Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

85 % نسب اشغال فنادق الشارقة فى الربع الاول

الشارقة ….. تراوحت نسب الإشغال في فنادق الشارقة بين 75 إلى 85% خلال الربع الأول من العام الحالي 2016، مدعومة بنشاط حركة المعارض والمؤتمرات، حيث تشهد الإمارة في هذه الفترة حركة سياحية مميزة سواء على الصعيد الداخلي أو الخارجي، خاصة في فترة إجازة الربيع، إضافة إلى العروض المنوعة والكبيرة التي تقدمها للسياح، بحسب مسؤولين في فنادق الشارقة.

 


قال المسؤولون إن العروض التي تقدمها الفنادق والشقق الفندقية من خصوم وعروض متنوعة وغيرها من البرامج السياحية، التي تنظمها للسياح من زيارات للمتاحف ومراكز التسوق، إضافة إلى الشواطئ العديدة التي تتمتع بها الإمارة والحملات الترويجية، التي نظمتها هيئة الإنماء السياحي والتجاري في الشارقة، أسهمت بشكل كبير في جذب الزوار والسياح إلى الإمارة، الأمر الذي أسفر عن اتفاقات تعاون مع شركات في العالم، لتنظيم رحلات سياحية للعديد من الوفود، الأمر الذي انعكس زيادة في عدد النزلاء في فنادق الإمارة.

 

وفود سياحية

وأشار المسؤولون إلى أن الشارقة نجحت في الترويج لنفسها في العديد من الأسواق العالمية الأمر الذي يظهر من خلال تدفق وفود سياحية من السوق الصيني والأوروبي بحسب الخليج .

 

جذب الزوار

وأضاف المسؤولون أن الشارقة تحقق نمواً مطرداً في الحركة السياحية حيث استطاعت أن تجذب الزوار والسياح من داخل الدولة ومن دول مجلس التعاون، وقد أصبحت بفضل إمكانياتها ومعالمها وجهة مهمة في عالم السياحة.

 

توقعات الربع الثاني

وتوقعوا أن يبقى قطاع الفنادق في الشارقة على مستوياته الحالية خلال الربع الثاني على غرار الربع الأول، والفترة الممتدة حتى بداية إجازة الصيف وقدوم شهر رمضان في ظل الأداء الجيد المتوقع الذي تحققه الفنادق خلال هذه الفترة من كل عام .

 

استقطاب السياح

ويعمل القطاع السياحي والفنادق والهيئات والدوائر السياحية في الشارقة على استقطاب السياح من مختلف دول العالم، حيث إن السياحة الداخلية باتت اليوم من أهم روافد القطاع السياحي.

 

وجهة سياحية

وقال خميس قزاز مدير عام فندق راديسون بلو الشارقة، إنه ومنذ بداية عام 2016 تراوحت نسبة الإشغال في الفندق خلال الربع الأول من العام الحالي من 75 إلى 85%، مضيفاً أن مكانة الشارقة كوجهة سياحية تعززت في السنوات الأخيرة عقب التطور الكبير في البنية التحتية في الإمارة، إضافة إلى تطور الخدمات ومستوى الفنادق مشيراً إلى أن حركة السياح والنزلاء في الفنادق تشهد استقراراً مع تراجع واضح لحركة السياحة الروسية التي أثرت سلباً في نسب الإشغال والدخل.

 

تزايد الحجوزات

وأضاف قزاز أن العديد من الوفود السياحية تقوم بزيارة الفندق وبقية فنادق الشارقة خاصة من دول الخليج والصين وألمانيا وسياحة المؤتمرات والشركات وغيرها، وتوقع أن تتواصل الحركة السياحية في الإمارة وأن يستمر معدل الإشغال في الفندق حتى نهاية النصف الأول من العام الحالي في ظل تزايد الحجوزات والطلبات التي ترد للفندق من العديد من شركات السياحة العربية والعالمية.

 

حالة من الهدوء

من جهته، قال ناصر ناصف مدير عام فندق «هوليدي إنترناشيونال» ومنتجع ماربيلا إن حركة السياح والنزلاء في الفنادق تشهد حالة من الهدوء، وتراوحت نسبة الإشغال في الفندق خلال الربع الأول من العام الحالي بين 75 إلى 80%.

 

مواكبة الإقبال

وأضاف ناصف أن مكانة الشارقة كوجهة سياحية تعززت في السنوات الأخيرة عقب التطور الكبير في البنية التحتية في الإمارة، إضافة إلى تطور الخدمات ومستوى الفنادق في الإمارة.

 

الحملات الترويجية

وأكد أن الحملات الترويجية التي قامت بها هيئة الإنماء السياحي والتجاري بالتعاون مع فنادق ومنتجعات الشارقة، أثمرت في جذب أعداد السياح والنزلاء.

تعزيز مكانة الشارقة

وأشار مدير عام فندق «هوليداي إنترناشيونال» إلى أن التطور الكبير الذي شهده قطاع الفنادق والمنتجعات السياحية في الإمارة، كان له أثر إيجابي في تعزيز مكانة الشارقة كوجهة سياحية على المستويين المحلي والعالمي.

 

تطور الخدمات

وأكد أحمد الدوس مدير إدارة المبيعات والتسويق في فندق جولدن توليب الشارقة تطور الخدمات ومستوى الفنادق في الإمارة، وذلك من أجل مواكبة الإقبال المتزايد للسياح على الإمارة وفنادقها من داخل الدولة وخارجها.

التعاون والتنسيق

وأشار الدوس إلى أن التعاون والتنسيق المتواصل بين الفنادق وهيئة الإنماء السياحي والتجارة في الإمارة، والمشاركة في النشاطات السياحية والمعارض المقامة داخل الدولة وخارجها، جعلها وجهة سياحية رئيسية في المنطقة، وذلك لما توفره من خدمات عالية وأجواء سياحية متميزة إضافة إلى أن الفنادق شهدت تطوراً بارزاً في الفترة الأخيرة الأمر الذي عزز من حجم الإشغال فيها.
ولفت الدوس إلى أن نسبة الإشغال تراوحت بين 80 إلى 90% خلال الربع الأول من العام الحالي متوقعاً أن يبقى نفس معدل الإشغال في فنادق الإمارة خلال الربع الثاني من العام.

 

استقرار نسب الإشغال

واعتبر ماجد ملحم مدير عام فندق قصر الإمارات للأجنحة الفندقية أن عام 2016 سيشهد استقراراً في نسب إشغال الفنادق في الشارقة بشكل عام، حيث تراوحت نسب الإشغال ما بين 75 إلى 85 % خلال الربع الأول من العام الحالي، خاصة خلال العروض والبرامج التي نظمتها الفنادق والحملات الترويجية، وأكد ملحم أن أهم العوامل التي أسهمت في استقرار نسب إشغال الفنادق هي العروض والحملات الترويجية التي تقوم بها هيئة السياحة في الشارقة، مشيراً إلى أن الصين ودول مجلس التعاون الخليجي من أهم الجنسيات التي تحضر إلى إمارة الشارقة.

 

النزلاء الأوروبيون

واستحوذت الفنادق في إمارة الشارقة على الجزء الأكبر من النزلاء الأوروبيين خلال العام المنصرم 2015، بنسبة وصلت إلى 65%، فيما بلغت حصة الشقق الفندقية من الزوار نحو 35%، ووصل عدد المنشآت الفندقية في الإمارة إلى 106 منشآت فندقية منها 53 فندقاً، و53 شقة فندقية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: