اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

مجلس الوزراء يوافق مبدئياً على مشروع قانون الأشخاص ذوي الإعاقة المنظم لحقوقهم الصحية

كتب سعيد جمال الدين

 

القاهرة "المسلة" ….. وافق مجلس الوزراء فى اجتماعه الاسبوعى اليوم من حيث المبدأ على مشروع قانون الأشخاص ذوي الإعاقة، والذي ينظم الحقوق الصحية لهم وإجراءات الوقاية من الإعاقة والخدمات الصحية للأشخاص ذوي الإعاقة، والحق في التعليم قبل الجامعي، والتعليم الجامعي، والحق في الإعداد المهني والتدريب والعمل، والمعاملة الاجتماعية والإتاحة والتيسير للأشخاص ذوي الإعاقة.

 

وقال بيان صادر عن المجلس. انه يأتى هذارفي إطار حرص الحكومة على تعزيز وحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وتفعيل نصوص الدستور الجديد فيما يتعلق بقضايا الإعاقة، وترجمة مفهوم العدالة الإجتماعية،  وان مشروع القانون وينص على إلتزام الدولة بحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بما يضمن عدم التمييز بسبب الإعاقة وتأمين المساواة الفعلية في التمتع بكافة حقوق الإنسان وحرياته الأساسية وتهيئة الظروف المناسبة لمعيشتهم المعيشة الصحيحة من جميع المناحي في إطار من إحترام الكرامة الإنسانية.

 

اشار البيان  إلى ان مشروع  القانون يؤكد على احترام القدرات المتطورة للأطفال ذوي الإعاقة واحترام حقهم في الحفاظ على هويتهم وضمان تكافؤ الفرص بين الأشخاص ذوي الإعاقة والآخرين، والمساواة بين الرجل والمرأة من ذوي الإعاقة وعدم حرمانهم من الحق في الزواج وتأسيس الأسرة برضاء كامل، مع تيسير التدابير اللازمة في إطار من احترام الكرامة الإنسانية لتوفير أعلى مستوى ممكن من المقومات الأساسية لذلك من مأكل ومسكن ورعاية صحية وإجتماعية ونفسية وغيرها، وتمكينهم من استعمال المرافق والخدمات العامة.

 

كما ينص مشروع القانون على الحق في بناء وتنمية قدرات المتعاملين مع الأشخاص ذوي الإعاقة بما في ذلك الأجهزة الحكومية وغير الحكومية واتخاذ التدابير المناسبة التي تكفل إمكانية وصول واستخدام الأشخاص ذوي الإعاقة للبيئة المادية المحيطة ولوسائل النقل والمعلومات والاتصالات والتكنولوجيا.

 

أشار البيان إلى موافقة مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن الخطابات المتبادلة بين حكومتي جمهورية مصر العربية واليابان، حول تقديم الحكومة اليابانية منحة تصل قيمتها إلى 2 مليار ين ياباني للحكومة المصرية، وذلك فى إطار دعم وتعزيز العلاقات بين البلدين فى مختلف القطاعات، لتنفيذ مشروع توريد أجهزة تعليمية وبحثية لصالح الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا. ويهدف المشروع إلى دعم الأداء والمحتوى التعليمي الذي ستقدمه الجامعة لطلاب مرحلة البكالوريوس بكلية الهندسة من خلال توريد الحكومة اليابانية للأجهزة والمعدات اللازمة لتوفير بيئة تعليمية متطورة للطلاب تقوم على إجراء التجارب والبحوث العلمية.

 

أوضح البيان أن المجلس وافق على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن اتفاق الاعتراف المتبادل بالمشغل الاقتصادى المعتمد بين الدول أعضاء الاتفاقية العربية المتوسطية للتبادل الحر (اتفاقية أغادير)، وهم : ( مصر – الاردن – تونس – المغرب)  وذلك فى إطار دعم وتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الدول العربية المتوسطية، وتطويراً لسبل التعاون المشترك، من خلال اقامة منطقة للتبادل الحر بين تلك الدول.

 

وتتمثل أوجه التعاون في منح تسهيلات جمركية للمشغلين الاقتصاديين فى تلك الدول، وتبادل قوائم المعتمدين منهم، والافادة بأيه مستجدات تتعلق ببرامج الاعتماد لكل دولة، مع اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لتيسير عملية الرقابة الجمركية وخفض معدلات زمن الافراج. وتهدف الاتفاقية إلى إيجاد إطار تنظيمى لتطوير التعاون وإرساء آلية للتشاور حول المسائل الجمركية وتحسين الكفاءة الاقتصادية، فضلاً عن تعزيز القدرة التنافسية فى نقل البضائع بين الشركاء التجاريين.

 

كما وافق المجلس  على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 394 لسنة 1954 فى شأن الأسلحة والذخائر وذلك فى إطار مواكبة المستجدات ومسايرة التطور التقني للجريمة، والعمل على تشديد العقوبات القائمة بما يتناسب مع الظروف الحالية،.

 

وينظم مشروع القانون التجريم والعقاب سواء بالتشديد لجرائم قائمة، أواستحداث جريمة جديدة، حيث نص على تشديد العقوبة المقررة لحيازة أوإحراز أواتجار أواستيراد الاسلحة البيضاء بما يلائم الظروف الإجتماعية السائدة، كما نظم إحراز أوحيازة مسدسات وبنادق الصوت وضغط الهواء وضغط الغاز وذخائرها، وأناط بوزير الداخلية إصدار قرار لتحديد شروط حيازة أوإحراز تلك الاسلحة وذخائرها، كما استحدث عقوبة الغرامة المالية لحيازة أوإحراز مسدسات وبنادق الصوت وضغط الهواء وضغط الغاز وذخائرها بغير تصريح، وتشديد العقوبة فى حالة العود لتكون الحبس مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر مع زيادة الغرامة المالية أوأيهما

 

ووافق مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس الجمهورية بإعادة تخصيص مساحة 7.548 فداناً من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة، مجاورة لطريق القاهرة/أسوان الصحراوي، بناحية محافظة قنا لصالح المحافظة، وذلك لإستخدامها "كجبانات" لأهالي قرية الحبيلات ـ مركز أبو تشت ـ محافظة قنا.

 

وإختتم البيان إنه فى إطار الجهود المبذولة من جانب الحكومة للتغلب على أى معوقات تواجه المستثمرين وتقديم كافة التيسيرات اللازمة لهم، فقد وافق مجلس الوزراء على اعتماد محضر اجتماع اللجنة الوزارية لفض منازعات الاستثمار بجلسته رقم (16) بتاريخ 11/10/2016، والتي تضمنت (40 موضوع).

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: