Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

بالصور ..جامع حران بالأناضول ضمن أبحاث المؤتمر ال20 للآثاريين العرب بالفيوم

 

 

القاهرة “المسلة”….  أعلن الدكتور محمد الكحلاوى أمين عام الاتحاد العام للآثاريين العرب انطلاق فعاليات المؤتمر العشرون  للاتحاد العام للآثاريين العرب برئاسة الدكتور على رضوان فى الفترة من 11 إلى 13 نوفمبر بجامعة الفيوم تحت رعاية جامعة الدول العربية وبالتعاون مع اتحاد الجامعات العربية ورابطة الجامعات الإسلامية “لجنة العمارة والفنون” والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة “إيسيسكو” .

 

 

وصرح الدكتور عبد الرحيم ريحان مقرر إعلام الإتحاد العام للآثاريين العرب بأن فعاليات المؤتمر تقام تحت رعاية الدكتور خالد إسماعيل حمزة رئيس جامعة الفيوم والدكتور عاطف منصورعميد كلية الآثار وتعقد الجلسة الافتتاحية بقاعة المؤتمرات بالجامعة ويشارك فى فعاليات المؤتمر  أكثر من 140 باحث وباحثة يمثلون كافة أقطار الوطن العربى وضمن هذه الأبحاث جامع حران الكبير ( جامع الفردوس ) دراسة تاريخية معمارية يلقيه الدكتور حسن نور أستاذ الآثار الإسلامية ووكيل كلية الآثار لشئون البيئة جامعة سوهاج .

 

 

ويضيف الدكتور ريحان أن البحث يتناول تاريخ مدينة حران التى تقع بجنوب شرق تركيا عند منبع نهر البليخ أحد روافد نهر الفرات الذى فتحها المسلمون عام 18هـ / 639م  واتخذها مروان بن محمد آخر خلفاء بنى أمية مركزًا له ويتناول التخطيط والمعالم المعمارية الباقية  للجامع الكبير في حران وهو أقدم جامع في الأناضول ويعرف بمسجد الفردوس وقد أجرى عالم الآثار ” رايس ” حفائر بالمنطقة ونشر نتائجها بعنوان ” حران فى العصور الوسطى ” وفى عام 1983 أجرى نور الدين ياردمير حفائر بجامع حران وكتب عنه العالم الألمانى الكبير ” كريسول ” خمس صفحات فى كتابه العمارة الإسلامية المبكرة .

 

 


ويشير د. ريحان من خلال البحث إلى أن الجامع يضم نقشًا كتابيًا على يمين المدخل الشرقى للجامع باسم صلاح الدين الذى كان في حران فيما بين عامى  579-582هـ / 1183-1186م  وبصحن الجامع حوض مثمن وتهدم الجامع وبقيت أجزاءً منه تفيد في إعادة تصور حالته الأولى  وكان تخطيط الجامع مستطيلًا 107م طول 104م وبقيت منارته وبعض جدرانه وعقوده ومداخله وتيجان أعمدته وزخارفها التى تؤكد أن بعضها مجلوب من عمائر سابقة على الإسلام  وبنى الجامع فى فترتين على الأقل فعمارته تظهر تأثيرات من شمال سورية  حسب رأى ” كريسول ” وبقايا أعمدته تعتبر امتدادًا للتقاليد الكلاسيكية  لكن تخطيطه المربع يتبع أقدم مساجد العراق ، وواجهاته تذكرنا بالجامع الكبير فى ديار بكر المبنى فيما بين عامى 510-559هـ / 1116-1164م .

 

وقد تتبع الباحث الدكتور حسن نور تاريخ الجامع ونشأته في العصر الأموى ثم العصر الزنكى ثم العصر الأيوبى  وأظهر الدور الحضارى الذى قام به الجامع غير تأدية الصلاة ونشر العلم كما قام بوصف الجامع معماريًا وزوده بخمس عشرة شكلًا توضيحيًا ولوحة ملونة من بقاياه  كما قام الباحث  بقراءة ما تبقى من كتاباته العربية وتتبع مراحل بنائه وتأصيل تخطيطه ومئذنته ومفرداته المعمارية والزخرفية المختلفة .

 

جامع-حران.jpg">جامع-حران.jpg" alt="" width="527" height="277" srcset="https://almasalla.travel/wp-content/uploads/2017/11/بقايا-جامع-حران.jpg 634w, https://almasalla.travel/wp-content/uploads/2017/11/بقايا-جامع-حران-300x158.jpg 300w" sizes="(max-width: 527px) 100vw, 527px" /> جامع-حران-،-واليسرى-منارة-جامع-حلب-الكبير-482هـ-1089م.jpg">جامع-حران-،-واليسرى-منارة-جامع-حلب-الكبير-482هـ-1089م.jpg" alt="" width="396" height="435" srcset="https://almasalla.travel/wp-content/uploads/2017/11/اليمنى-منارة-جامع-حران-،-واليسرى-منارة-جامع-حلب-الكبير-482هـ-1089م.jpg 432w, https://almasalla.travel/wp-content/uploads/2017/11/اليمنى-منارة-جامع-حران-،-واليسرى-منارة-جامع-حلب-الكبير-482هـ-1089م-273x300.jpg 273w" sizes="(max-width: 396px) 100vw, 396px" />

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: