اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

وزير الحج والعمرة: رسوم التأشيرة الجديدة لن تؤثر على مسلمي العالم

حكومة خادم الحرمين تتحمل كلفتها لمن يقدم لأول مرة

 

مكة المكرمة "المسلة" ….. أكد وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن أن رسوم تأشيرة الحج والعمرة الجديدة لن تؤثر ماليا على مسلمي العالم حيث تكفلت حكومة خادم الحرمين الشريفين بكلفتها لمن يقدم لأول مرة، وإنما تطبق على مكرري الحج والعمرة، مشيرا إلى أن الوزارة تتجه لطرح حلول متنوعة بأسعار مناسبة كطرح تأشيرة لمن لا يمكث أكثر من 5 أيام بقيمة 500 ريال.

 

صناعة الضيافة

وشدد خلال الحفل الختامى لفعاليات مهرجان «الحارة المكاوية» أمس على ترسيخ «صناعة الضيافة» لوفود الرحمن بمشروعات قادمة كمشروع القرية العالمية وغيرها، وأوضح أن الحاج لا يستمتع أحيانا بهذه المشروعات العملاقة التي أنشأتها القيادة الرشيدة مبينا أن هناك مشروعات كبيرة عظيمة لا يلمسها لأنه يكون مشغول بتدبر أموره مع عدد من بني جلدته، وضرب مثلا واحدا لتلك المشروعات بتحول طريق جدة إلى 5 خطوط دون أن يتنبه له أحد أو تتأثر به المواسمبحسب المدينة.

 

وأوضح أن صناعة الحج والعمرة منتشرة حتى في الخارج وتدر مداخيل عالية، وقال: «أهل مكة أولى بها» مشيرا إلى أن المطوفين يعرفون هذا الأمر جيدا حيث كانوا يذهبون لبلدان الحجاج واستقبالهم في بيوتهم، وقال إن صناعة الضيافة تستدعي التخلص من السماسرة وأصحاب العمولات واستبدالها بترسيخ الصناعة كما كانت قديما، مشيرا إلى أن تغيير هذا الوضع ليس سهلا لكن بالتصميم والإرادة بدأ لمسه في قطاع العمرة.

 

محاربة السمسرة

وطالب بنتن أبناء مكة بمحاربة السمسرة ورفض العمولات التي تؤثر على صناعة الضيافة، ودعا إلى أن تتوج الجهود المبذولة في المهرجان لتكون أنموذجا لصناعة الضيافة وتوظيفها في خدمة ضيوف الرحمن، مضيفا أن هذا يوم حصاد لجهود شباب مكة وتفانيهم المعهود في مواسم الحج والعمرة.

 

أرقام ودلالات

من جهته أكد رئيس مركز حي النزهة صاحب فكرة الحارة المكاوية الشيخ عادل أمين حافظ أن ساعات بناء الحارة تجاوزت أكثر من 4320 ساعة طوال 6 أشهر وافتتح المهرجان طوال 30 يوما تشكل 250 ساعة، مضيفا أن المحاكاة الزمنية استدعت توظيف 364 شخصا وأداة كما احتوى المعرض على أكثر من 470 قطعة أثرية وشاركت به 180 أسرة منتجة وعرض 25 مهنة تراثية و 8 مهن منقرضة. ولفت حافظ إلى أن المهرجان لم يغفل الجانب الثقافي حيث نظم 10 ندوات ثقافية واستضاف 20 جهة حكومية وأهلية وقدم أكثر من 1000 هدية رمزية للزوار واستقبل 34 وفدا زائرا كما استقطب أكثر من 300 شخصية اعتبارية ومجتمعية وتوج بإقبال بلغ 200 ألف زائر.

 

وفي كلمة الراعي الرئيس للمهرجان شركة أركان المشاعر أوضح المهندس أمين عادل أمين أن زوار المهرجان بتراث الحارة المكية والذي يُعدُّ نافذة يطل منها جيل الأبناء والأحفاد على ماضي الآباء والأجداد لتبقى صورة الحياة المكية متسلسلة في أذهان الأجيال.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: