في مياهها اجود انواع اللؤلؤ الطبيعي في العالم .

 

وماان ترسو /الجالبوت/ في عرض البحر يبدأ ال سلوم بنفسه حاملا بيده آلة حادة لفلق المحارات التي كانت تنبض بالحياه , مشيرا الي ان هذه المهنة هي  تقليداً وتراثً، مارسه الآباء والأجداد على مدى حقبة زمنية طويلة، كمصدر للرزق وباعث للحياة  ، في صورة عكست جوانب مهمة من الحياة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية الا ان الجيل الحالي لايعرف الكثير عن اللؤلؤ وكيفية صيده وانواعه !

رؤية بانورامية لسيرة الغوص

ويواصل الحديث لـ دنيا الوطن وهو / يفلق/ المحارات السود مقدما للحضور رؤية بانورامية لسيرة الغوص وتاريخه في الإمارات ، بدءاً من الأدوات المستخدمة في رحلات الغوص بحثا عن اللؤلؤ، مثل (الديين)، وهي سلة يجمع فيها المحار داخل مياه البحر، و(المزماه)، وهي السلة المستخدمة في نقل المحار خارج البحر، و(المسلقة)، وهي أشبه بسكين تستخدم في فلق المحار، و(الديرة)، وهي بوصلة بحرية قديمة، وتستخدم في تحديد الاتجاهات داخل البحر .

 

وحين سألناه عن  / الجالبوت / وهي السفينة المخصصة للرحلات البحرية لشركته الجديدة و المستخدمة في الغوص، قال انها صنعت في رأس الخيمة .

وفي حين كنا نستنشق هواءا يحمل رائحة البحر، فؤجئنا بروعة اللؤلؤ الذي استخرجه علي ال سلوم من الصدف وعمت الفرحة عموم الحاضرين من كل صوب،

وعلي الرغم من صيده من اللؤلؤ المستزرع في اعماق بحر ابوظبي الا انه يقدم للزوار رحلة وثائقية بامتياز حول تاريخ الغوص بمختلف اللغات , في جو مضياف تتخلله القهوة العربية والعصائر والوجبات الخفيفة  .

 

رحلة لؤلؤة ابوظبي !

  ويقول ال سلوم ان رحلة لؤلؤة ابوظبي هي المشروع الثقافي السياحة الاول من نوعه في ابوظبي وهي تجربة تثقيفية ترفيهية مبتكرة تعمل علي تعزيز وترسيخ معرفة الافراد بحياة اللؤلؤ واصالة هذه الحرفة في منطقة الخليج العربي وكيف كرس اجدادنا حياتهم بحثا عن اللؤلؤ يلتقطون الاف حبات المحر من اعماق الخليج بحثا عن تلك القطعة الصغيرة المستديرة الساحرة اللامعة حتي الازل !

 

 

ويتم خلال الرحلة البحرية التقاط الصور لمدينة ابوظبي وشواطئها من البحر وعرض لطريفة فتح المحار بحثا عن اللؤلؤ والاحتفاظ بحبات اللؤلؤ التي يكتشفها الزائر شخصيا والاستمتاع بوجبات تقليدية علي متن الجالبوت .

 

 تستغرق الرحلة حوالي 45 دقيقة من مارينا انتركونتيينتال ابوظبي ، على متن  الجالبوت الجميل، وهو الذي كان يستخدمه الآباء في الماضي في الغوص بحثا عن اللؤلؤ، بغية استكمال وضع الزائر في قلب أجواء الغوص , وتقوم فلسفة الرحلة البحرية التي يقدمها علي ال سلوم أمام الزائرين من علي قصة اللؤلؤ الاسطورية في مياه الامارات وكيف كان يستخرج من قبل الاباء والاجداد ليصدر الي ملوك وملكات اوروبا في القرن الماضي .

 
وتحظى بتاريخ عريق في قطاع صيد اللؤلؤ وتجارته، الا ان ال سلوم يقول ان نساء الامارات لم يعرفن اللؤلؤ ايام صيده الثمين في الماضي , لانه كان يصدر الي الخارج للاميرات والامراء للتجمل به ولاعمال الزينة والحلي نظرا لارتفاع ثمنه .

 
تبلغ كلفة الرحلة البحرية 500 درهم للشخص الواحد في حين تبلغ تذاكر الصغار دون ال 12 عاما 400 درهم , يتم خلالها تقديم وجبات خفيفة مع واحدة من حبات اللؤلؤ ذات الجودة العالية مع موسيقي وغناء تراثي بصوت الهاشمي وال سلوم والبحارة الشباب  .

 

وتنتهي الرحلة في المارينا حيث بامكان الزوار الاستمتاع بتناول وجبات غذاء او عشاء في مطاعم الانتركونتيننتال   .

وتقول السيدة ريما البارودي مديره العلاقات العامة في انتركونتيننتال ابوظبي ان الفندق يقدم خدمة الحجز المسبق من خلال مكتب الاستقبال في الفندق لرواد رحلات البحث عن اللؤلؤ التراثية لتشجيع العائلات علي المشاركة هذه الرحلات وغرس الثرات الشعبي في نفوس ابنائها .

 

 وقالت اننا نقدم التسهيلات لهذا النوع من الرحلات البحرية للمساهمة في نشر الوعي الثقافي لدي الشباب من خلال تقديم لمحة تاريخية تراثية , امام ابناء وبنات الامارات والزوار من مختلف الجنسيات واطلاعهم علي خبرات وتجارب الآباء والأجداد في عالم الغوص بحثاً عن اللؤلؤ .

 

 ويحرص ال سلوم من خلال شركته البحرية الوليده  الي إحياء ثقافة صيد اللؤلؤ، وإعادة المكانة التاريخية للامارات كمركز حيوي للغوص وتجارة اللؤلؤ، التي ارتبطت بالتاريخ الاقتصادي والاجتماعي للإمارات والمنطقة قبل ظهور النفط .

 

واعرب عن امله في ان تسهم شركته الجديدة  في تعزيز مكانة ابوظبي كوجهة سياحية مميزة وخاصة في المنتج السياحي التراثي الذي يستهوي الجميع في ظل زحمة المدن الكبري وتسارع وتيرة الحياة الحديثة !

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: