اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

شروق تستعرض مزايا الاستثمار بالشارقة مع رجال الأعمال البرتغاليين

الشارقة "المسلة" …. نظمت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير " شروق " بالتعاون مع هيئة التجارة العالمية والاستثمار البرتغالية لقاء عمل بمقر غرفة تجارة وصناعة الشارقة بحضور خوسيه أندرادي دي ليموس سفير جمهورية أنغولا  ومانويل كوتو ميراندا المفوض التجاري في السفارة البرتغالية في أبوظبي إلى جانب أكثر من 50 من رجال الأعمال وممثلي الشركات البرتغالية العاملة في الدولة.

 

وركز اللقاء على المميزات الفريدة التي تتمتع بها بيئة الاستثمار في إمارة الشارقة والفرص الكامنة في مختلف القطاعات الاقتصادية وسبل تنمية أعمال هذه الشركات في ظل حاجتها للتوسع في السوق المحلية التي تشهد معدلات نمو متزايدة سنويا.

 

و أكد مانويل كوتو ميراندا المفوض التجاري في السفارة البرتغالية في أبوظبي أهمية الإمارات عموما والشارقة على وجه الخصوص للمستثمرين ورجال الأعمال البرتغاليين لما تحمله من مؤهلات اقتصادية وتضمه من مشروعات واعدة في شتى القطاعات تحمل فرصا ذهبية لرجال الأعمال البرتغاليين للاستثمار فيها وصولا لتحقيق عائد كبير على رأس المال المستثمر.

 

وأشار إلى أن البرتغال وقعت اتفاقية تعاون مع غرفة تجارة وصناعة الشارقة قبل عامين ومنذ ذلك الحين زاد التبادل التجاري بين الجانبين ..منوها إلى أن عدد الشركات البرتغالية في الإمارات شهد نموا ليصل إلى 575 شركة تتخصص حاليا في قطاعات متنوعة أبرزها التكنولوجيا والتجارة وصناعة الأقمشة والصحة .

 

من جانبه قال خالد بن بطي الهاجري مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة لـ وام إن الإمارات تتمتع بعلاقات اقتصادية قوية مع البرتغال شهدت نموا على جميع الصعد لاسيما الاستثمار والتجارة ونتطلع إلى جذب المزيد من الشركات البرتغالية للعمل في الشارقة من خلال الحوافز والتسهيلات التي نوفرها لأعضائنا الذين نمت أعدادهم لتصل حاليا إلى 64 ألف عضو.

 

واستعرض مروان السركال الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير " شروق " خلال كلمة له أمام رجال الأعمال البرتغاليين المزايا الاستثمارية التي تزخر بها إمارة الشارقة .. مشيرا إلى أن اقتصاد الشارقة يشهد حالة من النمو المتواصل أخذت تزداد قوة وتسارعا خلال الأعوام الماضية ما حفز على ظهور العديد من الفرص القيمة في بيئة الأعمال سواء في القطاعات التقليدية أو الجديدة ليصبح اقتصاد الإمارة بدوره أحد أكثر الاقتصادات الواعدة في المنطقة وأكثرها جذبا.

 

وتابع الحضور خلال الملتقى عرضا تضمن أبرز المقومات والقطاعات الاستثمارية التي تحفل بها الشارقة والتي تمثل فرصا مباشرة للاستثمار بالنسبة لرجال الأعمال البرتغاليين وأبرزها الفنون والتراث والصناعة والتجارة والسياحة البيئية والضيافة والترفيه العائلي والتعليم.

 

و تضمنت أعمال الملتقى جلسة حوارية ناقشت الفرص والميزات الاستثمارية المتاحة في إمارة الشارقة أدارها الدكتور كايتانو ليتاو المستشار في "ون أدفايس" وشارك فيها كل من محمد المشرخ نائب مدير إدارة مكتب الشارقة لترويج الاستثمار في "شروق" ومحمد المحمود المدير التجاري لهيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي وفهد شهيل الرئيس التنفيذي للتطوير في شركة "بيئة" والدكتور عبدالعزيز المهيري المدير العام لهيئة الشارقة الصحية وأحمد السويدي رئيس قسم الاستثمار التجاري في دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة ولورديس إيسيبيو المدير العام لشركة "ذا فيرست إنترناشيونال بزنس" البرتغالية التي تتخذ من الشارقة مقرا إقليميا.

 

جدير بالذكر أن قيمة التبادلات التجارية بين الإمارات والبرتغال وصلت إلى 1.23 مليار درهم "300 مليون يورو" خلال عام 2015 ويتطلع البلدان إلى مضاعفة هذا الرقم خلال العام الجاري وصولا إلى 2.5 مليار درهم "600 مليون يورو".

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: