[google-translator]

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

وزيرا الثقافة المصرى والشباب والرياضة للبوسنه والهرسك يفتتحان مهرجان سماع للإنشاد والموسيقى الروحية بالقلعة

 

 

النمنم: الموسيقى الروحية خاصةً مجال متسع للقاء البشر للحب والتسامح ولتجاوز اى صراعات

 

عبد الفتاح: المهرجان يحمل بين ثناياه رسالة ودوراً هاماً فى تواصل الإنسان بين ثقافات الشعوب

 

 

 

 

 

القاهرة “المسلة” ….. فى فضاء قلعة صلاح الدين، سمعنا أصداء أصوات تشدو معاً بشكل أسطورى أشبه بقداس صوفى كونى، حيث امتزجت الأسطورة بالواقع وتناغمت الأصوات وسط حضور جماهيرى كثيف على لغة واحدة تؤكد السلام والتسامح والمحبة وأن مصر قادرة على التجرد من الصراعات, إمتلأ جانبى مسرح بئر يوسف بالقلعة بمحبى مهرجان سماع الدولى للإنشاد والموسيقى الروحية فى دورتة العاشرة لعام 2017، الذى أفتتحه الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة، ويعد هذا المهرجان أحد التجارب الفريدة والمتميزة عالمياً فى هذا المجال، يرأس المهرجان ومؤسسه الفنان انتصار عبد الفتاح، ويُقام تحت رعاية وزارة الثقافة بمشاركة العلاقات الثقافية الخارجية، والمجلس الأعلى للثقافة والهيئة العامة لقصور الثقافة، صندوق التنمية الثقافية، بالتعاون مع مؤسسة حوار لفنون ثقافات الشعوب، بحضور وزير الثقافة والشباب والرياضة للبوسنة والهرسك، الكاتب ناجى الناجى المستشار الثقافى لسفارة فلسطين بالقاهرة ود. حاتم ربيع الأمين العام للمجس الأعلى للثقافة ود. هشام مراد رئيس العلاقات الثقافية الخارجية والشاعر اشرف عامر رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة ود. أحمد عواض رئيس صندوق التنمية الثقافية وهشام فرج وكيل وزارة الثقافة للأمن ود. أيمان نجم وكيل وزارة بالعلاقات الثقافية الخارجية ومن الفنانين أحمد الشافعى رئيس الإدارة المركزية للشؤن الفنية وسميرة عبد العزيز،أمينة سالم، بالإضافة للدكتور اسلام زكى وكيل وزارة للوسائط التكنولوجية وحشد من الإعلاميين والصحفيين.

 

 

وأكد النمنم أن الموسيقى الروحية خاصةً مجال متسع للقاء البشر للحب والتسامح ولتجاوز اى صراعات أو خلافات دينية أو عرقية او عقائدية أو مذهبية، وفى الفن والروح نلتقى جميعاً، وكلنا أولاد اّدم وحواء خلقنا الله من أصل واحد واليه نعود جميعاً، وأن اى خلاف يجب الا يذهب الى مرحلة الإقصاء والأبعاد، كما رحب النمنم بفلسطين الدولة والشعب والتاريخ والحضارة والحرية ومقاومة الإحتلال, مشيرأ الى كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى فى الامم المتحدة وهو يتحدث عن السلام والفلسطينيين وضرورة إقامة دولة فلسطين كما أكد الرئيس الفلسطينى أبو مازن هذا المعنى فى كلمته أمس، ونحن نقول أن السلام سوف يظل فى هذا العالم ناقصاً لبس فى منطقتنا فقط ما لم تكن هناك دولة فلسطين المستقلة ذات سيادة وعاصمتها القدس، مضيفاً بأننا نلتقى ببداية عام هجرى جديد وبداية سلام يعُم هذا العالم من خلال مهرجان سماع الدولى للإنشاد والموسيقى الروحية، وفى ختام كلمته وجه الشكر للعاملين بوزارة الثقافة والاّثار ممثلة فى د. خالد عنانى لدعمه.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وتمنى عبد الفتاح بأن يكون هذا المهرجان الذى نحتفى به معاً بمرور 10 سنوات على تأسيسه تحت رعاية وزارة الثقافة بداية جديدة ينصهر فيها بكل اخلاص لإستعادة دور مصر الريادى والحضارى والثقافى ومفهوم حوار الاّخر، قائلا: لقد كنتم ولازلتم القوة التى تدفعنى للأمام متخطياً الصعاب والعقبات، مؤكداً بأن المهرجان يحمل بين ثناياه رسالة ودوراً هاماً فى تواصل الإنسان بين ثقافات الشعوب ومن خلال الورشة الفنية التى تؤكد على مفهوم حوار وثقافات الشعوب، ونظراً لسمعة المهرجان دولياً قد حضر خصيصاً وزير الثقافة والشباب والرياضة للبوسنة والهرسك ليشارك فى هذا المهرجان من خلال فرقة الليجرو والبوسنه، وأضاف فى كلمته أننا نحتفل بحلول العام الهجرى الجديد وسوف يحضر فى الختام وزير ثقافة جيبوتى ليشارك فى هذا المهرجان بدعوة من الكاتب حلمى النمنم.

 

 

شارك فى هذا المهرجان أكثر من 20 دولة فى كافة أنحاء العالم فى معزوفة كونية تدعو للمحبة والتسامح والسلام.

 

 

بدأ الافتتاح بعزف السلام الجمهورى, أعقبه عرض فنى بمشاركة جميع الدول المشاركة, حيث أنشدوا “ياطه محمد- اللهم نصلى على سيدنا محمد-  الله ما صلى على المصطفى – هللويا- ربنا ياحى ياقيوم نق قلبنا- اللهو, الله يارسول الله, سبحوا الرب ياجميع الأمم وتباركه كافة الشعوب, وأُختتم حفل الافتتاح بمشاركة جميع الفرق المشاركة بأغنية “طلع البدر علينا ، وقمر وجميل سيدنا النبى “.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: