اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

النيل ملتقى الأديان على أرض مصر

دراسة تاريخية

القاهرة"المسلة" …. يؤكد د. عبد الرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمى بوجه بحرى وسيناء أن قصة الحضارة على ضفاف النيل ارتبطت بتلاقى وتعانق الأديان على أرض مصر.

وكان نهر النيل ذو السبعة أفرع البيلوزى بسيناء والطانيتيقى والمنديسانى بالدقهلية والبوقوليقى وهو فرع دمياط والسيبنيتيقى والبولبيتينى وهو جزء من فرع رشيد والكانوبيقى شاهداً على تعانق الأديان على أرض مصر وقد ارتبط اسم نبى الله موسى ونجاته طفلا بالنيل فنبى الله موسى هو موسى بن عمرام بن قاهات بن لاوى بن يعقوب عبرانى الأصل مصرى الإسم (مو) وتعنى ماء (أوسى) وتعنى وليد فى صحة جيدة.
 

فكان النيل حضن الأمان الذى أنقذه من فرعون وأعاده إلى فرعون ليتربى فى قصره وجاءت العائلة المقدسة إلى مصر عن طريق النيل فدخلت من مدينة بيلوزيوم ثم سارت على فرع النيل الشرقى (فرع رشيد) إلى سمنود ثم البرلس وعبروا فرع النيل الغربى إلى سخا ثم جنوب غرب مقابل وادى النطرون ثم عين شمس وساروا جنوباً للفسطاط عند حصن بابليون ثم اتجهت إلى منف ومن البقعة المقامة عليها كنيسة العذراء بالمعادى على شاطئ النيل.

اتجهت العائلة المقدسة فى مركب شراعى بالنيل إلى الجنوب حتى البهنسا (بمحافظة بنى سويف) ثم عبروا النيل لشاطئه الشرقى إلى جبل الطير قرب سمالوط (بمحافظة المنيا) ثم سافروا بالنيل إلى الأشمونيين إلى قرية فيليس (ديروط) ومنه للقوصية إلى ميره إلى جبل قسقام واستقروا هناك فى المكان الذى يقوم فيه أشهر دير مرتبط بهذه الرحلة وهو دير المحرق الشهير بمحافظة أسيوط ، وبدخول الإسلام مصر كان للنيل مكانة رفيعة واحترام خاص وأنشئوا مقاييس للنيل وقام عمرو بن العاص رضى الله عنه بربط النيل بالقلزم (السويس) فحفر خليج أمير المؤمنين ليكون طريقاً نيلياً بين الفسطاط والقلزم وردم هذا الخليج عام 150 هـ لظروف معينة.

ويروى أنه فى عهد عمرو بن العاص رضى الله عنه توقف النيل عن الزيادة فى شهرى يوليو وأغسطس فأرسل الخليفة عمر بن الخطاب إلى عمرو بن العاص رضى الله عنه كتاباً لإلقائه فى النيل يخاطب فيه الخليفة عمر بن الخطاب النيل قائلاً "إذا كنت تجرى من قبلك فلا تجرى وإن كان الله الواحد القهار هو الذى يجريك فنسأل الله الواحد القهار أن يجريك " فألقى عمرو بن العاص الكتاب فى النيل.
 

وأصبح الناس يوم عيد الصليب وقد أجرى الله النيل فى ذلك اليوم 16 ذراع ومعنى وفاء النيل هو جريانه 16 ذراع فكان وفاء النيل بإذن الله وعيد الصليب يحتفل به المسيحيون يوم 17 من شهر توت القبطى الموافق سبتمبر ويؤكد كل هذا أن مصر للمصريين وأرضها ملتقى ومجمع الأديان.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: